ازالة الشعر بدون الم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢١ ، ٣ يونيو ٢٠٢٠
ازالة الشعر بدون الم

الشعر الزائد

ينمو الشعر الزائد على جسم المرأة ووجهها نتيجة حالة تُسمّى الشعرانيّة أو فرط نمو الشعر، ويتركّز هذا النمو على الشفة، والذقن، والخدود، والظهر، والرجلين، واليدين، وأسفل البطن، والعانة، ولدى جميع النساء شعر على الجسم أو الوجه، لكنه يبدو رقيقًا وذا لون فاتح؛ لذا فإنّ الملمس من أهم الفروقات بين الشعر الذي ينمو بشكل اعتيادي والمُسمّى بالزغب، والشعر الذي ينمو نتيجة الشعرانيّة، الذي غالبًا ما يبدو داكنًا وخشنًا.[١][٢]


طرق إزالة الشعر الزائد

يوجد العديد من الطرق التي يمكن اتباعها للتخلّص من الشعر غير المرغوب به، من أبرزها:[٢][٣]

الحلاقة

ذلك باستخدام الشفرة المخصصة لذلك، إذ يُزال الجزء النامي من الشعرة فوق الجلد، وبعض شفرات الحلاقة يتخلّص منها الشخص بالكامل بعد استعمالها، وبعضها مُزوّد بشفرةٍ يُمكن التخلص منها بعد الحلاقة، وبعضها كهربائية، وغالبًا ما يحلق الرجال وجوههم، بينما تحلق النساء تحت الإبطين والساقين والعانة، وتستمرّ فعالية هذه الطريقة من يوم إلى ثلاثة أيام.

  • الإيجابيات، غير مُكلفة، ويزيل الشخص الشعر بنفسه بالاستعانة بكريم أو جلّ الحلاقة.
  • السلبيات، الحكّة، وتهيّج بالجلد، والجروح، ونمو الشعر تحت الجلد، فيصبح ملمسه خشنًا عند بداية بروزه فوق البشرة، ويحدث نتيجة الحلاقة بشكل متكرر ومتقارب.
  • نصائح، يمكن البدء بالحلاقة بعد أخذ حمام دافئ، إذ يُليّن الجلد، والاستعانة بكريم خاص للبشرة الحسّاسة، ولتجنب نموه تحت الجلد؛ يُحلَق الشعر باتجاه نموه نفسه وليس عكسه.

النتف بالملقط

يُزال الشعر بالملقط، وذلك بشدّ الجلد بإحكام، ومن ثم التقاط الشعر، وسحبه من الجذور، وتستمرّ فعالية هذه الطريقة من ثلاث إلى ثماني أسابيع.

  • الإيجابيات، غير مُكلفة؛ لأنّ يحتاجه الشخص الملقط، ويمكن أن تُستخدَم الأجهزة الكهربائية التي يعتمد مبدأ عملها على تحريك مجموعةٍ متلاصقة من الملاقط الصغيرة معًا؛ لتغطية مساحة أكبر، وإزالة عدد أكبر من الشعيرات في آن واحد.
  • السلبيات، طريقة مؤلمة، كما أنّ هناك احتمالًا لتكسّر الشعر وانقطاعه، مما يؤدي إلى ظهوره تحت الجلد، الذي يُصاب بالتهيّج، إلى جانب عدم استخدامها في منطقة الحواجب؛ لأنّها تسحب مجموعةً من الشعر دفعة واحدة، ويصعب التحكم بها.
  • نصائح، التأكد من تعقيم الملاقط، أو أجهزة النتف باستخدام الكحول سواء قبل النتف أو بعده.

مُزيلات الشعر

هو عبارة عن كريم أو سائل يزيل الشعر من منطقة سطح الجلد، ومبدأ عمله التفاعل مع البِنية البروتينية للشعر لتكسيرها وإذابة الشعرة من منطقة تطبيق الكريم عليها، ثم غسلها أو مسحها، وتستمرّ نتيجة هذه الطريقة من عدة أيام لأسبوعين.

