أسباب شحوب الوجه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٢ ، ٢٧ أغسطس ٢٠١٩

شحوب الوجه

يرتبط شحوب الوجه بظهور جلدٍ أفتح من اللون المعتاد، ويحدث الشحوب في مختلف ألوان البشرة، وعادة ما يتعلق الشحوب بالوجه، ويؤثر تغيير اللون في الشفاه، واللثة، واللسان، ويُشار إلى أنَّ الإصابة بالشحوب تحدث نتيجة عدم وجود كمية كافية من الهيموغلوبين الغني بالأكسجين في المنطقة القريبة من سطح الجلد. ويتسبب عدد من الأسباب في تقليل مستويات الهيموغلوبين، ويرتبط الشحوب بعدد من الحالات الوراثية؛ كالبهاق، والبرص، التي تؤثر في صبغة الجلد، وتُسبب تلف الجلد.[١]


أسباب شحوب الوجه

يحدث شحوب الوجه نتيجة عددٍ من الأسباب، التي يُذكر منها التّالي[٢]

  • الطقس، تسبب الرطوبة والحرارة المرتفعة شحوبًا في الوجه، وتسبب الإجهاد الحراري، الذي يرافقه انتفاخ العين بسبب احتباس السوائل في تلك المنطقة، ويُتجنّب حدوث ذلك من خلال الإكثار من شرب السوائل، والبقاء في مناطق الظلال والمناطق الباردة، كما تُسبب ضربة أشعة الشمس شحوبًا في الوجه، ومن الأعراض التي تدلُّ على ضربة الشمس: التغير في طريقة الكلام، وحرارة البشرة، كما تُسبب أثار الصقيع شحوبًا في الوجه.
  • الإعياء والتعب، يؤدي الشعور بالإعياء وقلة الراحة إلى تراكم السوائل تحت العينين وشحوب البشرة، لذلك يحتاج الجميع إلى قسطٍ من الراحة والنوم لمدة لا تقلّ عن ثماني ساعات يوميًا، وفي حال وجود مشاكل في النوم ينبغي التحدث إلى الطبيب عن الوسائل والطرق التي تساعد في النوم الطبيعي.[٢]
  • الحساسية، يُحدِث شحوب الوجه نتيجة احتقان الجيوب الأنفية وغيره من ردود الفعل التحسسية تجاه المواد المُثيرة للحساسية، خاصّةً تلك الموجودة في الأماكن المغلقة أو في الأماكن المفتوحة، ويُجرى علاج ذلك من خلال استخدام الأدوية المصروفة بوصفةٍ طبية، أو عبر استشارة الطبيب في تحديد مسببات الحساسية، ومحاولة تقديم الحلول المناسبة لها.[٢]
  • فقر الدم، يُعدّ أحد أكثر أسباب شحوب الوجه شيوعًا؛ ففي هذه الحالة لا ينتج الجسم كفايته من خلايا الدم الحمراء فإنّ فقر الدم حاد مع ظهور مفاجئ أو مزمن، ثمَّ يتطوّر بشكل بطيء،[٣] ويحدث فقر الدم بسبب نقص الحديد، الذي يحدث من خلال الحيض، أو الحمل، أو القرح، أو خسارة الدم بشكل كبير، ويحدث بسبب نقص حمض الفوليك أيضًا، أو نقص فيتامين (ب12)، أو حدوث اضطرابات متداخلة مع امتصاص الأغذية، ويُجرى علاج فقر الدم من خلال تحديد مسبباته، لكنّ إضافة المكمّلات الغذائية والأطعمة الجديدة إلى النظام الغذائي هي حل للمشكلة.[٢]
  • لسعات النحل، يحدث شحوب الوجه والانتفاخ العام حول العينين نتيجة لسعات النحل، التي تُنتج ردود فعل تحسسية في الجسم، وفي بعض الأحيان تُسبب ردود فعل قوية جدًا، وتتمثل أعراضها بالغثيان وصعوبة التنفس. ويجدر ذكر أنَّ هذه الحالة الطارئة تتطلب الرعاية الطبية الفورية.[٢]
  • اضطرابات الأكل، يحدث شحوب الوجه نتيجة الإصابة بواحد من اضطرابات الأكل، ومن العلامات التي تدلُّ على ذلك:[٢]
  • فقدان الوزن.
  • تساقط الشعر.
  • الانشغال بالطعام والسعرات الحرارية.
  • تقلب المزاج.


علاج شحوب الوجه

يعتمد علاج شحوب الوجه على أسباب حدوثه، ويشتمل العلاج على الخيارات التالية:[٣]

  • اتباع نظام غذاء متوازن.
  • تناول الحديد، أو فيتامين (ب12)، أو مكمّلات الفولات.
  • تناول الأدوية، أو الحصول على العلاج المناسب.
  • الجراحة، التي ترتبط بالحالات الشّديدة، والمتمثلة بفقدان الدم الحاد، أو علاج انسداد الشرايين.


المراجع

  1. Zawn Villines (26-6-2019), "What to know about skin paleness"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 9-7-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح ELLEN DOUGLAS, "What Causes Pale Skin & Baggy Eyes?"، www.livestrong.com, Retrieved 9-7-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Verneda Lights (30-3-2018), "Paleness"، www.healthline.com, Retrieved 9-7-2019. Edited.