آثار نشاط الغدة الدرقية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:١٢ ، ٢٤ فبراير ٢٠٢٠
آثار نشاط الغدة الدرقية

فرط نشاط الغدة الدرقية

توجد الغدة الدرقية في الرّقبة وتتّخذ شكل الفراشة، وتقع فوق عظمة الترقوة مباشرةً، وتعدّ الغدّة الدّرقية إحدى الغدد الصمّاء في الجسم، وتُنتج الغدة الدرقية الهرمونات التي تؤدي دورًا مهمًا في التحكّم بمعدّل العديد من الوظائف في الجسم، مثل؛ مدى سرعة حرق السعرات الحراريّة، وسرعة ضربات القلب.

قد يعاني بعض الأشخاص من فرط نشاط الغدّة الدرقية، وهي حالة يزداد فيها نشاط الغدة الدرقية فتُنتج كمياتٍ كبيرةً من الهرمونات تزيد عن حاجة الجسم، ويشيع فرط نشاط الغدة الدرقية لدى النّساء، والأشخاص الذين يعانون من مشكلات الغدّة الدرقية الأخرى، والأفراد الذين تزيد أعمارهم عن 60 عامًا.

ينشأ فرط نشاط الغدة الدرقية نتيجةً لعددٍ من الأسباب، ويعدّ مرض جريفز؛ وهو أحد اضطرابات المناعة الذاتيّة، أكثر الأسباب شيوعًا للإصابة بهذه الحالة، ومن الأسباب الأخرى لفرط نشاط الغدة الدرقيّة عقيدات الغدّة الدّرقية، والتهاب الغدّة الدّرقية، وتناول كميات كبيرة من اليود، وغيرها كما سيُبان لاحقًا.

يتعرّض الأشخاص المصابون بفرط نشاط الغدة الدرقية لعدد من الأعراض، مثل؛ التهيّج، والعصبيّة، والتّعب، وضعف العضلات، واضطراب ضربات القلب، وغيرها، ويشخّص فرط نشاط الغدة الدرقية بإجراء فحص جسدي للأشخاص وإجراء اختبارات الغدّة الدّرقية، وتُعالَج هذه الحالة باستخدام الأدوية، أو العلاج باليود المشعّ، أو جراحة الغدّة الدّرقية.[١]


آثار فرط نشاط الغدة الدرقية

ينجم عن فرط نشاط الغدة الدرقية العديد من الأعراض والآثار الواسعة التي تتباين من شخصٍ إلى آخر، ولا يعي الأشخاص المصابون بفرط نشاط الغدة الدرقية البسيط وجود هذه الحالة لديهم، لعدم ظهور أيّ آثارٍ ملحوظة لديهم، وترتبط معظم الأعراض بزيادة معدّل الأيض في الجسم، ومن أبرز آثار نشاط الغدّة الدّرقية ما يأتي:[٢]

  • شعور الأشخاص بالعصبية، والتهيّج، وتقلّبات المزاج، وتدنّي مستوى التركيز.
  • الإسهال.
  • وجود صعوبة في التنفّس.
  • الشّعور بالإعياء، والتّعب، ومواجهة صعوبة في النّوم.
  • ضعف العضلات.
  • فرط الحركة والنّشاط.
  • التحسّس الزّائد من الحرارة، وفرط التعرّق، وحدوث تغيّرات في الجلد؛ فيظهر الجلد رطبًا ومرتفع الحرارة نسبيًا، كما يحسّ الأشخاص بحكّة في الجلد مع ظهور الشرى، وهو بثور أو طفح جلدي بارز ومثير للحكّة.
  • زيادة الشهيّة.
  • زيادة عدد مرّات التبرّز والتبوّل.
  • العقم، وفقدان الرّغبة الجنسية.
  • هشاشة الأظافر وتخلخلها.
  • حدوث مشكلات في الدّورة الشهرية عند النّساء، مثل؛ فترات الحيض الخفيفة، أو غياب الدّورة الشهريّة.
  • الثّعلبة؛ وهي حالة تختصّ بتساقط الشعر، ممّا يسبّب تشكُّل البقع الصّلعاء.
  • تسارع ضربات القلب، وقد يتصاحب ذلك مع خفقان القلب أحيانًا.
  • ظهور راحة اليدين بلون محمرّ.
  • فقدان الوزن، أو زيادة مفاجئة في الوزن.
  • ارتعاش اليدين.
  • تضخم الغدة الدرقية، ممّا يسبّب حدوث تورّم في قاعدة الرقبة[٣].