  • الإيجابيات، تعمل مزيلات الشعر بسرعة، وتتوفر في الصيدليات، كما أنّها غير مُكلفة، وتُستخدَم في أكثر من منطقة.
  • السلبيات، وضعها على الجلد أمرٌ مزعج، إذ يكره الكثير من الأشخاص رائحتها النفاذة، وإذا بدا الجلد حساسًا فقد يظهر ردّ فعلٍ تحسسي على المواد الكيميائية في مزيل الشعر، مما قد يسبب ظهور طفح جلدي أو التهاب، وقد لا تصبح مزيلات الشعر فعّالة على الأشخاص ذوي الشعر الخشن.
  • نصائح، قبل تطبيقها يمكن قراءة إرشادات المنتج بعناية، والتأكد من تطبيقه على مقدار الوقت المُوصَى به فقط، للحصول على أفضل النتائج، وقراءة ملصقات المنتج للعثور على علامة (آمن للاستخدام في منطقة الأعضاء التناسلية) قبل استخدام المزيل على شعر العانة.

الشمع

يُفرَد الشمع اللزج على المنطقة من الجلد المرادة إزالة الشعر غير المرغوب منها، ثم يوضَع شريط من القماش فوق الشمع ويسحَب سريعًا من جذوره، فتزال خلايا الجلد الميتة، وقد يتوفر الشمع ساخنًا أو باردًا، وتُستخدَم هذه الطريقة في البيت، أو الصالونات التجميلية، وتستمرّ نتيجتها من ثلاث إلى ست أسابيع.

  • الإيجابيات، يترك الشمع الجلد ناعمًا، كما أنّها طريقة طويلة الأمد؛ فالشعر يستغرق مدةً أطول لينمو، ويبدو نموه أخفّ وأقلّ وضوحًا مما هو عليه في طرق أخرى -مثل الحلاقة-، ويتوفر الشمع في الصيدليات بأنواعه جميعها.
  • السلبيات، تُعدّ من الطرق المؤلمة؛ لأنّ إزالة الشعر تُنفَّذ من الجذور، ويرافقها إحساس باللدغ أو اللسع، وتؤدي إلى احمرار الجلد مؤقتًا، أو حدوث التهابات.
  • نصائح، لاستخدام هذه الطريقة بشكل فعّال يجب ألّا يقلّ طول الشعرة عن بوصة (6 ملليمترات)؛ لذلك يجب الامتناع عن الحلاقة لبضعة أسابيع قبل إزالة الشعر، إذ يعمل الشمع بشكل جيّد على الساقين، واليدين، والظهر، والعانة، والحاجبين. كما يُنصَح الأشخاص الذين يتناولون أدوية حب الشباب؛ مثل: تريتينوين، وإيزوتريتينوين في عدم استخدام الشمع؛ لأنّ هذه الأدوية تجعل الجلد أكثر حساسية، بالإضافة إلى الأشخاص الذين يعانون من الشامات، أو تهيّج الجلد بسبب حروق أشعة الشمس.

التحليل الكهربائي

يُجرَى على عدة جلسات، يُدخِل فيه المختص مسبارًا في المسام وصولًا إلى بصيلة الشعر، ويرسل تيارًا كهربائيًا يؤدي إلى قتل الشعرة، وقد تستغرق مساحة صغيرة -مثل الشفة العليا- ما بين 4 إلى 10 ساعات، بينما قد تستغرق مساحة أكبر -مثل منطقة العانة- من 8 إلى 16 ساعة.

  • الإيجابيات، إزالة شبه دائمة للشعر عند أغلب الأشخاص.
  • السلبيات، يستغرق التحليل الكهربائي الكثير من المال والوقت؛ لذلك يُستخدَم في مناطق أصغر فقط؛ مثل: الشفة العليا، والحواجب، والإبطان، ويصف العديد من الأشخاص هذه العملية بأنّها مؤلمة، وتجعل الجلد جافًا، وتسبب ظهور الندبات، وقد تحدث التهابات بعد العلاج، وإذا لم تُعقّم الإبر وأدوات أخرى بشكل صحيح يزداد خطر الإصابة بالعدوى.

الليزر

يُوجّه حزمة مكثفة من الضوء عبر الجلد لإصابة بصيلات الشعر وجعلها تتوقف عن النمو، وتكون هذه الطريقة ذات فعالية ملحوظة على الأشخاص ذوي البشرة الفاتحة ويمتلكون شعرًا غامقًا؛ لأنّ صبغة الميلانين الموجودة في الشعر تمتص الكمية الأكبر من الضوء، مما يجعل العلاج أكثر فاعليّة، وتزيل هذه الطريقة الشعر بشكل دائم، لكن قد يحتاج بعضهم إلى جلساتٍ تأكيد بعد ستة أشهر إلى سنة.

