اسباب قشرة الشعر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٩ ، ٥ نوفمبر ٢٠١٩
اسباب قشرة الشعر

قشرة الشعر

تُعرَف قشرة الرأس بأنّها رقائق بيضاء اللون جافة تنتج من جلد فروة الرأس، وهي غير ضارة أو مؤذية لكنها قد تكون محرجة وتسبب الحكة، وتنتج في العادة من خلايا الجلد التي تنمو وتموت بسرعة كبيرة، وقد تزداد حالتها شدة في حال المرض والتوتر، بالإضافة إلى أنّه قد تزداد في فصل الشتاء البارد والطقس الجافّ.[١]


أسباب قشرة الشعر

الأسباب الرئيسة للإصابة بالقشرة غير معروفة، لكن تُظهِر عدة أبحاث ونظريات أنّ المسبب الرئيس للإصابة بالقشرة يرتبط بإنتاج الهرمونات، خاصةً في مرحلة البلوغ، كما تسبب عدة عوامل الإصابة بالقشرة، ومن ضمن أهم هذه الأسباب مجموعة من العوامل تتمثل بما يلي ذكره:[٢]

  • التهاب الجلد الدهني، يعاني الأشخاص المصابون بهذا الالتهاب من تهيج للجلد، بالتالي زيادة خطر التعرض لقشرة الرأس، إذ يؤثر هذا الالتهاب في مناطق عديدة من الجلد؛ مثل: جلد خلف الأذنين، وجلد الحاجبين، وجوانب الأنف، ويتأثر هذا الجلد بأنّه يصبح أحمر ودُهنيًّا، كما يرتبط بفطريات المالاسيزيا التي تعيش في العادة على فروة الرأس وتتغذّى على الزيوت التي تفرز من بصيلات الشعر، وفي حال زيادة نشاط هذه الفطريات فإنّها تسبب تهييج فروة الرأس.
  • عدم تنظيف وتمشيط الشعر، يُعدّ عدم تنظيف أو تمشيط الشعر المنتظم من المسببات الرئيسة للإصابة بقشرة الرأس؛ لذلك فإنّه من الأفضل تنظيف الشعر وتمشيطه بشكل منتظم من أجل تقليل خطر الإصابة بقشرة الرأس؛ ذلك لأنّه يساعد في التخلص من تساقط الجلد الطبيعي.
  • الجلد الجاف، حيث الأشخاص الذين يمتلكون جلودًا جافة أكثر عرضة للإصابة بقشرة الشعر من غيرهم، كما يُعدّ الهواء البارد المصاحب للغرف الحارة سببًا شائعًا للإصابة بالقشرة وحكة الرأس، وتميل القشرة التي تظهر بسبب الجلد الجاف إلى أن تكوّن رقائق صغيرة وغير دهنية.
  • الشامبو ومنتجات العناية بالبشرة، تسبب بعض منتجات العناية بالبشرة في ظهور قشرة الشعر المصاحبة لاحمرار الجلد والحكة؛ لهذا فإنّه يجب غسل الشعر من الشامبو جيدًا؛ ذلك لأنّ الشامبو قد يسبب تهييج فروة الرأس، بالتالي تراكم خلايا الزيت والجلد الميت، ومن ثم الإصابة بالقشرة.
  • الأمراض الجلدية، يتعرّض الأشخاص المصابون ببعض الأمراض الجلدية للإصابة بقشرة الشعر، خاصةً المصابون بالصدفية أو الإكزيما، بالإضافة إلى التهاب سعفة الرأس الفطري الذي يسبب قشرة الشعر أيضًا.
  • الأمراض، حيث بعضها يتسبب في ظهور قشرة الرأس، خاصةً مرض باركنسون وبعض الأمراض العصبية الأخرى، فقط أظهرت دراسة أنّ ما يقارب 30- 83% من المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية مصابون بالتهاب الجلد الدهني أيضًا، والمرضى الذين يتعافون من النوبة القلبية، أو السكتة الدماغية، أو الذين يعانون من ضعف في الجهاز المناعي أكثر عرضة للإصابة بقشرة الشعر.
  • الحمية الغذائية، يُعدّ اتباع حمية غذائية غير كافية ولا تحتوي على الزنك، أو فيتامينات ب، أو بعض أنواع الدهون، من أشهر العوامل التي تزيد من خطر الإصابة.
  • الإجهاد العقلي، يوجد رابط قوي بين الإجهاد والتوتر العقلي وزيادة المشاكل الجلدية -مثل قشرة الشعر-.
  • العمر، من المحتمل الإصابة بقشرة الرأس في سنّ البلوغ حتى منتصف العمر، وعلى الرغم من أنّ الإصابة بها تستمرّ مدى الحياة، إلّا أنّها تصيب الرجال بشكل أكبر من النساء؛ ذلك بسبب الهرمونات.


