الضغط على الأسنان أثناء النوم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٩ ، ٦ يوليو ٢٠٢٠
الضغط على الأسنان أثناء النوم

الضغط على الأسنان أثناء النوم

يُشار إلى الضّغط على الأسنان أثناء النّوم باسم طحن الأسنان أو صريف الأسنان (Bruxism)، وهي حالة يضغط فيها الشّخص على الأسنان أو يطبقها دون وعي أو إدراك، وتحصل هذه الحالة في اليقظة أثناء النهار أحيانًا، وفي الليل أثناء النّوم، ويُعدّ طحن الأسنان أثناء النّوم اضطرابًا حركيًّا متعلّقًا بالنّوم. ويُعدّ الأشخاص الذين يطحنون أسنانهم أثناء النّوم أكثر احتمالًا للإصابة باضطرابات النّوم الأخرى؛ مثل: الشّخير، وانقطاع النّفس أثناء النّوم، وقد لا يحتاج طحن الأسنان الطّفيف إلى العلاج، لكن لدى بعض الأشخاص قد يبدو طحن الأسنان حادًا بدرجة تؤدّي إلى حدوث اضطرابات الفكّ، وتلف الأسنان، ومشكلات عديدة أخرى.

ما تزال أسباب الإصابة بطحن الأسنان مجهولةً تمامًا لدى الأطباء، ويبدو طحن الأسنان ناتجًا من مزيج من العوامل الجسديّة والنّفسية والوراثيّة، وقد يحدث طحن الأسنان أثناء اليقظة بسبب مشاعر القلق، والغضب، والتوتّر، والضّغط العصبي، أو يبدو استراتيجيةً يمارسها الشّخص عند التّركيز العميق، أمّا أثناء النّوم فقد يرتبط بعادات المضغ.[١]


أعراض الضغط على الأسنان أثناء النوم

يُسبِّب الضغط على الأسنان زيادة الضغط الواقع على الأنسجة والعضلات والهياكل المحيطة بالأسنان، وقد يؤدي ذلك إلى تآكل الأسنان، وتسطحها، وتكسرها، وعلى الرغم من أنّ ذلك يحدث غالبُا أثناء النوم دون وعي المُصاب؛ لأنّها تؤدي إلى ظهور العديد من الأعراض، التي تشمل الآتي:[٢]

  • الصُداع.
  • إلحاق الأذى بالأسنان، سواء أكان ذلك بزيادة حساسيّتهم أم بإضعافهم أم حتى بتكسُّرهم.
  • ألم في اللثة.
  • ألم وتيبّس في الفكّين بما يُعرف باسم متلازمة المفصل الصّدغي.
  • ألم في الأذنين.
  • اضطرابات نفسيّة؛ مثل: الاكتئاب، والقلق، والأرق، واضطرابات الأكل، قد تبدو المُسبِّب للضغط على الأسنان.


أسباب الضغط على الأسنان أثناء النوم

ما يزال السبب الرئيس الكامن وراء الضغط على الأسنان غير معروف، غير أنّه يوجد العديد من العوامل التي تُعرّض الكثيرين للإصابة به، وتُجمَل في ما يأتي:[٣]

  • المعاناة من القلق الشّديد، والتعرّض للكثير من الضغوطات خلال اليوم وبصورة مُزمِنة.
  • حدوثه بمنزلة أحد الآثار الجانبيّة لاستخدام بعض العلاجات والأدوية، ومن أبرزها مُضادات الاكتئاب المعروفة باسم مُثبّطات استرداد السيروتونين الانتقائيّة؛ مثل: دواء الفلوكسيتين (Fluoxetine)، والباروكسيتين (Paroxetine)، والسيرترالين (Sertraline).
  • وجود أي مشكلات أو اضطرابات النوم، إذ ترتفع احتمال الضغط على الأسنان في كلٍّ من الحالات الآتية:
    • الإصابة بانقطاع النفس الانسدادي النَّومي.
    • الهلاوس السمعيّة أو البصرية عندما يكون الشخص ما بين النوم واليقظة.
    • التّمتة أو التكلّم أثناء النوم.
    • التصرّف بعنف خلال النوم؛ مثل: الّلكم أو الضرب.
    • الإصابة بشلل النّوم أو ما يُعرف باسم الجاثوم، وهو عدم القدرة على التحدّث أو التحرّك عند النوم أو خلال الدقائق الأولى من الاستيقاظ.
  • تعاطي المُخدّرات؛ مثل: الكوكايين.
  • الإفراط في استهلاك المشروبات الكحوليّة.
  • التدخين.
  • الإفراط في استهلاك المشروبات التي تحتوي على الكافيين بما يتعدّى 6 أكواب يوميًّا.


