اعراض اضطراب الغدة الدرقية عند النساء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٠ ، ٢ ديسمبر ٢٠١٩
اعراض اضطراب الغدة الدرقية عند النساء

اضطراب الغدة الدرقية عند النساء

تقع الغدة الدّرقية في مقدّمة الرقبة أسفل تفّاحة آدم مباشرةً، وتشبه في شكلها شكل الفراشة، وهي مكوّنة من عدد من الفصوص المسؤولة عن إنتاج الهرمونات التي تنظّم عمل أجهزة الجسم وعملية الأيض، ويعاني بعض الأشخاص من مشكلات في الغدة الدرقية، كزيادة أو قلّة إنتاج الهرمونات، ويعدّ مرض هاشيموتو وعقيدات الغدة الدرقية ومرض غريفز وتضخّم الغدّة من أكثر الاضطرابات التي تصيب الغدة الدرقية.[١]


أعراض اضطراب الغدة الدرقية عند النساء

تشمل أعراض اضطرابات الغدة الدرقية ما يأتي:


أعراض اضطراب هاشيموتو لدى النساء

تصاب النساء في متوسط العمر بمرض هاشيموتو الأكثر انتشارًا بين اضطرابات الغدة الدرقية، وهو التهابٍ ليمفاوي مزمن يحدث عند مهاجمة الجهاز المناعي للجسم عن طريق الخطأ، ويؤدي إلى تدمير الغدّة الدرقية وقدرتها على إنتاج الهرمونات، فهو مرتبط بقصور الغدّة الدرقية وله نفس أعراضها، منها ما يأتي:[١]

  • الحساسية للبرودة.
  • تساقط الشعر وترققه.
  • انتفاخ الوجه وشحوبه.
  • اكتساب المزيد من الوزن.
  • انتفاخ في منطقة الغدة الدرقية.
  • الشعور بالاكتئاب.
  • التعب.
  • جفاف الجلد.
  • غزارة أو عدم انتظام الحيض.
  • الإمساك.

تُشخّص حالات الإصابة باضطراب هاشيموتو من خلال إجراء الفحوصات التي تكشف عن انخفاض مستوى هرمونات الغدة T3 وT4، بالإضافة إلى الفحص الذي يكشف عن زيادة هرمون TSH المسؤول عن إنتاج الهرمونات المذكورة آنفًا، ومن جانبه فإنّه لا يوجد علاج موصوف للتعامل مع حالات اضطراب الغدّة المصاحب لمرض هاشيموتو، إذ تستعمل الأدوية التي ترفع من مستوى إنتاج الغدة للهرمونات لمعالجته، كما أنّ الأطبّاء أحيانًا يلجؤون إلى استئصال جزء من الغدّة في حالات الاضطراب المتفاقمة والتي يندر حدوثها.[١]


أعراض اضطراب غريفز لدى النساء

تتمثّل أعراض مرض غريفز بما يأتي:[١]

  • جحوظ العينين واضطرابات الرؤية.
  • رعشة اليدين.
  • زيادة سرعة أو عدم انتظام دقّات القلب.
  • انتفاخ وتضخّم الغدّة الدرقية.
  • التعرّق الزائد.
  • صعوبة النوم.

وتُشخّص حالات مرض غريفز من خلال إجراء اختبار امتصاص اليود في الجسم، وفحوصات الدم التي تكشف عن ارتفاع نسبة إفراز هرمون T4، وانخفاض مستوى هرمون TSH، ومن جانبه فإنّه لا يوجد علاج محدد للتخلّص من المرض، ورغم ذلك بالإمكان تخفيف الأعراض من خلال مجموعة علاجات، تشمل ما يأتي:[١]

  • العلاجات التي تمنع زيادة إنتاج هرمونات الغدّة الدرقية.
  • أدوية مضادات بيتا التي تقلل من سرعة نبض القلب والتعرّق.
  • علاجات اليود المشع.
  • الاستئصال الجراحي لجزء من الغدّة الدرقية.


أعراض اضطراب العقيدات الدرقية

يحدث اضطراب العقيدات الدرقية بسبب وجود كتل صلبة مليئة بالسوائل، وهي ليست حالةً مستعصيةً، ولا يترافق المرض مع ظهور أعراض معيّنة، لكن يحدث انتفاخ وتضخم يسبب بظهور العلامات الآتية:[٢]

  • الارتعاش والرجفة.
  • الإفراط في التعرّق.
  • خسارة الوزن دون سبب.
  • القلق والخوف الشديد.
  • عدم انتظام دقّات القلب.
  • سرعة نبض القلب.

تظهر على المصابين باضطراب العقيدات مجموعة من أعراض فرط نشاط الغدّة الدرقية، التي تستدعي المراجعة الفورية للطبيب، وهي موضّحة في النقاط الآتية:[٢]

  • التهيج والغضب.
  • اضطرابات النوم.
  • خفقان القلب.
  • وهن وضعف عضلي.
  • الحساسية للحرارة.