أعراض قشرة الشعر

تشتمل أعراض الإصابة بقشرة الشعر على عدد من العلامات التي تشير إلى حدوثها، ولعلّ من أهم هذه العلامات ما يلي ذكره:[٣]

  • ظهور رقائق القشرة البيضاء على أكتاف الملابس الداكنة.
  • الشعور بحكّة في فروة الرأس.
  • تقشّر بشرة الوجه.
  • الأكزيما على الأذن.
  • الإصابة بطفح على الحاجبين والأنف والأذن.
  • فروة الرأس الدهنية.
  • ظهور طفح على اللحية.


تشخيص قشرة الشعر

تُشخّص الإصابة بقشرة الشعر من خلال فحص دقيق لفروة الرأس، إذ يُتَعرَّف من خلال هذا الفحص إلى معظم حالات ومسببات قشرة الرأس، وفي بعض الأحيان قد يلجأ الأطباء إلى إجراء خزعة من فروة الرأس، إذ تُزال طبقة صغيرة من جلد فروة الرأس تحت التخدير الموضعي، ومن ثم استخدامها وتقديمها للفحص تحت المجهر.[٤]


علاج قشرة الشعر

يُنفّذ علاج قشرة الشعر من خلال اتباع عدة طرق، ولعلّ من أشهرها ما يلي ذكره:

  • استخدام الشامبو، تُعالَج الإصابة بحالات القشرة المعتدلة باستخدام شامبو مناسب؛ لتقليل زيوت الشعر، ومنع نمو خلايا الجلد الميتة. ومن أشهر أنواع الشامبو المتاحة للعلاج ما يلي:[٥]
  • شامبو سيلينيوم سولفيد، يساعد في إبطاء عملية موت خلايا الجلد، ومقاومة الفطريات التي تسبب ظهور قشرة الشعر.
  • الشامبو الذي يحتوي على القطران، تُصنع هذه الأنواع من قطران الفحم، وتساعد في إبطاء معدل موت خلايا الجلد.
  • شامبو بيريثيون الزنك، تعالج هذه الشامبوهات الفطريات الموجودة في فروة الرأس التي تسبب إنتاج القشرة.
  • أدوية الستيرويد الموضعية، توجد عدة أنواع من أدوية الستيرويد الموضعية التي تساعد في علاج قشرة الشعر، ومن أشهرها: كريمات الكورتيزون، والكريمات المضادة للفطريات، كما يُحصَل على كريمات الكورتيكوستيرويد من دون وصفة طبية، وهي آمنة للاستخدام على فروة الرأس، ويُفضّل تطبيقها مرةً واحدةً يوميًا على الشعر الرّطب، والكريمات المضادة للفطريات فعّالة في القضاء على القشرة؛ ذلك لأنّها تقلل من فطريات الخميرة التي تعيش على الجلد.[٤]
  • المنظفات المضادة للبكتيريا، تساعد غسولات الشعر الموصوفة طبيًا -مثل السلفاسيتاميد- في تقليل البكتيريا المتراكمة على الجلد، لكنّها ذات تأثير قليل في قشرة الرأس، ومن أشهر هذه المنظفات: سلفاسيتاميد الكبريت، وبيروكسيد البنزويل.[٣]
  • العلاجات المنزلية، تُتبَع عدة علاجات منزلية للمساعدة في إبطاء تكاثر خلايا الجلد الميت، أو إنتاج الفطريات المسببة للقشرة، وتعتمد هذه العلاجات على عمر الشخص المصاب بالقشرة وشدة الحالة. ومن أشهرها ما يلي:[٢]
  • إدارة الإجهاد والتوتر، يؤدي الإجهاد إلى زيادة قشرة الشعر عند بعض الأشخاص؛ لهذا فإنّ إدارة الإجهاد تقلّل من القشرة.
  • غسل الشعر المتكرر واليومي، الذي له دور في تقليل قشرة الشعر.
  • تجنب التعرض لأشعة الشمس يوميًا.
  • استخدام زيت شجرة الشاي، إذ تساعد هذه المستحضرات في تقليل أعراض قشرة الشعر، لكن يجب الانتباه إلى أنّ هذا الزيت قد يسبب الحساسية لبعض الأشخاص.


المراجع

  1. Stephanie S. Gardner (25-7-2019), "Dandruff: Learn The Basics"، www.webmd.com, Retrieved 3-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Yvette Brazier (1-12-2017), "How to treat dandruff"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 3-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Nili N. Alai, "Facts on Dandruff"، www.emedicinehealth.com, Retrieved 4-11-2019. Edited.
  4. ^ أ ب Gary W. Cole, "Dandruff (Seborrhea)"، www.medicinenet.com, Retrieved 3-11-2019. Edited.
  5. Rupal Christine Gupta, "Dandruff"، www.kidshealth.org, Retrieved 4-11-2019. Edited.