أفضل طارد للبلغم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٢ ، ٤ سبتمبر ٢٠١٩

البلغم

يُعدّ البلغم من السوائل الطبيعية التي تنتجها أغشية المخاط في الجسم، ويؤدي جزءًا مهمًا من وظائف الجسم، إذ يُرطّب أعضاء الجسم الداخلية ويحميها، ويلتقط مسببات الحساسية؛ مثل: الغبار، والتدخين، والبكتيريا، ويحتوي البلغم على أجسام مضادة، وإنزيمات تقتل البكتيريا، وغيرها من مسببات الأمراض، وينتج الجسم طبيعيًا كمية كبيرة من البلغم تُقدّر بـ 1 إلى 1.5 لترًا، إلّا أنّه في بعض الحالات والظروف المرضية يزداد إنتاج البلغم.[١]


طاردات البلغم

تساعد الإجراءات التالية في التخلص من البلغم الزائد:[٢]

  • الحفاظ على رطوبة الهواء، يسبب جفاف الهواء تهيج الأنف والحلق، مما يسبب زيادة إنتاج البلغم للحفاظ على رطوبة الحلق؛ لذلك يُنصح بوضع مرطبات الهواء في غرفة النوم لإعطاء المريض الراحة خلال نومه، وتجنب الإصابة بتهيج الحلق.
  • زيادة استهلاك السوائل، يحتاج الجسم إلى السوائل للحفاظ على رطوبته وتليين البلغم، لذلك تساعد زيادة استهلاك السوائل المصابين بنزلات البرد في تليين البلغم وتصريف المخاط، ويساعد الحفاظ على رطوبة الجسم في الوقاية من الإصابة باحتقان الأنف عند الأشخاص الذين يعانون من الحساسية الموسمية.
  • تطبيق كمادات الماء الساخن، يساعد تطبيق كمادات الماء الساخن والرطبة في التقليل من صداع الجيوب الأنفية، كما يقلل الألم والضغط، ويساعد في تليين المخاط في الأنف والبلغم في الحلق.
  • إبقاء الرأس مرفوعًا، يسبب الاستلقاء الشعور بعدم الراحة نتيجة تجمّع المخاط في أسفل الحلق؛ لذلك يساعد رفع الرأس أثناء النوم في تقليل تراكم المخاط، وإعطاء الراحة للمريض.
  • استخدام مثبطات السعال، يلجأ عدد من الأشخاص إلى استخدام مثبطات السعال، خاصةً إذا كان يصاحبه البلغم، إلّا أنّ السعال طريقة طبيعية يتخلص بها الجسم من الإفرازات والبلغم المُحتَقَن.
  • محاولة طرد البلغم، حيث ارتفاع البلغم من الرئتين إلى الحلق هو محاولة من الجسم للتخلص من البلغم؛ لذلك يُنصح المرضى بالتخلص من البلغم وعدم حبسه؛ لأنّ حبسه يسبب تراكمه واحتقانه في الحلق.
  • استخدام بخاخات الماء المالح، يساعد في تقليل سماكة المخاط في الأنق والبلغم في الحلق.
  • الغرغرة بالماء المالح، تساعد الغرغرة بالماء المالح في ترطيب الحلق، وطرد البلغم، ومهيّجات الحلق، ويُحضّر الماء المالح بمزج الملح بالماء المعقم الدافئ واستخدامه عدة مرات يوميًا.
  • استخدم نبات الأوكالوبتس، حيث استخدم الأوكالبتوس قديمًا للتقليل من سماكة المخاط، ويُطبّق موضعيًا، أو إضافة زيت الأوكالبتوس إلى مرطبات الجو، أو إلى الحمام لتطهير الحلق.
  • تجنب التدخين والتدخين السلبي، يسبب التدخين والتدخين السلبي زيادة إنتاج المخاط والبلغم واحتقانهما.
  • تجنب استخدام مضادات الاحتقان، تسبب مضادات الاحتقان في زيادة سمك المخاط والبلغم، مما يؤدي إلى صعوبة التخلص منه.
  • استخدام الأدوية المناسبة، تساعد الأدوية المذيبة للبلغم في التقليل من سماكة البلغم، مما يساعد في التخلص منه وتجنب احتقانه، إلّا أنّه يُنصح باستشارة الطبيب أو الصيدلاني في الأدوية المناسبة للاستخدام، وتجنب الأدوية المحتوية على مضادات الاحتقان.
  • تجنب مسببات الحساسية، تسبب مسببات الحساسية الموسمية؛ مثل: الغبار، وحبوب اللقاح، زيادة إنتاج البلغم.
  • تجنب تناول الأطعمة المسببة لتهيج الحلق، تسبب بعض أنواع الأطعمة؛ مثل: مسببات الحساسية تهيج الحلق والأنف، مما يسبب زيادة إنتاج البلغم، لذلك يُنصح بتجنب هذه الأطعمة.
  • تجنب شرب الكحول والسوائل المحتوية على الكافيين، لأنّ الكحول والكافيين تسببان جفاف الحلق، مما يدفق الحلق إلى زيادة إنتاج البلغم؛ لذا يُنصح بشرب السوائل الدافئة والخالية من الكافيين.
  • أخذ حمام دافئ، يساعد البخار الناتج من الحمام في تليين المخاط والبلغم.


أسباب البلغم

يزداد إنتاج البلغم بسبب الإصابة ببعض حالات المرض التي تؤثر سلبًا في صحة الجسم، ومن أبرزها ما يلي ذكره:[٣]

  • التهاب القصبات الهوائية.
  • الربو.
  • التهاب الرئة.
  • عوامل البيئة.
  • السعال الديكي.
  • داء الانسداد الرئوي المزمن.
  • الخانوق.


المراجع

  1. "What Is Mucus?", www.medicinenet.com, Retrieved 23-8-2019. Edited.
  2. "Home remedies for phlegm and mucus", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-8-2019. Edited.
  3. "Treating a Wet Cough at Home: 10 Natural Remedies", www.healthline.com, Retrieved 23-8-2019. Edited.