تتطوّر بعض حالات عقيدات الغدّة الدرقية إلى مرض سرطاني بطيء التطوّر، وهو نادر الحدوث وحميد في غالب الأحيان، ويمكن ملاحظته من خلال الفحوصات التي تكشف عن وجود تورّم في الرقبة، ومشكلات في البلع، وعدم القدرة على التنفّس، كما يمكن حدوث عدّة مضاعفات مرضية للعقيدات الدرقية، ومنها أزمة التسمم الدرقي، والرجفان الأذيني، وهشاشة العظام، كما يمكن علاج المرض من خلال أخذ أدوية هرمون الغدّة الدرقية، بالإضافة إلى الجراحة التي تكون ضروريةً في حالات العقيدات السرطانية.[٢]


أعراض تضخم الغدة الدرقية

يعدّ اضطراب الغدّة الدرقية من أكثر اضطراباتها المنتشرة بين النساء، وتنتج هذه الحالة المرضية بسبب أمراض المناعة الذاتية، ويمكن أنْ يكون هذا التضخّم غير خطير وغير مترافق مع أيّ أعراض، لكنّه قد يكون مؤذيًا في حالات التضخّم الشديدة، ما يسبب ظهور عدّة علامات تتراوح في شدّتها حسب التضخّم في الغدّة، ومنها ما يأتي:[٣]

  • صعوبة التنفس.
  • صعوبة البلع.
  • مشكلات في الحلق تتمثّل بالكحة، والشعور بالانزعاج في الحلق، وبحّة الصوت.
  • أعراض أخرى مرتبطة بفرط نشاط الغدة الدرقية، مثل:[٣]
    • الشَّرَه للطعام.
    • زيادة في النشاط.
    • زيادة عدد دقّات القلب.
    • إفراز عرقي متزايد.
    • التعب.
    • تساقط الشعر.
    • خسارة الوزن.
    • الحساسية للحرارة.
  • أعراض أخرى مرتبطة بكسل الغدّة الدرقية المسبب لحدوث التضخّم، ومنها ما يأتي:[٣]
    • الحساسية للبرودة.
    • تراجع الذاكرة، والنسيان.
    • الإمساك.
    • اكتساب المزيد من الوزن.
    • تقلّبات مزاجية.


علاج أعراض الغدّة الدرقية

يزداد ظهور الأعراض لدى النساء في سنّ الأربعين، حيث يتراجع إنتاج هرمونات الغدّة الدرقية مما يسبب حدوث تورّم فيها، وترتبط عوامل الإصابة بالتضخّم في الغالب بمرض هاشيموتو المرتبط بوجود التهاب في الغدة الدرقية، إلى جانب مرض جريفز الذي يشكّل عاملًا آخر في الإصابة.

وقد يسبب وجود مكوّنات الثيوسيانات الموجودة في دخان السجائر تعارضًا مع امتصاص اليود في الجسم، الأمر الذي يعزز الإصابة بالتضخّم، كما تؤثّر التغيّرات التي تحدث على الجسم أثناء البلوغ وفي فترة الحمل وانقطاع الحيض على عمل الغدة وقدرتها على إنتاج الهرمونات، ويمكن علاج اضطراب تضخّم الغدّة الدرقية من خلال تناول دواء الليثيوم، وزيادة كميّة استهلاك اليود في الغذاء.[٣]


أهمية اليود في علاج أعراض الغدة

من أهم مصادر اليود الغذائية ما يأتي:[٤]

  • المأكولات البحرية، التي تشمل: الأعشاب البحرية، وأسماك السلمون، والجمبري، والتونا، والسردين، بالإضافة إلى السلطعون.
  • مشتقّات الألبان.
  • حليب الأم، وحليب الأطفال الصناعي.
  • الخضار.
  • البيض.
  • البقول.

يلزم اليود للغدّة الدرقية حتّى تتمكّن من إنتاج الهرمونات، ويسبب نقصه تورّم الغدّة، بالإضافة إلى مجموعة أخرى من المضاعفات المتمثّلة بعجز الجسم عن الإباضة، مما يسبب العقم لدى النساء، كما يمكن أنْ يسبب هذا التضخّم الإصابة بسرطان الغدّة الدرقية، وسرطانات أخرى، مثل: سرطان البروستاتا، وسرطان الثدي، وسرطان المبيض، بالإضافة إلى سرطان الرحم، ويشار إلى أنّ بعض الدول أضافت اليود إلى ملح الطعام، مما أثّر إيجابيًّا في مستوى الصحة العامّة للسكان.[٥]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج Ryan Wallace, Tricia Kinman (27-7-2017), "6Common Thyroid Disorders & Problems"، www.healthline.com, Retrieved 25-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Thyroid nodules", www.mayoclinic.org,18-2-2017، Retrieved 25-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Markus MacGill (6-12-2017), "Everything you need to know about goiter"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 25-11-2019. Edited.
  4. Melinda Ratini (24-9-2019), "?What foods contain iodine"، www.webmd.com, Retrieved 25-11-2019. Edited.
  5. "IODINE", www.webmd.com, Retrieved 25-11-2019. Edited.