أدوية البرود الجنسي عند النساء

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٦ ، ١٣ ديسمبر ٢٠٢٠
أدوية البرود الجنسي عند النساء

هل توجد أدوية لعلاج البرود الجنسي عند النساء؟

غالبًا ما نسمع عن البرود الجنسي لدى الرجال، ولكن هل تخيلنا وجود البرود الجنسي لدى النساء؟ في الحقيقة نعم تعاني النساء من البرود الجنسي ضمن حالة مرضية يطلق عليها اضطراب الرغبة الجنسية قاصر النشاط (Hypoactive sexual desire disorder)، إذ تعدّ هذه الحالة الأكثر تسببًا بانخفاض الرغبة الجنسية لدى النساء بكافة الأعمار، وتجدر الإشارة إلى أنّ العوامل الجسدية والنفسية كلاهما يلعب دور مهم في البرود الجنسي لدى المرأة،[١] لذلك تلجأ العديد من النساء إلى الأدوية للتخلص من هذا البرود، ولحسن الحظ تتوفر بعض الأدوية التي تساهم في علاج البرود الجنسي لديهن، ولكن ذلك لا يلغي الطرُّق الأخرى كالعلاج النفسي، واستبدال العادات السيئة بأخرى صحية كممارسة الرياضة وفقدان الوزن الزائد، ولكن سنركز في هذا المقال على الأدوية المستخدمة في علاج البرود الجنسي لدى النساء، وتركيز الضوء على المحاذير والأعراض الجانبية لتلاشي احتمالية ظهور أي مشاكل صحية، لذلك نوصي دائمًا باستشارة الطبيب قبل اللجوء إليها.[٢]


أمثلة على أدوية البرود الجنسي عند النساء

في البداية يسأل الطبيب عن الأدوية التي تستخدمها المرأة، نظرًا لوجود بعض الأدوية التي يكون البرود الجنسي فيها هو أحد أعراضها الجانبية، ومن الأمثلة عليها الأدوية المضادة للاكتئاب كالباروكسيتين (Paroxetine)، لذلك قد يلجأ الطبيب إلى تغيير الدواء إلى نوع آخر من مضادات الاكتئاب كالبوبروبيون (Bupropion) لتلاشي هذا العرض، وفي ما يأتي تفصيل الأدوية المستخدمة لعلاج البرود الجنسي لدى النساء:[٣]

أدوية النساء قبل سن انقطاع الطمث

وافقت مؤسسة الغذاء والدواء على استخدام بعض الأدوية للنساء قبل سن انقطاع الطمث لعلاج البرود الجنسي لديهن، وتتضمن هذه الأدوية:[٣]

  • بريميلانوتيد (Bremelanotide): يستخدم هذا الدواء عبر حقنه تحت جلد الفخذ أو البطن قبل البدء بالعلالقة الجنسية.
  • الفليبانسرين (Flibanserin): على غرار الدواء السابق قهذا الدواء يؤخذ عن طريق الفم لمرة واحدة في اليوم قبل النوم.

العلاج الهرموني

تعاني النساء من جفاف المهبل أو تقلصة عند إصابتها بمتلازمة التناسلية البولية لانقطاع الطمث (Genitourinary syndrome of menopause)، مما يجعل ممارسة الجماع أمرًا مزعجًا، لذلك تتوفر مجموعة من العلاجات الهرمونية التي تخفف من هذه الأعراض لدى النساء بعد انقطاع الطمث، مما يسهل عليهن ممارسة الجماع، وتتضمن هذه العلاجات ما يأتي:[٣]

  • التستوستيرون: وغيره من الهرمونات الأندروجين التي تنخفض مستوياتها مع تقدم المرأة بالعمر، وتلعب هذه الهرمونات دور أساسي ومهم في العلاقة الجنسية للنساء كما هي لدى الرجال، لذلك قد يستخدم الطبيب التستوستيرون للنساء اللاتي يعانين من انخفاض الرغبة الجنسية قبل أو أثناء أو بعد سن اليأس، أو اللاتي أجرين عملية إزالة للمبايض.[٤]
  • الإستروجين: ويتضمن عدة أشكال صيدلانية من مراهم وكريمات، ولصقات جلدية، وحبوب فموية، وعادةً ما يستخدم الكريم لعلاج حالة جفاف المهبل التي تجعل من العلاقة الجنسية أمرًا مزعجًاو مؤلمًا، إذ عادةً ما ينخفض هذا الهرمون عند بلوغ سن انقطاع الطمث، أو الرضاعة الطبيعية، ولكن لم تصرح مؤسسة الغذاء والدواء استخدامه من قبل النساء لعلاج البرود الجنسي لديه.[٤]
  • براستيرون (Prasterone): يضمن هذا الدواء إيصال ديهيدرو إيبي أندروستيرون مباشرة إلى المهبل لتسهيل الجماع على المرأة، ويستخدم هذا الدواء في المساء لتخفيف الأعراض المصاحبة لمتلازمة التناسلية البولية لانقطاع الطمث التي تتضمن جفاف المهبل بنسبة متوسطة.[٣]

ملاحظة: جميع هذه الأدوية توصف من قبل الطبيب ضمن جرعات محددة تناسب المرأة المصابة بالبرود الجنسي، لذلك يوصى بعدم استخدامها دون استشارة الطبيب المختص.


