ادوية حرقة المعدة

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٢ ، ٣ يونيو ٢٠٢٠
ادوية حرقة المعدة

أدوية حرقة المعدة

تُعرف حرقة المعدة بأنَّها الألم الحارق الذي يشعر به الشخص في الصدر خلف عظمة القص تحديدًا، وغالبًا ما يزداد بعد تناول الطعام، وفي المساء، وأثناء الاستلقاء أو الانحناء، ولحسن الحظ فإنَّ مُعظم حالات حرقة المعدة العَرَضيَّة يُمكن السيطرة عليها بالتغيير في نمط الحياة، واستخدام أنواع معيَّنة من الأدوية التي تخفف من الحرقة،[١] إذْ يوجد العديد من أنواع الأدوية التي تُستخدم لتخفيف أعراض حرقة المعدة، من أبرزها مضادَّات الحموضة، وحاصرات مستقبل الهستامين 2 (H2 blockers)، ومثبطات مضخة البروتون (Proton-pump inhibitors).[٢]


استخدامات أدوية حرقة المعدة

إلى جانب استخدامها لتخفيف أعراض حرقة المعدة تُستخدم هذه الأدوية في علاج مشكلات هضميَّة أخرى، وفي ما يأتي توضيح لبعضها:

  • استخدامات مضادات الحموضة: من الأمثلة على هذه المجموعة كربونات الكالسيوم (Calcium carbonate)، وهيدروكسيد الألومنيوم (Aluminium hydroxide)، وهيدروكسيد المغنسيوم (Magnesium hydroxide)، وهذه الأدوية تعادل الحموضة في المعدة، لذا فهي تُستخدم لتخفيف أعراض عسر الهضم، والارتجاع المعدي المريئي، وقرحة المعدة، والتهاب بطانة المعدة.[٣][٢]
  • استخدامات حاصرات مستقبل الهستامين 2: تساعد هذه الأدوية على تقليل أحماض المعدة، لذا فهي تُستخدم لتخفيف أعراض الارتجاع المعدي المريئي، وعلاج متلازمة زولينجر إيليسون، وهي اضطراب مُسبِّب لزيادة إنتاج أحماض المعدة، كما يوجد استخدام غير مصرَّح به من قِبَل الهيئة العامة للغذاء الدواء (FDA) لأدوية حاصرات مستقبل الهستامين 2، وهو إمكانيَّة استخدامها لعلاج مشكلات البنكرياس، أو في حالات تفاعلات الحساسيَّة.[٤]
  • استخدامات مثبطات مضخة البروتون: هي الأدوية التي تُقلِّل من أحماض المعدة، وتُستخدم في علاج قُرحة المعدة والاثني عشر، وتخفيف أعراض الارتجاع المعدي المريئي، وتُستخدم كجزء من علاج جرثومة المعدة المُسبِّبة لقرحة المعدة، كما أنَّها تُسهم في علاج التقرُّحات المرافِقة لاستخدام مضادات الالتهاب غير الستيرويديَّة، ولعلاج متلازمة زولينجر إيليسون، وغيرها من المشكلات الصحيَّة التي تستدعي تقليل أحماض المعدة.[٥]


جرعات أدوية حرقة المعدة وطريقة استخدامها

يمكن توضيح ذلك على النحو الآتي:


جرعات مضادات الحموضة

في ما يأتي توضيح لطريقة استخدام مضادات الحموضة:[٦]

  • المعلق الفموي: يُؤخذ هذا الدواء عن طريق الفم بعد تناول الطعام وعند النوم، مع ضرورة اتِّباع التعليمات المرفقة مع علبة الدواء أو توجيهات الطبيب، ويجب التأكّد من رجّ العبوة قبل استخدام المعلَّق، إلى جانب استخدام الملعقة المخصصة لقياس الجرعات، وتجنُّب تجميد الدواء أو خلطه مع سوائل أخرى غير الماء.
  • أقراص المضغ: كما هو الحال بالمعلَّق الفموي تؤخذ هذه الأقراص بعد وجبات الطعام، مع الحرص على مضغ القرص جيدًا قبل بلعه، ويُتبَع بشرب كوب كامل من الماء بسعة 240 مل.

