أين يوجد عنصر الزنك

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٢ ، ٢ يونيو ٢٠١٩

الزنك

الزّنك هو أحد المعادن الضّرورية لصحّة جهاز المناعة في جسم الإنسان، إذ إنّ نقص الزّنك يمكن أن يجعل الشّخص أكثر عرضةً للإصابة بالأمراض نتيجة ضعف جهاز المناعة، كما أنّ الزّنك مسؤول عن عدد من الوظائف في جسم الإنسان، ويساعد على تحفيز نشاط 100 إنزيم مختلف على الأقل، وتبلغ في الوقت الحالي الكميّة الموصَى بها من الزّنك 8 ملغم يوميًا للنّساء، و11 ملغم يوميًا للرّجال، كما أنّه خلال فترة الحمل والرّضاعة قد تحتاج النّساء إلى زنكٍ إضافي، ويوجد الزّنك بصورة طبيعيّة في العديد من الأطعمة المختلفة، لكنّه متاح أيضًا كمكمّل غذائي.[١]


وجود الزنك

يمكن الحصول على الزنك من المصادر الآتية:[٢]

  • البقوليات: مثل الحمّص، والعدس، والفاصولياء، إذ يوفّر الحمّص (1.1 ملغ) من القيمة اليومية الموصى بها للزنك، بينما يحتوي كلّ من الحمص والعدس على (0.6 ملغ)، بينما تحتوي الفاصولياء السوداء على (0.5 ملغ).
  • المكسّرات والبذور: فالمكسرات والبذور مصدر جيّد للزّنك.
  • الحليب والألبان: فالحليب ومنتجات الألبان مصدر جيّد للزّنك، إذ يحتوي كوب واحد من الحليب الخالي من الدّسم أو قليل الدّسم على (1 ملغ) من القيمة اليومية للزّنك، في حين أن كوبًا واحدًا من اللبن الزبادي الخالي من الدّسم أو قليل الدسم يوفّر (2.2 ملغ).
  • الشوكولاته الدّاكنة: فبالإضافة إلى أنّ الشوكولاتة الدّاكنة مصدر جيّد للكالسيوم فهي مصدر للزّنك.
  • المحار: فبالإضافة إلى غناه بالبروتين فهو أيضًا مليء بالفيتامينات والمعادن الثّمينة الأخرى، بما في ذلك فيتامين (ج)، وفيتامين (ب12)، والحديد، والسيلينيوم، والزّنك.
  • جراد البحر: فجراد البحر مصدر جيّد للزّنك.
  • اللحوم و الدواجن: فلحوم البقر ولحم الخنزير والدّجاج غنية بالبروتين، كما أنّها غنيّة بالزّنك.
  • الخضراوات: مثل الفطر، فهو مصدر جيّد للزّنك، وكذلك السّبانخ، والبروكلي، واللفت، والثّوم.


فوائد الزنك

للزّنك فوائد عديدة في علاج الكثير من الأمراض والمشكلات الصّحية، منها:[٣]

  • علاج الإسهال: إذ إنّ تناول الزنك عن طريق الفم يقلّل من مدّة الإسهال وشدّته عند الأطفال الذين يعانون من سوء التّغذية أو نقص الزّنك، كما أن إعطاء الزنك للنساء المصابات بسوء التغذية أثناء الحمل ولمدّة شهر واحد بعد الولادة يقلّل من فرص حدوث الإسهال عند الرضّع خلال السنة الأولى من العمر.
  • علاج داء ويلسون: إذ إنّ أخذ الزنك عن طريق الفم يخفّف أعراض الاضطراب الوراثي ويلسون، فالأشخاص المصابون بداء ويلسون لديهم فائض من النّحاس في أجسامهم، إذ يمنع الزّنك كميّة النّحاس التي يجري امتصاصها، ويزيد من كميّة النّحاس في الدّم.
  • تحسين الذاكرة: إذ أشارت الأبحاث التي أجريت في جامعة تورنتو ونشرت في مجلة نيورون إلى أنّ الزنك له دور حاسم في تنظيم طريقة تواصل الخلايا العصبية مع بعضها البعض، ممّا يؤثّر على كيفية تكوين الذّكريات وكيف نتعلّمها.[١]
  • علاج نزلات البرد: إذ إنّ الزنك يساعد على تقصير مدّة شفاء نوبات البرد الشّائعة بنسبة تصل إلى 40%.[١]
  • تنظيم وظيفة المناعة: إذ يحتاج جسم الإنسان إلى الزّنك لتنشيط الخلايا اللمفاوية التائية وتحفيزها عن طريق مراقبة الاستجابات المناعيّة وتنظيمها، ومهاجمة الخلايا المصابة أو السّرطانيّة.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "What are the health benefits of zinc?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 29/5/2019. Edited.
  2. "10 Best Food Sources of Zinc", www.everydayhealth.com, Retrieved 29/5/2019. Edited.
  3. "ZINC", www.webmd.com, Retrieved 29/5/2019. Edited.