محاذير أدوية البرود الجنسي عند النساء

في الجدول الآتي ذكر لمحاذير استخدام الأدوية البرود الجنسي عند النساء السالف ذكرها:

الأدوية
محاذير استخدامها
بريميلانوتيد
المرأة الحامل، والمعاناة من حساسية تجاه هذا الدواء، والإصابة ببعض الحالات المرضية كارتفاع ضغط الدم، وأمراض الكلى، ومشاكل في تفريغ الأمعاء، وأمراض الكبد الشديدة.[٥]
الفليبانسرين
شرب الكحول عند استخدام هذا الدواء -يرفع من سرعة انخفاض مستوى السكر في الدم-، المصابين بمشاكل الكبد،[٦] وانخفاض ضغط الدم، والمرأة المرضعة.[٧]
الإستروجين
يوجد الكثير من الحالات الصحية التي يمنع فيها ساتخدام الإستروجين، وتتضمن ألياف الرحم، وسرطان الثدي، وسرطان المبايض، والأورام التي تعتمد على الإستروجين في نموها، وأي مرأة تعاني من حساسية تجاه هرمون الإستروجين، وغيرها العديد.[٨]
براستيرون
النساء اللاتي يعانين من حساسية تجاه الدواء، أو لديهن تاريخ مرضي للإصابة بالنزيف المهبلي، وسرطان الثدي، وعادةً لا يستخدم الدواء خلال سنوات الإنجاب للمرأة.[٩]


الأعراض الجانبية لأدوية البرود الجنسي عند النساء

كغيرها من الأدوية فإنّ الأدوية المستخدمة لعلاج البرود الجنسي عند النساء لا تخلو من الأعراض الجانبية، وتتضمن الأعراض الجانبية لأدوية البرود الجنسي عند النساء ما يأتي:

الأدوية
الأعراض الجانبية
بريميلانوتيد
تعاني النساء من الغثيان لدى تلقيها الحقنة الأولى، وسرعان ما يخف هذا الغثيان عند تلقيها الحقنة الثانية، كما قد تعاني المرأة من التقيؤ، والصداع والتفاعل الجلدي لمنطقة الحقن، والتورد.
الفليبانسرين
تتضمن الأعراض الجانبية الدوار، والغثيان، والتعب العام،وانخفاض في ضغط الدم، كما أنّ شرب الكحول واستخدام دواء فلوكونازول -دواء يستخدم لعلاج الفطريات- يزيد من شدة الأعراض الجانبية لهذا الدواء.
الإستروجين
الصداع والإسهال، وظهور بقع بنية أو سوداء على البشرة، أو حبوب الشباب،أو تضخم الثدي وخروج إفرازات منه، والإحساس بألم فيه عند لمسه، ومواجهة صعوبة في ارتداء العدسات اللاصقة، والعصبية والهيجان، وآلام البطن وتقلصاته، وتغير في الشهية ووزن الجسم.[١٠]
براستيرون
ظهور أعراض التفاعل التحسسي، مثل الشرى، والحكة، وتقشر الجلد، وقد يرافقها الحمى، والصفير، والإحساس بضيق شديد في الصدر، وانتفاخ في اللثة، والشفاه، واللسان، والحلق، كما قد تعاني المرأة من الإفرازات المهبلية، وتجدر الإشارة إلى انخفاض الآثار الجانبية المسجلة من قبل الدواء نظرًا لكونه حديث.[١١]


المراجع

  1. "Why Women Lose Interest in Sex", webmd, Retrieved 2020-11-25. Edited.
  2. Sheri Stritof (2019-12-12), "Help for Women Dealing With Low Libido", verywellmind, Retrieved 2020-11-25. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Low sex drive in women", mayoclinic, 2019-07-25, Retrieved 2020-11-25. Edited.
  4. ^ أ ب Jen Uscher, "Is There a Pill for Women's Sex Drive?", webmd, Retrieved 2020-11-25. Edited.
  5. "Bremelanotide (Subcutaneous Route)", mayoclinic, Retrieved 2020-11-25. Edited.
  6. "ADDYI", rxlist, Retrieved 2020-11-25. Edited.
  7. "Who should not take Flibanserin Tablet?", webmd, Retrieved 2020-11-25. Edited.
  8. "Who should not take Conjugated Estrogens Tablet?", webmd, Retrieved 2020-11-25. Edited.
  9. "Prasterone (Dhea) Insert", webmd, Retrieved 2020-11-25. Edited.
  10. "Estrogen and Progestin (Hormone Replacement Therapy)", medlineplus, Retrieved 2020-11-25. Edited.
  11. "Prasterone", drugs, Retrieved 2020-11-25. Edited.