أفضل علاج طبيعي للكحة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٢ ، ٨ أغسطس ٢٠١٩

الكحة

الكحة رد فعل انعكاسي على تنظيف الحنجرة من المخاط أو الأجسام الغريبة. والكحة بصفته رد فعل لتنظيف الحنجرة ليست أمرًا متكررًا إلا أنّ بعض الأمراض تترافق مع نوبات من السعال. وبشكلٍ عام إذا استمرت الكحة لمدة تقل عن ثلاثة أسابيع، فإنها تسمى كحة حادّة إذا استمرت أكثر من ثلاثة أسابيع، وأقل من ثمانية أسابيع تُصنَّف بأنها تحت الحاد، أما إذا استمرت لمدة تزيد على ثمانية أسابيع فتُعدّ مزمنةً.[١] وهناك كحة تترافق مع المخاط -أي البلغم-، وهناك ما لا يترافق مع المخاط، وتسمّى الكحة الجافة، وهناك ما يترافق مع دم، وهناك ما يزداد ليلًا.[٢]


العلاجات الطبيعية للكحة

تجرى معالجة الكحة الناتجة من الزكام، أو التحسس، أو التهاب الجيوب الأنفية ببعض الأدوية التي تُباع من دون وصفة طبية، لكنّ الكحة الناتجة من الالتهابات البكتيرية غالبًا ما تحتاج إلى مضادات حيوية، لكن للأشخاص الذين لا يفضلون استخدام العلاجات الطبية يمكنهم اللجوء إلى بعض الوصفات الطبيعية، وفي ما يلي جزء منها:[٣]

  • العسل؛ هو من العلاجات التي نُقِلَت عبر العصور لالتهاب الحلق، إذ أشارت إحدى الدراسات إلى أنّ العسل أكثر فاعلية من الأدوية التي تُصرف من دون وصفة، التي تحتوي على ديسكتروميثورفان. والشخص يخلط ملعقتين صغيرتين من العسل بالماء الدافئ أو الأعشاب و الليمون. ويعمل العسل ملطفًا للحلق، كما يقلل الليمون من شدة الاحتقان، أو يؤكل العسل مباشرة، أو حشوه في شطيرة في صورة وجبة خفيفة.
  • بروبايوتيك؛ هي كائنات حيّة دقيقة لها الكثير من الفوائد الصحيّة. ورغم أنّها لا تخفف الكحة مباشرةً، إلا أنّها تحافظ على توازن الكائنات الدقيقة المسالمة في جهاز الهضم. وهذا التوازن يُسهم في دعم جهاز المناعة، وتشير بعض الأدلة أيضًا إلى أنّ اللاكتوباسيلّس، وهو كائن حي دقيق موجود في مشتقات الألبان، يقللّ من احتمالية الإصابة بالزكام، والإنفلونزا، والأمراض التحسسية. كما يُعدّ الحليب المدعّم غنيًا باللاكتوباسيلّس، لكن يجب الحذر من تناوله بكثرة؛ إذ يزيد الحليب من سماكة البلغم.
  • بروميلين، قد لا يُفكّر معظم الأشخاص بالأناناس كونه مادة طبيعية تقلل من الكحة، إلّا أنّ جذع فاكهة الأناناس خاصة والفاكهة عامة يحتويان على مادة البروميلين، التي توقف الكحة، وتقلل من سماكة البلغم. ويوصى بتناول ما يقارب شريحة من الأناناس، أو شرب 3.5 أونصة من عصير الأناناس الطبيعي الطازج ثلاث مرات يوميًا. وهناك بعد الادعاءات أنّه قد يخفّف من التهاب الجيوب الأنفية وتحسّسها، لكن لا توجد أدلة كافية تؤيد هذا الأمر. ويجب الحذر من استخدام مادة البروميلين للأطفال، والأشخاص الذين يتناولون الأدوية المميعة للدم، وكذلك إذا كان الشخص يأخذه بالتوازي مع المضاد الحيوي (أموكسيسلين)؛ إذ يزيد البروميلين من امتصاصه.
  • النعنع، تُشتهَر أوراق النعنع بخصائصها العلاجية؛ إذ يحتوي النعنع على المينثول الذي يلطّف الحلق، ويعمل قابضًا للأنسجة، ويكسر جزيئات البلغم. ويُشرَب في شكل شاي (منقوع النعنع)، أو استنشاق بخار النعنع من الحمّام المائي المحتوي على النعنع، ذلك بوضع 3-4 نقاط من زيت النعنع في 150 مل من الماء الساخن، ثم وضع منشفة على الرأس وأخذ أنفاس عميقة منه.
  • الزعتر، يُستخدم الزعتر في علاج بعض أمراض جهاز التنفس، وتُشير إحدى الدراسات إلى أنّ الزعتر المضاف إلى اللبلاب يساهم في تقليل الكحة، بالإضافة إلى التهاب القصبات الهوائية. وتحتوي أوراق الزعتر على الفلافونويد، التي ترخي عضلات الحلق، وتقلل الالتهاب. ويُحَضّر شاي الزعتر بوضع ملعقتين صغيرتين من مسحوق أوراق الزعتر في كوب من الماء المغلي، ثم تغطيته ونقعه لعشر دقائق.
  • الغرغرة بالماء والملح، قد تبدو هذه الوصفة بسيطة، إلّا أنّ لها فوائد جمّة؛ إذ تلطف من خشونة الحلق التي تزيد من الكحة. ولتحضيرها يُنصح بخلط ربع إلى نصف ملعقة صغيرة من الملح بثماني أونصات من الماء الدافئ.


أسباب الكحة

هناك عدّة أسباب للكحة، ومن أسباب الكحة قصيرة الأمد:[٤]

  • التهابات الجهاز التنفسي العلوي؛ كالزكام، والأنفلونزا.
  • التهابات الجهاز التنفسي السفلي؛ كالتهاب الرئة.
  • الأمراض التحسسية.

أمّا الكحة المستمرة فمن أسبابها:

  • التهاب القصبات المُزمن.
  • التدخين.
  • بعض الأدوية؛ مثل: مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتينسين.
  • ضعف عضلة القلب.
  • أورام الرئة.


العلاجات الدوائية للكحة

هناك نوعان أساسيان من الأدوية التي تستخدم من دون وصفة طبية في علاج الكحة؛ وهما:[٥]

  • المقشعات؛ مثل: جوايفيناسين. وتقلّل سماكة البلغم لتسهيل خروجه.
  • مثبطات السعال؛ إذ تقلل من عدد المرات التي يسعل فيها المريض. ومنها: ديكستروميثورفان.


المراجع

  1. Kati Blake (2017-3-16), "?What Causes Cough"، healthline, Retrieved 2019-7-22. Edited.
  2. "Cough Symptoms, Causes and Risk Factors", lung, Retrieved 2019-7-22. Edited.
  3. Zohra Ashpari,Rachel Nall (2016-4-12), "The Best Natural Cough Remedies"، healthline, Retrieved 2019-7-22. Edited.
  4. "Cough", nhsinform, Retrieved 2019-7-22. Edited.
  5. Carol DerSarkissian (2019-7-8), "OTC Medicines for Cough: What You Need to Know"، webmd, Retrieved 2019-7-22. Edited.