افرازات غليظه قبل الدوره

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣١ ، ٢٩ مايو ٢٠١٩

الدورة الشهرية

تُعدّ التغيرات التي تحدث لجسم المرأة كل شهر استعدادًا للحمل هي الدورة الشهرية، إذ يجرى إطلاق بويضة من أحد المبيضين عبر عملية تسمى الإباضة، وفي الوقت نفسه يفرز الجسم هرمونات تنشط لتهيئة الرحم لاستقبال البويضة المخصبة، أمّا في حالة عدم تخصيب البويضة يجرى التخلص من بطانة الرحم وإسقاطها عبر المهبل بما تسمى دورة الحيض، وتختلف دورة الحيض من امرأة لأخرى، إذ تكون منتظمة، أو أن تكون كل 21 إلى 35 يومًا، وتستمر من يومين إلى سبعة أيام، وفي السنوات الأولى لدورات الحيض قد تكون طويلة وغير منتظمة، لكن مع مرور الوقت تصبح أقصر وأكثر انتظامًا، وهناك بعض الاختلافات الأخرى في دورات الحيض عند النساء؛ فمنها ما تكون خفيفة، أو ثقيلة، ومنها ما تكون مصحوبة بألم، أو دون ألم، أو قد تكون مدتها قصيرة، أو طويلة، وكل هذه الاختلافات طبيعية،[١] وتُعدّ الإفرازات المهبلية حالة طبيعية وجزءًا طبيعيًا من الدورة الشهرية، وتختلف من حيث اللون أو الاتساق طوال الشهر، ومن هذه الإفرازات التي تكون قبل الدورة الشهرية ما يكون ذا لون أبيض وسميك، إذ تُعدّ هذه الحالة طبيعية إلا إذا كانت هذه الإفرازات متكتلة ومصحوبة برائحة قوية.[٢]


إفرازات غليظة قبل الدورة الشهرية

إنّ الإفرازات التي تسبق الدورة الشهرية البيضاء تسمى الثر الأبيض (leukorrhea)، وتكون مملوءة بالخلايا والسوائل التي تُمرّر عبر المهبل، وهذه الإفرازات تظهر باللون الأصفر، وتُعرَف هذه الحالة باسم الطور الأصفر؛ إذ يكون هرمون البروجسترون في أعلى مستوياته في جسم المرأة، وهذا ما يسبب الإفرازات المخاطية الغائمة أو البيضاء، وهذه الحالة تستخدمها بعض النساء بوصفها وسيلة لتتبع الخصوبة أو التنظيم الطبيعي للأسرة، حيث المخاط الرفيع والممتد يدل على الخصوبة، ولا يكون في وقت قريب من إطلاق البويضة، وهذه الإفرازات التي تختلف من حيث اللون أو الملمس مفيدة لصحة أنسجة المهبل، إلا إذا كانت هذه الإفرازات مصاحبة لألم أو حكة أو احمرار؛ فهذه الحالة تُعدّ غير طبيعية.[٣]


أسباب الإفرازات قبل الدورة الشهرية

هناك مجموعة متنوعة من الأسباب أو العوامل التي تؤدي إلى الإصابة بهذه الإفرازات قبل موعد الدورة الشهرية، ومن أهم الأسباب التي تؤدي إلى الإفرازات المهبلية البيضاء قبل الدورة الشهرية ما يلي:[٣]

  • أداء جهاز التناسل الطبيعي، تُعدّ الإفرازات البيضاء قبل الدورة الشهرية جزءًا طبيعيًا، ويكون قوامها رفيعًا ومطاطيًا ولزقًا وعديم الرائحة.
  • تحديد النسل، قد يسبب تنظيم النسل تغييرات في مستويات الهرمونات في الجسم، وهذا ما يؤدي إلى زيادة الإفرازات، وهي تأثير جانبي طبيعي لتحديد النسل الهرموني.
  • الحمل، تكون الإفرازات التي تسبق الدورة الشهرية علامة مبكرة تدل على الحمل، ويصعب التفريق بين الإفرازات الطبيعية ما قبل الدورة الشهرية أو الإفرازات التي تسبق الحمل، لكنها تكون سميكة ولونها كريمي أكثر من الإفرازات التي تسبق الدورة الشهرية.
  • الإصابة بالعدوى، تسبب العدوى التي تُنقَل عبر الاتصال الجنسي الإفرازات الصفراء التي تشبه القيح؛ مثل: السيلان أو الكلاميديا، وهذه الأمراض في اغلب الأحيان تكون دون أعراض مصاحبة، أمّا العدوى التي تسببها داء المشعرات فتكون مصحوبة بعدة أعراض إلى جانب الإفرازات الخضراء، ولها رائحة قوية وكريهة تشبه رائحة السمك.
  • عدوى الخميرة، تًعدّ الإصابة بعدوى الخميرة أو داء المبيضات شائعة، ويمكن لاستخدام المضادات الحيوية أن يزيد من فرص الإصابة بعدوى الخميرة، والإفرازات التي تحدث بسبب عدوى الخميرة تكون بيضاء وسميكة، وتشبه الجبن، وتصاحبها عدة أعراض أخرى؛ مثل: الحكة، والشعور بالحرق في منطقة المهبل أو الفرج.
  • التهاب المهبل البكتيري، يحدث التهاب المهبل البكتيري عند اختلال التوازن الطبيعي للبكتيريا الموجودة في المهبل، وتكون الإفرازات في هذه الحالة ذات لون أبيض رمادي وذات رائحة كريهة.


المراجع

  1. "Menstrual cycle: What's normal, what's not", www.mayoclinic.org,11-5-2016، Retrieved 5-5-2019. Edited.
  2. Jayne Leonard (5-3-2018), "What causes white vaginal discharge?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 5-5-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Ashley Marcin (2-1-2018), "What Causes White Discharge Before Your Period?"، www.healthline.com, Retrieved 5-5-2019. Edited.