أفضل علاج لنقص كريات الدم الحمراء

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣١ ، ١ مايو ٢٠١٩
أفضل علاج لنقص كريات الدم الحمراء

فقر الدم

فقر الدم هو حالة لا يكون فيها عدد خلايا الدم الحمراء السليمة التي تحمل الاكسجين كافيًا لتغطية احتياج الجسم، ويسبب نقص عدد خلايا الدم الحمراء التعب والإعياء. وتوجد عدة أنواع من فقر الدم، ولكل منها أسبابه المختلفة، ويكون فقر الدم طويل الأمد أو مزمنًا، وتتراوح حدته من الطفيف إلى الحاد، ومن أنواع فقر الدم ما يلي: [١]

  • فقر الدم الناجم عن نقص الحديد، هو أكثر أنواع فقر الدم شيوعًا حول العالم، ويحدث بسبب نقص الحديد الذي يحتاج إليه نخاع العظم في صناعة هيموغلوبين الدم، ويحدث هذا النوع من فقر الدم بسبب نقص تزويد الجسم بالحديد بسبب التغذية السيئة، أو النزيف الشديد، أو القرحة، أو السرطان، أو الاستخدام المنتظم لمسكنات الألم؛ مثل: الأسبرين.
  • فقر الدم الناجم عن نقص فيتامين ب 12، إذ يحتاج الجسم إلى حمض الفوليك، وفيتامين ب 12، والحديد لإنتاج كمية كافية من خلايا الدم الحمراء، ويحدث هذا النوع من فقر الدم بسبب افتقار النظام الغذائي إلى هذه العناصر المهمة لإنتاج خلايا الدم الحمراء، ويحدث فقر الدم الناجم عن نقص فيتامين ب 12 بسبب عدم قدرة الجسم على امتصاص فيتامين ب 12، وتسمى هذه الحالة بفقر الدم الخبيث.
  • فقر الدم الناجم عن الأمراض المزمنة، إذ تسبب بعض الأمراض المزمنة الأنيميا؛ مثل: السرطان، والإصابة بفيروس نقص المناعة المكتسبة، والتهاب المفاصل الروماتويدي، ومرض الكلى المزمن، وداء كرون.
  • فقر الدم اللا تنسجي، يحدث هذا النوع الخطير من فقر الدم بسبب عدم قدرة الجسم على إنتاج كميات كافية من خلايا الدم الحمراء، ويمكن ان تحدث هذه الحالة بسبب العدوى، وأمراض المناعة الذاتية، والتعرض للمواد الكيميائية السامة.
  • مرض نخاع العظم، يمكن أن تسبب عدة أمراض؛ مثل: سرطان الدم، والتليف النقوي الإصابة بفقر الدم؛ لأنها تؤثر بشكل مباشر في نخاع العظم الذي ينتج خلايا الدم الحمراء.
  • فقر الدم الانحلالي، يحدث هذا النوع من فقر الدم عندما تُدمَّر خلايا الدم الحمراء بسرعة أكبر من معدل إنتاج الجسم خلايا دم حمراء جديدة في نخاع العظم، وفقر الدم الانحلالي من الحالات الوراثية.
  • فقر الدم المنجلي، هو حالة موروثة من فقر الدم تسبب تشوه شكل خلايا الدم الحمراء، واتخاذها للشكل المنجلي، مما يسبب عدم كفاءة هذه الخلايا المشوهة، وعدم قدرتها على حمل كميات كافية من الأكسجين إلى أنسجة الجسم.
  • أنواع فقر الدم الأخرى، هناك عدة أنواع أخرى من فقر الدم؛ مثل: فقر الدم الناجم عن الثلاسيميا، وفقر الدم الناجم عن الإصابة بالملاريا.


علاج نقص كريات الدم الحمراء

تُعالج الأنواع المختلفة لفقر الدم تبعًا للسبب المؤدي إلى فقر الدم، ومن طرق العلاج المتبعة لعلاج أنواع فقر الدم ما يلي: [٢]

  • تناول مكملات الحديد والأغذية الغنية بالحديد لعلاج فقر الدم الناجم عن نقص الحديد، أو إيقاف النزيف إذا كان هو سبب فقر الدم.
  • تناول المكملات الغذائية والأطعمة الغنية بحمض الفوليك وفيتامين ب 12، إذا كان فقر الدم ناجمًا عن نقص فيتامين ب 12.
  • لا يوجد علاج للأنيميا المرتبطة بالأمراض المزمنة، لكن يؤدي علاج المرض الكامن خلف فقر الدم إلى ارتفاع عدد كريات الدم الحمراء في الجسم، وقد يساعد نقل الدم، أو العلاج بالإيرثروبين، وهو الهرمون الذي تفرزه الكليتان بشكل طبيعي، في تحفيز إنتاج خلايا الدم الحمراء في الجسم.
  • قد يتضمن علاج فقر الدم اللا تنسجي نقل الدم لزيادة مستواه في الجسم، وقد يحتاج المريض إلى زراعة نخاع العظم للمساعدة في إنتاج خلايا دم حمراء سليمة.
  • يتضمن علاج الأنيميا المرتبطة بأمراض نخاع العظم: تناول الدواء، أو العلاج الكيميائي، أو زراعة نخاع العظم لتعزيز إنتاج خلايا الدم الحمراء في الجسم.
  • يُعالج فقر الدم الانحلالي عن طريق التوقف عن تناول الأدوية التي يُعتقد أنها تسبب تدمير خلايا الدم الحمراء، وتناول الأدوية المثبطة لجهاز المناعة لكبحه عن تدمير خلايا الدم الحمراء، وقد يكون من الضروري نقل الدم إلى المريض، وفي حالات معينة قد يكون استئصال الطحال مفيدًا للمريض.
  • ينطوي علاج فقر الدم المنجلي على تزويد المريض بالأكسجين، والسوائل عن طريق الوريد، والأدوية المضادة للألم، وقد تكون هناك حاجة إلى نقل الدم في بعض الحالات، وتناول مكملات حمض الفوليك، والمضادات الحيوية، وقد تساعد عملية زراعة نخاع العظم، أو العلاج بأدوية السرطان؛ مثل: الهيدروكسي يوريا في علاج فقر الدم المنجلي.
  • يُعالج فقر الدم الناجم عن التلاسيميا عن طريق نقل الدم، أو تناول مكملات حمض الفوليك، أو استئصال الطحال، أو زراعة الخلايا الجذعية لنخاع العظم.


أعراض نقص خلايا الدم الحمراء في الجسم

يمكن أن يؤدي فقر الدم إلى حدوث مضاعفات خطيرة قد تكون مهددة لحياة المريض في بعض الحالات، ويسبب فقر الدم العديد من الأعراض، ومنها ما يلي: [٣]

  • الإعياء.
  • الدوخة.
  • ضيق التنفس.
  • خفقان القلب.
  • شحوب الجلد.


المراجع

  1. "Understanding Anemia -- the Basics", webmd, Retrieved 8-4-2019.
  2. Mayo Clinic Staff (8-8-2017), "Anemia"، mayoclinic, Retrieved 7-4-2019.
  3. Jon Johnson , "How to increase red blood cell count"، medicalnewstoday, Retrieved 7-4-2019.