أمّا في ما يتعلّق بالجرعات فتختلف باختلاف نوع الدواء المضاد للحموضة، الأمر الذي يصعب حصره هنا، لذا من الضّروري الالتزام بتعليمات الطبيب أو الصيدلاني في ما يتعلق بالجرعات، مع قراءة النشرة المُرفَقَة مع الدواء.


جرعات حاصرات مستقبل الهستامين 2

تضمّ هذه العائلة أنواعًا مختلفةً من الأدوية لكلٍّ منها جرعات وتراكيز محدَّدة عند استخدامها لعلاج حرقة المعدة، وهي على النحو الآتي:[٧]

  • دواء فاموتيدين (Famotidine): يوجد هذا الدواء على شكل حقن، أو أقراص، أو معلق دوائي، أو أقراص للمضغ، وفي حال استخدامه لعلاج حرقة المعدة يتناول الشخص البالغ قرصًا من الدواء بتركيز 10 ملليغرام مع كوب من الماء عند بدء ظهور أعراض حرقة المعدة، وتُكرَّر الجرعة مرّةً واحدةً كلّ 24 ساعةً، ويجب عدم تجاوز الجرعة القصوى خلال 24 ساعةً، وهي 20 ملليغرامًا من الدواء، أمَّا للوقاية من حرقة المعدة فيوصى بتناول قرص دوائي بتركيز 10 ملليغرام قبل وجبة الطعام التي قد تكون سببًا في ظهور الأعراض، ويُمكن تكرار هذه الجرعة مرّةً واحدةً فقط خلال 24 ساعةً.
  • نيزاتيدين (Nizatidine): يتوفّر هذا الدواء على شكل كبسولات ومحلول فموي، وعند استخدامه للوقاية من حرقة المعدة يتناول الشخص البالغ جرعةً بتركيز 75 ملليغرامًا تؤخذ قبل وجبة الطعام التي قد تكون سببًا في ظهور الأعراض بحوالي نصف ساعة أو ساعة، ويُمكن تكرار الجرعة مرّةً واحدةً فقط خلال 24 ساعةً.
  • رانيتيدين (Ranitidine): يتوفّر هذا الدواء على شكل أقراص فمويَّة، وأقراص فوارة، وشراب، وعند استخدامه لعلاج حرقة المعدة يتناول الشخص البالغ جرعةً بتركيز 150 ملليغرامًا مع الماء عند ظهور الأعراض، ويمكن تكرار الجرعة مرّةً واحدةً فقط خلال 24 ساعةً، وللوقاية من حرقة المعدة يؤخَذ القرص الدوائي بتركيز 150 ملليغرامًا مع كوب من الماء قبل تناول الطعام بنصف ساعة أو ساعة، مع عدم تجاوز جرعة 300 ملليغرام في اليوم، ويحتوي المقال على تحذير بشأن استخدام دواء رانيتيدين.


جرعات مثبطات مضخة البروتون

تضمّ هذه العائلة أنواعًا مختلفةً من الأدوية لكلٍّ منها جرعات وتراكيز محدَّدة عند استخدامها لعلاج حرقة المعدة، وهي كالآتي:

