التهاب مفصل الحوض

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٤ ، ٩ أكتوبر ٢٠١٩
التهاب مفصل الحوض

التهاب مفصل الحوض

مفصل الحوض أو الورك هو أحد أقوى المفاصل الموجودة في جسم الإنسان، إلا أنه من المفاصل الحساسة وعرضة للكسر أو التّفكك أو حدوث أي ضرر لنسيجهِ الرخو، كما يمكن للعنق الضيق الموجود في مفصل الحوض أن ينكسر بسهولة، خاصةً عند الأشخاص الكبار بالسن، فهنالك العديد من الأسباب التي تسبّب حدوث التهاب للحوض، منها: التهاب المفاصل، أو التهاب الكيس الزلالي.

البعض يعاني من آلام في الركبة أو في العمود الفقري أو في عظام الفخدين، ظنًّا أن أسباب الألم قد تتعلّق بالركبة أو الظهر أو القدمين، لكن سرعان ما يُكتَشَف أن التهاب الحوض هو السبب أو ما يسمى بمتلازمة الانحشار[١]، وهي مرض يؤثّر على كل الجسم، لكن يمكن أن تُصيب المنطقة الخارجيّة من الحوض أكثر من غيرها، فتحدث هذه المتلازمة بسبب ظهور نتوء عظمي خلقي، أو بسبب الإصابة بحادث معيّن أدى إلى تحرك رأس الفخذ من داخل التجويف الحُقي، الأمر الذي يجعل النتوء يحتك بالتجويف، ممّا يؤدّي إلى تلف الغضروف والتهابهِ وتآكله.[٢]  


أسباب التهاب مفصل الحوض

تشمل أساباب التهاب مفصل الحوض ما يأتي:

  • الالتهاب الكيسي: يسمى التهاب حويصلة الورك، وهو التهاب جراب يحتوي على السائل فوق المفصل، وهناك العديد من العوامل التي يمكن أن تسبب التهاب حويصلة الورك، مثل: إصابة الورك، والإفراط في استخدام المفصل، أو الوضعيات الخاطئة.[٣]
  • التهاب المفاصل الروماتيزمي أو التهاب المفاصل الروماتويدي: الذي يسبب زيادة سماكة السائل الزلالي وتورّم المفصل، كما يسبب إنتاج مواد كيميائية تهاجم وتدمر الغضروف المفصلي الذي يغطي العظم، وغالبًا ما يصيب التهاب المفاصل الروماتيدي المفصلين في كلا الوركين.[٤]
  • التهاب الفصال العظمي: يمكن أن تختلف أعراض الفصال العظمي اختلافًا كبيرًا من شخص إلى آخر، لكن عند إصابته لمفصل الورك يمكن أن يسبب الالتهاب الخفيف في الأنسجة داخل أو حول مفصل الورك، ويلحق الضرر بالغضاريف والأنسجة القوية والمرنة التي تبطن العظام، كما يمكن ان يسبب الفصال العظمي نمو العظام على حافة مفصل الورك، مما يسبب الألم وصعوبة القيام ببعض الأنشطة.[٢]
  • التهاب الفقار المقسط: هو التهاب مزمن في العمود الفقري، غالبًا ما يسبب ألم أسفل الظهر وصلابة الحوض، وقد يؤثر على المفاصل الأخرى، بما في ذلك مفصل الورك.[٤]
  • التقفّع: هو حدوث اعوجاج دائم للمفصل نتيجةً لاستبدال الأنسجة الضامة المرنة في المفصل بنسيج يشبه الألياف غير المرنة، وينتج عنه ثبات المفصل بحالة معوجّة، الأمر الذي يجعلهُ يفقد مجال حركتهِ، ويعد الخمول هو السبب الرئيس لهذه الحالة.[٥]
  • بعض الأمراض الجهازية: ترتبط بعض الأمراض الجهازية بألم والتهاب مفصل الورك، بما في ذلك مرض فقر الدم المنجلي، الذي يمكن أن يتسبب بتورم والتهاب المفصل عند اشتداد الأعراض مع وجود عدوى كامنة أو دون، ويمكن أن تتأثر مفاصل الجسم الأخرى بهذه الحالة، وليس فقط مفصل الورك.[١]
  • مرض التهاب الأمعاء: يمكن أن يرتبط التهاب مفصل الورك ببعض أنواع التهاب الأمعاء، مثل: مرض كرون، والتهاب القولون التقرحي.[١]
  • العدوى: يمكن أن تسبب بعض أنواع العدوى البكتيرية أو الفيروسية التهاب مفصل الورك، مثل: متلازمة لايم، ومتلازمة رايتر، والالتهابات الناجمة عن التسمم الغذائي.[١]


أعراض التهاب مفصل الحوض

قد يسبب التهاب المفاصل أعراضًا عامةً في جميع أنحاء الجسم، مثل: الحمى، والتعب، وفقدان الشهية، ويسبب أيضًا الألم وتصلب المفصل، ويمكن أن تشمل الأعراض الأخرى لالتهاب مفصل الحوض ما يلي:[٤]

  • الألم في الأربية، أو الفخذ من الخارج، أو الركبة، أو الأرداف.
  • الألم الذي يصبح أسواأ في الصباح أو بعد الجلوس لفترة طويلة من الوقت.
  • زيادة الألم والتصلب عند القيام بنشاط قوي.
  • ألم المفصل الشديد الكافي لإحداث العَرَج أو جعل المشي صعبًا.


