أسباب الاصابة بالفشل الكلوي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٦ ، ٣١ مارس ٢٠١٩
أسباب الاصابة بالفشل الكلوي

الفشل الكلوي

يسمّى أيضًا بمرض الكلى في المرحلة النّهائية له، ويمكن أن يحدث فجأة أو تدريجيًا، ويحدث عادةً عندما لا تتمكّن الكلى من التخلّص من فضلات الدم بشكل كافٍ، بالإضافة إلى عدم التحكّم بنسبة السّوائل في الجسم، وإذا كان لدى الشّخص مرض معيّن في الكلى فهذا لا يعني أن الشخص مصاب بالفشل الكلوي، ويمكن أن يفقد الشخص حوالي 90% من وظائف الكلى قبل ظهور أية أعراض، وفي كثير من الحالات لا تجرى ملاحظة علامات المرض حتى تكون الكلى قريبة من الفشل، والأشخاص الذين يعانون من الفشل الكلوي يحتاجون إلى غسيل الكلى، أو زرع كلى من أجل البقاء على قيد الحياة[١].


أسباب الإصابة بالفشل الكلوي

من الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الشخص بالفشل الكلوي:[٢]

  • فقدان تدفّق الدم إلى الكلى، إذ يؤدي الفقدان المفاجئ لتدفّق الدم إلى الكليتين إلى الفشل الكلوي، وهناك بعض الأمراض التي تؤدي إلى فقدان تدفق الدم إلى الكلى، ومنها:
  • النوبة القلبية.
  • أمراض القلب.
  • وجود تندب في الكبد، أو فشل الكبد.
  • الجفاف.
  • الحروق الشديدة.
  • ردود الفعل التحسسية للجسم.
  • الإصابة بعدوى حادّة؛ مثل تعفّن الدم.
  • يمكن أن يؤدي أيضًا ارتفاع ضغط الدم، وتناول الأدوية المضادة للالتهابات إلى الحد من تدفّق الدم إلى الكلى.
  • صعوبة التخلّص من البول، وعندما لا يستطيع الجسم ذلك فإن الفضلات تُراكَم وتوجد حينها بكمياتٍ مفرطة في الكلى، وهناك العديد من أنواع السّرطان التي تمنع عمل ممرّات البول وتسدها، بالتّالي تُحدِث مشاكل في القضاء على البول، ومن هذه الأنواع: سرطان البروستاتا -وهو النّوع الأكثر شيوعًا عند الرجال-، وسرطان القولون، وسرطان المثانة، وسرطان عنق الرحم.
  • وجود حصى في الكلى.
  • تضخّم البروستاتا.
  • وجود جلطات دموية داخل المسالك البولية.
  • وجود تلف في الأعصاب التي تتحكّم بالمثانة.


أعراض الإصابة بالفشل الكلوي

عند إصابة الشخص بمرض الكلى المزمن أوالفشل الكلوي، فإن هناك العديد من الأعراض التي تظهر، والتي قد تختلف من شخصٍ إلى آخر، وفي حال عدم عمل الكلى بطريقة صحيح فإن العديد من العلامات قد تظهر على الشخص، ومنها:[٣]

  • الشعور بالتّعب الشديد.
  • حدوث اضطراباتٍ في المعدة، أو التقيؤ.
  • الشعور بالارتباك، أو حدوث مشكلة في التركيز.
  • وجود تورّم، خصوصًا حول منطقة اليدين، أو الكاحلين.
  • الذهاب إلى الحمام يُصبح أكثر تواترًا.
  • حدوث تشنّجات في العضلات.
  • البشرة تصبح جافة، بالإضافة إلى الشعور بحكّة فيها.
  • ضعف في الشّهية، أو الشّعور بأن هناك طعمًا معدنيًا عند تناول المواد الغذائية.


الوقاية من الفشل الكلوي

هناك العديد من الخطوات التي يمكن اتّباعها لتقليل خطر الإصابة بالفشل الكلوي، ومن هذه الخطوات ما يلي:[٢]

  • اتباع التعليمات عند تناول الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية، إذ إن تناول جرعات عالية حتى من الأدوية الشّائعة -كالأسبرين مثلًا- يمكن أن يؤدي إلى زيادة كميات السموم خلال مدة زمنية قصيرة وتراكمها داخل الكلى.
  • يجب الحدّ من التّعرّض للمواد الكيميائية؛ مثل: المنظّفات المنزلية، والتبغ، والمبيدات الحشرية، والمنتجات السامّة الأخرى.
  • تؤدي العديد من أمراض الكلى، أو المسالك البولية إلى الإصابة بالفشل الكلوي عندما لا تُدارُ بالطّريقة الصّحيحة، لذلك يجب اتباع نصيحة الطبيب، وأخذ الأدوية ذات الوصفة الطبية بناءً على توجيهاته، والحفاظ على أسلوب حياة صحي.


المراجع

  1. "Kidney failure", www.betterhealth.vic.gov.au, Retrieved 4/3/2019. Edited.
  2. ^ أ ب Rose Kivi and Matthew Solan, "Kidney Failure"، www.healthline.com, Retrieved 4/3/2019. Edited.
  3. "Kidney Failure", my.clevelandclinic.or, Retrieved 4/3/2019. Edited.