  • أوميبرازول (Omeprazole): يوجد هذا الدواء بجرعة 20، 40، 10، 2.5، 2 ملليغرام/ملليلتر، ويُؤخذ عن طريق الفم بجرعة 20 ملليغرامًا مرةً واحدةً في اليوم لعلاج حرقة المِعدة التي ترافق الارتجاع المعدي المريئي، ويستمر العلاج مدة أربعة أسابيع، أمَّا لعلاج حرقة المعدة المتكرِّرة التي تحدث مرتين أو أكثر في الأسبوع فيؤخذ الدواء الفموي بتركيز 20 ملليغرامًا مرةً واحدةً يوميًّا في الصباح، وتستمر مدَّة العلاج 14 يومًا.[٨] ويجب الإشارة إلى أنَّ هذا الدواء يُؤخذ قبل تناول الطعام، مع تجنُّب مضغ الأقراص متأخرة المفعول أو طحنها أو كسرها، الأمر الذي ينجم عنه زيادة تأثير الأعراض الجانبية للدواء.[٩]
  • لانزوبرازول (Lansoprazole): يتوفر هذا الدواء بتركيز 15، 30، 3 ملليغرام/مل، ويجب الإشارة إلى أنَّه لا يُستخدم للحصول على تأثير سريع في تخفيف حرقة المعدة، لكنَّه يستخدم لتخفيف حرقة المعدة المُتكرِّرة التي تحدث في يومين أو أكثر خلال الأسبوع الواحد، وكعلاج قصير المدى لحرقة المعدة التي ترافق الارتجاع المعدي المريئي، وفي هذه الحالة تُؤخذ جرعة من الدواء بتركيز 15 ملليغرامًا مرةً واحدةً في اليوم، وتستمر مدَّة العلاج 14 يومًا إلى ثمانية أسابيع، وتظهر فعاليَّة الدواء بصورة كاملة بعد مضي 1-4 أيام من بدء استخدامه.[١٠] ويؤخذ دواء لانزوبرازول عن طريق الفم قبل وجبات الطعام، مع تجنُّب طحن الكبسولات أو مضغها، لكنْ يُمكن فتح الكبسولة في ملعقة من الطعام الليِّن كالزبادي وبلعها مباشرةً دون مضغ، أو تفريغ الكبسولة في 60 مل من العصير ومزجه جيِّدًا وتناول كامل الجرعة دون مضغ، ثم إضافة كمية قليلة من العصير إلى الكوب وتدويرها للتأكد من أنّ كامل بقايا الدواء أُذيبَت وشربها مباشرةً.[١١]
  • بانتوبرازول (Pantoprazole): يوجد هذا الدواء بتركيز 20، و40 ملليغرامًا، وفي حال استخدامه لتخفيف حرقة المعدة التي ترافق الإصابة بالارتجاع المعدي المريئي عند البالغين يُعطى بجرعة تركيزها 40 ملليغرامًا مرةً واحدةً يوميًّا، ويستمر العلاج مدَّة 8 أسابيع،[١٢] ويُمكن تناول حبوب بانتوبرازول مع الطعام أو دونه، مع ضرورة بلع القرص كاملًا دون طحنه أو كسره أو مضغه، أمَّا في حال تناول الدواء على شكل حبيبات فتؤخذ الجرعة قبل وجبة الطعام بنصف ساعة.[١٣]


الأعراض الجانبية لأدوية حرقة المعدة

قد يرافق تناول هذه الأدوية بعض الأعراض الجانبيَّة، منها ما يأتي:

  • أعراض جانبيَّة لمضادات الحموضة: في حال تناول مضادات الحموضة في أوقات متفرقة وبالجُرعة الموصى بها لا يُرافق تناولها عادةً ظهور العديد من الأعراض الجانبيَّة، لكنَّها قد تتسبّب أحيانًا بظهور بعضها، منها:[٣]
    • تشنجات المعدة.
    • الإسهال أو الإمساك.
    • الشعور بالغثيان أو التقيؤ.
    • كثرة الغازات.
  • أعراض جانبيَّة لحاصرات مستقبل الهستامين 2: في الحقيقة إنَّ مُعظم الأعراض الجانبيَّة التي تُرافق استخدام هذه الأدوية هي أعراض خفيفة ويقل تأثيرها تدريجيًّا مع الوقت مع الاستمرار بتناول الدواء، إذْ يوجد حوالي 1.5% فقط من الأفراد يوقفون استهلاك هذه الأدوية بسبب أعراضها الجانبيَّة، ومنها: جفاف الفم، والإسهال، والإمساك، وجفاف الجلد، وطنين الأذن، والصداع، وصعوبة التبول، وسيلان الأنف، وفي حالات نادرة قد تسبِّب ظهور أعراض جانبيَّة أكثر خطورةً تستدعي مراجعة الطبيب فورًا، منها:[٤]
    • عدم انتظام نبضات القلب.
    • الشعور بضيق في الصدر.
    • صعوبة التنفس.
    • الارتباك.
    • صدور صوت الأزيز أو الصفير أثناء التنفس.
    • تغير الرؤية.
    • تقشُّر الجلد، أو ظهور البثور عليه، أو الشعور بالحرقة فيه.
    • الإثارة، والهلوسات.
  • أعراض جانبيَّة لمثبطات مضخة البروتون: لا تظهر أي أعراض جانبيَّة لهذه الأدوية في مُعظم الحالات، فهي غالبًا ما تكون محصورةً بفئة قليلة فقط من الأفراد، ومن أكثرها شيوعًا ما يأتي:[٥]
    • الغثيان.
    • الإسهال.
    • الإمساك.
    • التقيؤ.
    • كثرة الغازات وإطلاق الريح.
    • الصداع.
    • ألم البطن.


تفاعلات أدوية حرقة المعدة مع الأدوية الأخرى

في ما يأتي ذكر لبعض التفاعلات الدوائيَّة مع أدوية حرقة المعدة:

  • التفاعلات الدوائية لمضادات الحموضة: قد تؤثر مضادات الحموضة على طريقة عمل الأدوية الأخرى التي يتناولها المريض، لذا يجب الحرص على تجنب تناول أي أدوية خلال 2-4 ساعات من تناول مضادات الحموضة،[٣] ويمكن ذكر بعض التفاعلات الدوائية لها على النحو الآتي:[١٤]
    • تقليل امتصاص الأدوية الحمضيَّة، مثل: فينيتوين (Phenytoin)، وكلوربرومازين (Chlorpromazine).
    • زيادة امتصاص أنواع من الأدوية، مثل: سودوإفيدرين (Pseudoephedrine)، وليفودوبا (Levodopa)، وهذا يزيد من خطر سُميَّة هذه الأدوية في الجسم.
    • تقليل امتصاص بعض الأدوية بسبب الارتباط بها، وتحدث هذه المُشكلة عند تناول مُضادات الحموضة التي تحتوي على ثلاثي سيليكات المغنسيوم، وهيدروكسيد المغنسيوم، مع أدوية أخرى مثل تيتراسايكلن (Tetracycline).
    • التأثير على عمليَّة التخلص من الأدوية إلى خارج الجسم مع البول، فمضادات الحموضة التي تحتوي على بيكربونات الصوديوم لها تأثير قوي في درجة حموضة البول؛ فهي تمنع إزالة الأدوية القاعدية مع البول، ومن هذه الأدوية كينيدين (Quinidine)، وأمفيتامين (Amphetamine)، كما أنَّها تتسبَّب بزيادة التخلُّص من الأدوية الحامضية مع البول، كالأسبرين.
  • التفاعلات الدوائية لحاصرات مستقبل الهستامين 2: إذْ يوصى بتجنُّب استخدام أيْ من الأدوية التي تنتمي إلى هذه المجموعة عند تناول أنواع أخرى من الأدوية، مثل: سيسابريد (Cisapride)، وسبارفلوكساسين (Sparfloxacin)، ودروندارون (Dronedarone)، وثيوريدازين (Thioridazine)، وزيبراسيدون (Ziprasidone)، وغيرها من الأدوية، لذا من الضروري دائمًا إخبار الطبيب أو الصيدلاني بالأدوية جميعها التي يتناولها المُصاب، بما في ذلك المكملات الغذائية.[١٥]
  • التفاعلات الدوائية لمثبطات مضخة البروتون: من هذه التفاعلات ما يأتي:[١٦]
    • تفاعل دوائي بين أوميبرازول (Omeprazole) وإيزوميبرازول (Esomeprazole) من مثبطات مضخة البروتين مع الأدوية الأخرى، منها كلوبيدوغريل (Clopidogrel)؛ فهي تقلّل كمية الدواء النشط في الدم، وتزيد من تراكم أنواع أخرى من الأدوية فيه، منها: سيتالوبرام (Citalopram)، وارفارين (Warfarin)، وديازيبام (Diazepam)، وفينيتوين (Phenytoin).
    • تفاعلات جميع أدوية مثبطات مضخة البروتون مع عدد من الأدوية؛ فهي تقلِّل الحموضة وتمنع امتصاص أنواع معيّنة، مثل: ليديباسفير (Ledipasvir)، وسوفوسبوفير (Sofosbuvir)، كما قد تسبِّب مثبطات مضخة البروتون زيادة سُميَّة دواء ميثوتركسيت (Methotrexate)، وزيادة امتصاص الديجوكسين (Digoxin)، ومنع امتصاص دواء نيلفينافير (Nelfinavir)، وريلبيفيرين (Rilpivirine).