يندر تعرّض الأشخاص لجميع هذه الأعراض، وقد يواجه مرضى السكّري زيادةً في أعراض مرض السكّري لديهم، مثل؛ الشّعور بالتّعب، وزيادة العطش، كما يزيد فرط نشاط الغدة الدرقية من التأثير على الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب، فيزداد خطر تعرّضهم لعدم انتظام ضربات القلب، وفشل القلب، ومخاطر القلب والأوعية الدّموية الأخرى.


مضاعفات فرط نشاط الغدة الدرقية

قد يترتّب على فرط نشاط الغدة الدّرقية نشوء عدد من المضاعفات لدى الأشخاص، ومنها ما يأتي:[٤]

  • حدوث مشكلات في القلب، فقد يزيد نشاط الغدة الدرقية من تسارع معدّل ضربات القلب، واضطراب إيقاع القلب، كما يزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، وفشل القلب الاحتقاني؛ وهو حالة تنشأ نتيجةً لعدم تمكّن القلب من توزيع كميّات كافية من الدّم لسدّ احتياجات الجسم.
  • هشاشة العظام، فقد يسبّب عدم علاج فرط نشاط الغدة الدرقية إصابة العظام بالضّعف والهشاشة، بسبب تداخل هرمون الغدّة الدرقية المفرط مع قدرة العظام على امتصاص الكالسيوم في الجسم.
  • حدوث بعض المشكلات في العين، مثل؛ الجحوظ، وتورّم العين واحمرارها، والتحسّس من الضوء، والرّؤية المزدوجة.
  • احمرار الجلد وتورّمه.
  • نوبة التسمُّم الدّرقي؛ وهي حالة تختصّ بزيادة مفاجئة في شدّة الأعراض، ممّا يسبّب إصابة الأشخاص بالحمّى وتسارع النبض، والهذيان أحيانًا.


أسباب فرط نشاط الغدة الدرقية

يوجد العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى زيادة نشاط الغدة الدرقية، ومنها ما يأتي:[٥]

  • داء غريفز؛ هو اضطراب يهاجم فيه جهاز المناعة الغدة الدرقية، ممّا يجعلها تصنع الكثير من هرمون الغدة الدرقية، ومرض غريفز وراثي يُصيب العديد من أفراد الأسرة الواحدة، ويحدث بشائعة عند النساء أكثر من الرجال، وهو الشكل الأكثر شيوعًا لفرط نشاط الغدة الدرقية، ويمثل 85% من الحالات.
  • عقيدات الغدة الدرقية؛ إذ إنّ العقيدات الدرقية، تعدّ نموًا لخلايا قد تكون سرطانية أو غير سرطانية في الغدة الدرقية، وتسبب زيادة إنتاج هرمونات الغدة أكثر ممّا يحتاجه الجسم.
  • التهاب الغدة الدرقية؛ التهاب الغدة الدرقية، وهو مصطلح عام يُشير إلى التهاب الغدة الدرقية الناجم عن الإصابة أو مشكلة في جهاز المناعة، وقد يُؤدي إلى تسرّب هرمونات الغدة الدرقية، ممّا يُؤدي إلى زيادتها على حاجة الجسم، وتحدث هذه الحالة بعد ولادة الطفل، أو من تناول أدوية الإنترفيرون والأميودارون.


المراجع

  1. "Hyperthyroidism", medlineplus.gov,20-8-2018، Retrieved 30-6-2019. Edited.
  2. Christian Nordqvist (20-12-2017), "What's to know about hyperthyroidism"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 30-6-2019. Edited.
  3. "What is Hyperthyroidism? What Are the Symptoms?", www.webmd.com,9-5-2019، Retrieved 30-6-2019. Edited.
  4. "Hyperthyroidism (overactive thyroid)", www.mayoclinic.org,3-11-2018، Retrieved 30-6-2019. Edited.
  5. "Hyperthyroidism", clevelandclinic,18-1-2019، Retrieved 6-7-2019. Edited.