  • الإيجابيات، تُعدّ من الطرق طويلة الأمد، ويُجرَى علاج مناطق كبيرة من الجلد في الوقت نفسه.
  • السلبيات، باهظة الثمن، وقد تشمل الآثار الجانبية لها الالتهاب، والاحمرار.
  • نصائح، يمكن استخدام الكمادات الباردة لتقليل الالتهاب، ويُنصَح بتجنّب أشعة الشمس قدر الإمكان قبل العلاج؛ للحصول على نتائج أفضل.


أسباب الشعر الزائد

تحدث زيادة نمو الشعر لدى النساء لعدة أسباب:[١][٢]

  • تُصاب النساء بالشعرانية نتيجة ارتفاع إفراز هرمونات الذكورة في جسمها؛ كـتستوستيرون لأسبابٍ علاجية وربما صحية، ومنها:
    • المينوكسيديل؛ الذي يحفّز نمو الشعر.
    • الستيرويد؛ هو شكل صناعي من أشكال التستوستيرون.
    • تستوستيرون؛ يؤخذ في حالات نقصه في الجسم.
    • سيكلوسبورين؛ هو مُثبّط مناعي يُستخدم قبل عمليات نقل الأعضاء.
  • أسباب جينية.
  • أسباب تتعلق بالغدد الصّماء؛ كـمتلازمة المبيض متعدد الكيسات.


وصفات طبيعية لازالة الشعر بدون الم

يمكن تحضير عدد من الوصفات الطبيعية التي يمكن تطبيقها في المنزل، ووضعها على مكان نمو الشعر غير المرغوب به، لتقلل من نموه وتساعد في إزالته بتكرار تطبيقها، ومن هذه الوصفات ما يلي[٤]:

وصفة الكركم والحليب

  1. تُمزَج ملعقة كبيرة من الكركم مع ملعقة كبيرة من الحليب في وعاء.
  2. تُخلَط المكونات جيدًا، ثم تُطبَّق بلطفٍ على مكان نمو الشعر غير المرغوب به.
  3. تُترَك لتجفّ المنطقة حوالي 20 دقيقة، وتُدلَّك المنطقة برفق في الاتجاه المعاكس لنمو الشعر حتى يزال المعجون الجاف.
  4. تُشطَف المنطقة بالماء البارد.

وصفة بياض البيض

  1. تُخفَق بياض بيضة واحدة مع نصف ملعقة من دقيق الذرة، وملعقة كبيرة من السكر، لتتكون عجينة لينة.
  2. يُطبَّق المعجون على المنطقة المراد إزالة الشعر منها.
  3. تُترَك حوالي 20 دقيقة حتى تجف تمامًا، ثم تُفرَك المنطقة برفق عكس اتجاه نمو الشعر.

وصفة الجيلاتين

  1. توضَع ملعقة صغيرة من الجيلاتين غير المنكّه في وعاء، ويُدفَئ قليلاً في الميكرويف.
  2. يُضاف إليه ملعقة صغيرة من الحليب، و3 قطرات من زيت اللافندر.
  3. يوضَع الوعاء ثانيةً في الميكرويف، ويُسخّن 12 ثانية.
  4. يُطبَّق المزيج وهو دافئ باستخدام عصا خشبية على المنطقة المراد إزالة الشعر منها.
  5. يُترَك الخليط ليجفّ، ثم يُقشَّر بعكس اتجاه نمو الشعر.
  6. تُشطَف المنطقة بالماء البارد.

وصفة العسل

  1. تُخلَط ملعقة كبيرة من العسل مع نصف ملعقة من عصير الليمون.
  2. يوضَع الخليط على المنطقة المراد إزالة الشعر غير المرغوب به منها.
  3. يُترُك الخليط ليجف 20 دقيقة.
  4. تُشطَف المنطقة بالماء الدافئ.


المراجع

  1. ^ أ ب Erica Roth and Ana Gotter (11/10/2016), "Excessive or Unwanted Hair in Women"، healthline, Retrieved 9/12/2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Hair: Removing Unwanted Hair", clevelandclinic, Retrieved 9/12/2019. Edited.
  3. "Hair Removal", kidshealth, Retrieved 9/12/2019. Edited.
  4. "How to Remove Hair from Your Upper Lip Naturally", healthline, Retrieved 03-06-2020. Edited.