كما يحدث تفاعل خفيف بين أدوية مثبطات مضخَّة البروتون وحاصرات مستقبل الهستامين 2، فعند تناول أدوية تنتمي إلى كلتا المجموعتين في مواعيد متقاربة جدًّا فإنَّ حاصرات مستقبل الهستامين 2 تقلل تأثير الأدوية التي تنتمي إلى مثبّطات مضخّة البروتون، لذا يجب المباعدة بين جرعات هذه الأدوية إذا وصفها الطبيب في الوقت ذاته، فقد يوصي بتناول مثبّطات مضخة البروتون في الصباح، وحاصرات مستقبل الهستامين 2 في المساء، على أنْ يفصل بين جرعة حاصرات مستقبل الهستامين 2 وجرعة دواء PPI التي تليها وقت لا يقلّ عن 12 ساعةً.[١٦]


الجرعات الزائدة من أدوية حرقة المعدة

تتمثّل أعراض الجرعات الزائدة من الأدوية النّعاس، والإسهال، واضطراب نبضات القلب، وانخفاض ضغط الدم، والتقيؤ والغثيان، والتعرّق، وصعوبة التنفس، واضطراب الكلام، والارتباك، بالإضافة إلى اضطرابات الرؤية، وجفاف الفم، وتختلف هذه الأعراض من دواء إلى آخر، لكن في جميع الحالات يجب طلب الرعاية الصحيَّة فورًا أو التواصل مع مركز السيطرة على السموم لاتِّخاذ الإجراء المُناسب.[١٧][١٨]


مخاطر عدم تناول أدوية حرقة المعدة

يجب الأخذ بعين الاعتبار علاج أعراض حرقة المعدة والسيطرة عليها، سواءً بتغيير نمط الحياة أم بتناول الأدوية التي تخفف من الأعراض؛ تجنُّبًا لحدوث المضاعفات التي قد تظهر مع الوقت بسبب ارتداد عصارة المعدة، ومن هذه المضاعفات ما يأتي:

  • تعرُّض المريء للتلف: فقد يرافق تدفق الأحماض ودخولها إلى المريء ظهور عدد من المشكلات المُحتملة فيه، التي تبدأ تدريجيًّا كما يأتي:[١٩]
    • التهاب المريء: تُسبب أحماض المعدة تهيُّج بطانة المريء، وهذا يسبِّب انتفاخه والتهابه، فيعاني المُصاب من صعوبة في البلع.
    • قرحة المريء: يعدّ الارتجاع المعدي المريئي السَّبب الأساسي لحدوث هذه المشكلة، ومن الأعراض التي ترافق حدوثه ألم الصدر، والغثيان، وصعوبة البلع.
    • تضيّق المريء: مع الوقت قد يُسفر عن حدوث التلف في المريء ظهور الندبات في بطانته، وفي حال تراكم هذه الأنسجة في بطانة المريء يحدث التضيُّق، ممّا يُعيق بلع الطعام والشراب، وقد يؤدي إلى خسارة الوزن والإصابة بالجفاف.
    • مريء باريت: فحوالي 5-10% من الأشخاص المصابين بالارتجاع المعدي المريئي يعانون من هذه المشكلة، التي يحدث فيها تغيير لخلايا المريء بسبب أحماض المعدة، فقد تُصبح في نهاية الأمر خلايا سرطانيَّةً، لكنْ قد يتمكَّن الطبيب من إزالة الخلايا غير الطبيعيَّة عند إجراء التشخيص المُبكِّر للمرض.
  • زيادة خطورة الإصابة بسرطان المريء: إنَّ الإصابة بمريء باريت قد تزيد من خطورة الإصابة بسرطان المريء، خاصّةً في حال وجود تاريخ عائلي من الإصابة بهذا النّوع من السرطان، وتظهر أعراض هذا السرطان في المراحل المتقدِّمة من المرض، عندها يصعب علاجه، وتتمثّل أعراضه بالشعور بألم في الصدر وصعوبة في البلع، لذا في حال وجود خطورة للإصابة بسرطان المريء يجب استشارة الطبيب حول أهميَّة إجراء تنظير داخلي للمريء دوريًّا.
  • تسوس الأسنان: من المُحتمل أنْ تتسبب حرقة المعدة بتسوُّس الأسنان وتآكل المينا، وهي الطبقة الصّلبة التي تغطّي الأسنان.

أمَّا عند نسيان الجرعة من أدوية حرقة المعدة عند تناولها بجدول منتظم يُوصى بأخذ الجرعة الفائتة في أقرب فرصة مُمكنة عند تذكرها، لكنْ عند اقتراب موعد الجرعة التالية يجب تفويت الجرعة المنسيَّة وتناول التالية في موعدها، مع ضرورة تجنب مُضاعفة الجرعة.[٦][٧]


تحذير خاص حول دواء رانيتيدين

أوصت مؤسسة الغذاء والدواء في شهر نيسان من عام 2020 بسحب جميع أشكال دواء الرانيتيدين من أسواق الولايات المُتحدة، وأتت هذه التوصيات على إثر مُلاحظة ارتفاع مستوى مادة ثنائي ميثيل نتروزامين (N-Nitrosodimethylamine) في بعض مُنتجات الدواء، فهذه المادَّة قد يكون لها تأثير مُسرطِن في الجسم، لذا يجب وقف استخدام هذا الدواء واستشارة الطبيب حول الخيارات البديلة.[٤]


المراجع

  1. "Heartburn", mayoclinic, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Which OTC Meds Treat Heartburn?", webmd, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Antacids", nhs, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت Michael Kerr, "H2 Receptor Blockers"، healthline, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  5. ^ أ ب Laurence Knott, "Proton Pump Inhibitors"، patient, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  6. ^ أ ب "Antacid 200 Mg-200 Mg-20 Mg/5 Ml Oral Suspension", webmd, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  7. ^ أ ب "Histamine h2 antagonist", drugs, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  8. "Omeprazole Dosage", drugs, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  9. "Omeprazole", webmd, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  10. "Lansoprazole Dosage", drugs, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  11. "Lansoprazole", webmd, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  12. "Pantoprazole Dosage", drugs, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  13. "Pantoprazole SODIUM", webmd, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  14. Annette , "ANTACIDS"، rxlist, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  15. "Histamine H2 Antagonist (Oral Route, Injection Route, Intravenous Route)", mayoclinic, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  16. ^ أ ب "Proton Pump Inhibitors (PPI) Interactions", drugwatch, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  17. "H2 receptor antagonists overdose", mountsinai, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  18. Tim Newman, "What you should know about Nexium"، medicalnewstoday, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  19. "Complications of Heartburn and GERD", webmd, Retrieved 2-6-2020. Edited.