أفضل علاج للعنقز

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٧ ، ٢٥ أغسطس ٢٠١٩

العنقز

يُعرَف العنقز باسم جدري الماء، وهو مرض شديد العدوى يُسببه فيروس الحماق النطاقي، وعادة ما يتعافى الشخص المصاب منه في غضون أسبوع إلى أسبوعين، والعنقز طفح جلدي يشبه الفقاعات، ويبدأ ظهوره على الوجه والجذع ثم ينتشر إلى الجسم، ويُشار إلى أنَّ العنقز يُهدد الحياة، وقد ينتج منه ظهور العديد من المضاعفات، وعادة ما تنتشر العدوى منه بطريقة مشابهة لـنزلات البرد، والإنفلونزا، وتُشخّص الإصابة بالمرض من خلال مراقبة أعراضه وعلاماته.[١]


علاج المصاب بالعنقز

تُقلّل شدة أعراض العنقز ويجرى علاجه من خلال اتباع الطّرق التالية:[٢]

  • تجنب خدش الجلد المُصاب بالعنقز؛ فالخدش يُسبب ظهور الندوب، ويُبطئ من عملية الشفاء، ويزيد من خطر الإصابة بالقروح، وفي حالة عدم قدرة الطفل على التوقف عن الخدش يُتّبع الآتي:
  • وضع قفازات على يدي الطفل، خاصة في المساء.
  • تقليم أظافر اليدين.
  • تقليل الحكة والأعراض الأخرى المرتبطة بالعنقز؛ ذلك من خلال عمل حمام ماء بارد، ومزجه بصودا الخبز أو دقيق الشوفان أو غيرهما.
  • استخدام غسول الكالامين على المناطق المُصابة بالعنقز.
  • اتباع نظام غذائي من الاطعمة الطرية، خاصّة عند ظهور تقرحات العنقز داخل الفم.
  • استخدام مضادات الهيستامين في علاج الحكة، وتنبغي استشارة الطبيب في استخدام هذه المضادات.

وعندما تستمر الحمى لمدة تزيد على أربعة أيام وتكون أعلى من 102 يجب الحصول على الاستشارة الطبية، ويجب عدم إعطاء الأسبرين للأطفال ومن هم في سن البلوغ الذين يعانون من العنقز؛ لأنَّه يؤدي إلى الإصابة بمتلازمة راي.

  • استخدم منشفة مبللة باردة في مناطق الحكة الشديدة؛ فهذا يُهدئ البشرة.[٣]
  • ارتداء الملابس القطنية الفضفاضة.[٣]
  • استخدام الأسيتامينوفين لعلاج الألم المصاحب لارتفاع درجة الحرارة، أو الألم الشديد المرتبط بالعنقز.[٣]
  • المحافظة على رطوبة الجسم؛ ذلك من خلال الإكثار من شرب السوائل، وينبغي اختيار الشراب الذي يحتوي على المشروبات السكرية أو الصودا، فهذا يساعد الجسم في التخلّص من فيروس العنقز بشكل أسرع؛ لهذا يجب إبقاء الجسم رطبًا.[٣]
  • تجنّب تناول الأطعمة الصلبة، أو الحارة، أو المالحة؛ إذ تُسبب التهابًا في الفم.[٣]

كما يلجأ الأطباء إلى اتباع العلاج المُسمّى الغلوبولين المناعي في علاج العنقز؛ ذلك عند التعرّض لشخص مُصاب بالعنقز، ولم تظهر الأعراض بعد، ويُساعد هذا العلاج في منع جدري الماء الحاد، ويُذكر أنَّ الطبيب يمنع هذا العلاج في الحالات الآتية:[٣]

  • المرأة الحامل.
  • المدخنون.
  • العيش مع فيروس نقص المناعة البشرية.
  • العلاج الكيميائي، أو تناول جرعات مرتفعة من أدوية الستيرويد.


أسباب العنقز

يحدث العنقز عبر العدوى الفيروسية وعن طريق الاتصال بشخص مصاب، وينتشر من خلال الآتي:[٤]

  • اللعاب.
  • السعال.
  • العطاس.
  • ملامسة السوائل التي تخرج من حبوب العنقز.


أعراض العنقز

تظهر أعراض العنقز بعد مرور 10-21 يومًا من التعرض للفيروس، وتتمثل الأعراض بما يلي:[٥]

  • الشعور بآلام في الجسم.
  • الحمى.
  • الشعور بالتعب الشديد والإرهاق.
  • الانفعال، والغضب.
  • فقدان الشهية.
  • صداع في الرأس.

كما تجب استشارة الطبيب فورًا عند ظهور الأعراض الآتية:[٥]

  • انتشار الطفح إلى أحد العينين، أو كلتيهما.
  • احمرار الطفح، أو أن يُصبح الطفح دافئًا أو رقيقًا جدًا.
  • الشعور بالدوخة.
  • ضيق في التنفس.
  • التقيؤ.
  • تصلّب الرقبة.
  • عدم القدرة على التحكم بعضلات الجسم.
  • ارتفاع درجة الحمى إلى نحو 38 مئوية.


المراجع

  1. Christian Nordqvist (22-12-2017), "What you need to know about chickenpox"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 21-7-2019. Edited.
  2. Mayo Clinic Staff (27-2-2019), "Chickenpox"، www.mayoclinic.org, Retrieved 16-8-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح Dan Brennan (5-5-2019), "What’s the Treatment for Chickenpox?"، www.webmd.com, Retrieved 16-8-2019. Edited.
  4. Marissa Selner (15-6-2017), "Chickenpox"، www.healthline.com, Retrieved 22-7-2019. Edited.
  5. ^ أ ب Dan Brennan (23-3-2019), "What Are the Symptoms of Chickenpox?"، www.webmd.com, Retrieved 16-8-2019. Edited.