علاج الضغط على الأسنان أثناء النوم

يُساعد طبيب الأسنان من يعاني من الضّغط على أسنانه سواءً أكان ذلك خلال النوم أم ساعات النهار بتحديد العوامل المُسبّبة له والتعامل معها كما يجب، إذ توجد عدّة إجراءات وخيارات علاج تختلف فاعليتها ما بين الأشخاص، ويُذكر منها الآتي:[٤]

  • حراس الفم: قطعة بلاستيكيّة مُصمّمة للفصل ما بين الأسنان عند النوم تعمل بمنزلة وسادة تُقلّل من احتكاك الأسنان بعضها ببعض، وتُخفّف من آلام الفك الناتجة من ذلك، وتوجد في شكل قطع جاهزة بمقاس واحد، أو تُفصّل حسب أبعاد فكّ كل مريض؛ لتكون أكثر راحةً وفاعليّةً، خاصّةً لمن يُعانون من صكّ الأسنان بشدّة.
  • رأب التّاج الاختزاليّ: إجراء يلجأ إليه الطبيب في حال كان سبب الضغط على الأسنان من ازدحامها أو عدم ترتّبها بصورة مُريحة للفكّ، وتقتضي إعادة تشكيل سطح تلامس الأسنان أو تسويتها وعضّها بعضها مع بعض.

حقن البوتوكس: التي تُعطى عبر اختصاصي في العضلة الماضِغَة المسؤولة عن تحريك الفكّ بهدف إرخائها أو منع انقباضها؛ ذلك لتخفيف الشدّ الواقع على الأسنان منها، لكنّ تأكيد نفعها وأمان استخدامها ما زال في حاجة إلى دراسات وأبحاث أكثر، واللجوء إليها يكون بقرار الطبيب فقط، بعد مناقشة المريض بنسبة نفعها وخطورتها.

  • تقليل التوتّر: تقليل التوتّر الذي قد يبدو وراء الضّغط على الأسنان من خلال تقنيات مُتعدّدة؛ كالتأمل، ومُمارسة التمارين الرياضيّة، واليوغا، والجلسات العلاجيّة مع مستشارين أو اختصاصيّين نفسيّين.
  • العلاجات الدوائية: بما في ذلك مرخيات العضلات، أو الأدوية المضادة للاكتئاب والتوتر لمدة قصيرة، في حال كان الضغط على الأسنان ناتجًا من القلق والاكتئاب.[١]


أضرار الضغط على الأسنان أثناء النوم

في بعض الحالات يؤدّي طحن الأسنان المزمن إلى كسر الأسنان، أو تآكلها، أو فقدانها بصورة نهائيّة، وربما يسبب طحن الأسنان المزمن تآكل الأسنان حتى قواعدها، وعند حدوث هذه المضاعفات ستوجد حاجة إلى الجسور والتّيجان، والقنوات الجذريّة، والزّراعة، والأطقم الجزئية، وحتّى أطقم الاسنان الكاملة. وقد يؤثر ذلك في الفك مُسبِّبًا الإصابة بمتلازمة المفصل الفكي الصدغي أو زيادتها شدة، وقد يؤدي الضغط على الأسنان في الحالات الشديدة والمزمنة إلى تغيير شكل الوجه.[٥]


نصائح للتخفيف من الضغط على الأسنان

يساعد اتّباع بعض الإجراءات في التقليل من الضّغط على الأسنان أيضًا، ومنها ما يأتي:[١]

  • تجنّب شرب أي مشروبات تحتوي على الكافيين أو الكحول في المساء قبل النوم.
  • مراجعة طبيب الأسنان بصورة دورية لتقييم الحالة، وملاحظة إذا ما كان المريض في حاجة إلى أيّ إجراءات علاج معيّنة.
  • النوم لساعات كافية وبصورة مريحة، ومحاولة علاج أيّ اضطرابات نوم قد تُعيق النوم.
  • أخذ حمام ماء ساخن قبل النوم بهدف التقليل من التوتر.
  • تعلّم عادة إرخاء عضلات الفك مع إغلاق الشفتين، وتجب ممارستها كلّما شعر الشّخص بأنّ فكّيه مطبقان بعضهما على بعض أثناء النهار، ومع مرور الوقت ترتخي عضلات الفك من تلقاء نفسها، ويتوقّف طحن الأسنان.[٦]
  • تدليك عضلات الفكّين يساعد في استرخائها عند الشّعور بالتوتر، ممّا يقلّل من فرصة طحن الأسنان بسبب التّوتر.[٦]
  • التوقّف عن مضغ الأدوات والأشياء الصلبة، مثل الأقلام، التي تؤدّي إلى تشنّج عضلات الفك، وتزيد من فرصة التعرّض لطحن الأسنان[٦].
  • تجنّب الأطعمة التي تحتاج إلى بذل المضغ، وتؤدّي إلى توتر عضلات الفك؛ مثل: العلكة، واللحم، والفشار، وتساعد هذه الخطوة في التّقليل من ألم الفكّ أيضًا.[٦]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Mayo Clinic Staff (10-8-2017), "Bruxism (teeth grinding)"، mayoclinic, Retrieved 20-3-2019. Edited.
  2. Sy Kraft (Wed 29 March 2017), "What is bruxism, or teeth grinding?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 24/9/2019. Edited.
  3. "Teeth grinding (bruxism)", www.nhs.uk,31 May 2017، Retrieved 24/9/2019. Edited.
  4. Corey Whelan (August 8, 2018), "6+ Remedies for Teeth Grinding (Bruxism)"، www.healthline.com, Retrieved 24/9/2019. Edited.
  5. "Dental Health and Teeth Grinding (Bruxism)", webmd, Retrieved 20-3-2019. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث "Ways to Prevent Grinding Your Teeth", sleep, Retrieved 20-3-2019. Edited.