تشخيص التهاب مفصل الحوض

عادةً ما يبدأ الطبيب بطرح الأسئلة حول التاريخ الطبي للمريض والأعراض التي يواجهها، ثم يُجري الفحص البدني ويطلب إجراء أنواع مختلفة من الفحوصات لتشخيص التهاب مفصل الحوض، وتشتمل هذه الفحوصات على ما يلي:[٤]

  • الفحص البدني، يجري الطبيب الفحص البدني لتقييم مدى حركة الفخذ، فزيادة الألم أثناء بعض الحركات قد تكون علامةً على التهاب المفصل، كما سيبحث عن وجود عرج أو مشاكل أخرى في مِشية المريض بسبب تصلب المفصل.
  • التصوير بالأشعة السينية، وهي نوع تصوير يُخرِج صورًا مفصلةً للهياكل الداخلية في الجسم، مثل العظام، وتُظهِر صور الأشعة السينية إذا كان هناك أي تآكل في العظام أو فقدان لمساحة المفصل أو وجود سوائل زائدة في المفصل.
  • تحاليل الدم، قد تكشف فحوصات الدم عن وجود عامل روماتويدي أو أي جسم مضاد آخر يدل على الإصابة بالتهاب المفاصل.


علاج التهاب مفصل الحوض

يمكن علاج التهاب مفصل الحوض من خلال اتباع ما يلي:

  • ممارسة التَّمارين الرّياضية، لكن يجب أن تكون الحركات خفيفةً؛ فالهدف منها هو محاولة تحريك الحوض عن مكان ثباتهِ والتخفيف من صلابته وآلامه.[٤]
  • تناول بعض مضادات الالتهاب غير الستيرويدية والكورتيكوستيرويدات، وقد تكون أحيانًا على شكل حقن.[٤]
  • استشارة الطبيب، فقد ينصح بإجراء عملية جراحية لاستبدال مفصل الحوض بشكل كامل.[٤]

كما يمكن اللجوء إلى بعض العلاجات الطبيعيَّة للتخلص من آلام التهاب مفصل الحوض، مثل:

  • الزنجبيل، حيث يدخل الزنجبيل في علاج العديد من التهابات المفاصل والأمراض؛ لأنه يحد من إنتاج البروستاجلاندين واليوكوترين اللذَين يزيدان من التهاب المفاصل.[٦]
  • زيت السمك، يعد معالجًا جيدًا لالتهابات المفاصل وأمراض أخرى؛ لأنّه يعمل على تليين المفاصل وتقليل الألم الحاصل بسبب الالتهاب؛ وذلك لاحتوائهِ على الأوميغا3 الدّهنية المعروفة بأنها تساعد على التقليل من الالتهابات.[٦]
  • عشب القراص، هو من الأعشاب الفعالة للغاية في تخفيف آلام مفصل الحوض؛ لأن له خصائص عديدةً مضادةً للالتهابات، إذ يعمل على زيادة تدفّق الدّم في جميع المفاصل، بما فيها مفصل الحوض.[٧]
  • الثلج، يستخدم للتّخفيف السّريع من الآلام الناجمة عن التهاب مفصل الحوض، ويستعمل من خلال وضع كيس من الثلج البارد على الحوض، لكن يجب تجنب وضع الثلج مباشرةً على الجلد.[٨]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Benjamin Wedro, "Hip Pain"، emedicinehealth, Retrieved 7-10-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Hip pain in adults", nhs, Retrieved 7-10-2019. Edited.
  3. Kati Blake, "Everything You Need to Know About Hip Pain"، healthline, Retrieved 7-10-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Inflammatory Arthritis of the Hip", orthoinfo.aaos, Retrieved 7-10-2019. Edited.
  5. "Contractures of the Hip/Knees", stlouischildrens, Retrieved 7-10-2019. Edited.
  6. ^ أ ب Taylor Shea, "23 Science-Backed Natural Home Remedies for Arthritis Pain Relief"، thehealthy, Retrieved 7-110-2019. Edited.
  7. "Stinging nettle", versusarthritis, Retrieved 7-10-2019. Edited.
  8. "Hip Pain: Causes and Treatment", webmd, Retrieved 7-10-2019. Edited.