الكشف المبكر عن سرطان عنق الرحم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٦ ، ٣ يونيو ٢٠٢٠
الكشف المبكر عن سرطان عنق الرحم

ما هو سرطان عنق الرحم؟

يعد عنق الرحم الجزء الذي يربط الرحم بالمهبل، ويحدث سرطان عنق الرحم عندما تنمو خلايا عنق الرحم بشكل غير طبيعي، وتغزو الأنسجة وأعضاء الجسم الأخرى، ومن أبرزها: الرئتان، والكبد، والمثانة، والمهبل، والمستقيم، ومع ذلك فإن سرطان عنق الرحم بطيء النمو؛ أي أنه يمكن الحصول على فرص للوقاية منه والكشف المبكر عنه، وعلاجه أثناء حدوث التغيير الذي يحصل في الخلايا السرطانية خلال تطورها، لذلك فإنّ علاج سرطان عنق الرحم في مراحله الأولى ناجح جدًا، وتُنصح السيدات بإجراء فحص سرطان عنق الرحم بدءًا من سن 21 عامًا.[١]، [٢]


ما الكشف المبكر عن سرطان عنق الرحم؟

إن أفضل طريقة لاكتشاف سرطان عنق الرحم مبكرًا هي إجراء فحوصات منتظمة لعنق الرحم، وفهم وإدراك العلامات والأعراض المصاحبة لسرطان عنق الرحم، والجدير بذكره أهمية الكشف المبكر في تحسين فرص العلاج الناجح للسرطان.[٣]

إن اجراء الفحص المستمر لعنق الرحم يهدف إلى الوقاية من سرطان عنق الرحم أو منع تطوره، ويمكن فحص عنق الرحم عن طريق عدد من الفحوصات، ومن أهمها ما يأتي:[٤]

  • مسحة عنق الرحم:' يتم أخذ عينة من عنق الرحم باستخدام فرشاة وإرسالها إلى المختبر للتأكد من عدم وجود تغيرات غير طبيعية في خلايا عنق الرحم، والتي يمكن معالجتها في حال الكشف المبكر عنها.
  • فحص فيروس الورم الحليمي البشري: يتم إجراء فحص فيروس الورم الحليمي البشري بنفس طريقة فحص مسحة العنق، إلا أنه أكثر دقة في الحصول على النتائج حول تطور التغيرات غير الطبيعية الحاصلة في خلايا عنق الرحم.


ما هي الأدوات المستخدمة في تشخيص الإصابة بسرطان عنق الرحم؟

يستخدم الطبيب العديد من الطرق والفحوصات في الكشف عن عنق الرحم، وتشمل ما يأتي:[١]

  • التنظير المهبلي: يلجأ الطبيب لهذا النوع من الفحوصات في حال أجرت المرأة اختبار مسحة عنق الرحم وكانت النتيجة غير طبيعية، وهذا الفحص هو إجراء مشابه لفحص الحوض، حيث يتم استخدام الميكروسكوب أو ما يسمى منظار المهبل لفحص عنق الرحم، ويتم استخدام صبغة غير ضارة أو حمض أسيتيك لتسهيل رؤية الخلايا غير الطبيعية في عنق الرحم، ويعمل التنظير على تكبير الرؤية في عنق الرحم من 8 إلى 15 مرة لتسهيل رؤية الأنسجة غير الطبيعية التي قد تحتاج إلى أخذ خزعة منها، ويتم تنفيذ هذا الإجراء عادة في عيادة طبيب أمراض النساء، وفي حال كانت نتيجة خزعة التنظير المهبلي تشير إلى وجود السرطان، يتم أخذ خزعة لتقييم الحالة بالكامل.
  • حلقة استئصال الجراحة الكهربائية: يستخدم الطبيب في هذه الطريقة حلقة مكهربة من الأسلاك لأخذ عينة من الأنسجة من عنق الرحم، كما يمكن تنفيذ هذا الإجراء في عيادة طبيب الأمراض النسائية.
  • الاستئصال المخروطي: يزيل الطبيب في هذا الفحص جزء صغيرعلى شكل مخروط من عنق الرحم لفحصه، ويتم تنفيذ هذه الطريقة في غرفة العمليات تحت التخدير، ويمكن استخراج الجزء من عنق الرحم باستخدام حلقة استئصال الجراحة الكهربائية مع مشرط أو ليزر، وتتميز هذه الطريقة بقدرتها على تحديد نوع الخلايا من عينات الأنسجة بشكل كامل، كما يمكن تقدير مدى انتشارها في المناطق العميقة، ويمكن استخدامها في تشخيص المشاكل أو علاج المشاكل المعروفة.


ما هي أعراض سرطان عنق الرحم؟

من الصعب ملاحظة علامات أو أعراض تدل على الإصابة بسرطان عنق الرحم كما هو الحال في أغلب أنواع السرطانات، ولكن يجب مراجعة الطبيب عند ملاحظة أعراض غير اعتيادية؛ والتي من الممكن ألا تكون الحالة سرطانًا، أما إن تبين من خلال الفحوصات الطبية بأنها حالة سرطانية فيمكن البدء بعلاجه فورًا ويمكن أن تكون فترة العلاج أقل، وبذلك تزيد فرص الشفاء من هذا المرض [١]، [٤]، ومن هذه الأعراض:

  • نزيف مهبلي غير طبيعي (غير ذلك الذي يمكن أن يحدث أثناء الحيض).[١]
  • إفرازات مهبلية غير طبيعية.[١]
  • آلام الحوض.[١]
  • الفشل الكلوي بسبب انسداد المسالك البولية أو الأمعاء، وذلك في المراحل المتقدمة من السرطان. [١]
  • الشعور بعدم الراحة أثناء ممارسة العلاقة الحميمة أو الجنس.[٤]
  • الشعور بالألم في منطقة الحوض.[٤]
  • إفرازات مهبلية ذات رائحة كريهة.[٤]


كيف يتم علاج سرطان عنق الرحم؟

عادة ما يجرى علاج سرطان عنق الرحم في مراحله المبكرة عن طريق عملية جراحية يجرى فيها استئصال الرحم، إذ يمكن لاستئصال الرحم في مرحلة مبكرة علاج سرطان عنق الرحم ومنع تكراره، إلا أن استئصال الرحم كاملًا يجعل الحمل مستحيلًا، وقد يوصي الطبيب باستئصال بسيط للرحم، وعادة ما يكون هذا الخيار فقط في حالة الإصابة بسرطان عنق الرحم في مرحلة مبكرة جدًا.[٢]


أسئلة شئاعة حول الكشف االمبكر لسرطان عنق الرحم

ما هو الكشف المبكر عن سرطان عنق الرحم؟

اختبار الكشف المبكر عن سرطان عنق الرحم أو اختبار PAP، يتضمن هذا الاختبار فحصًا لأمراض النساء من قِبل الطبيب؛ إذ يأخذ عينة من خلايا عنق الرحم، ثم يتم إرسال العينة إلى المختبر لتحليلها.[٥]

هل يظهر سرطان عنق الرحم في الموجات فوق الصوتية؟

لا، وذلك لأن الموجات فوق الصوتية عبر المهبلية يمكن أن تساعد في فحص الرحم والمبيضين للمريضة، لكنها لا توضح للطبيب ما يحدث في خلايا عنق الرحم.[٦]

هل يمكن لفحوصات الدم الكشف عن سرطان عنق الرحم؟

لا يمكن لاختبارات الدم مساعدة الطبيب على تشخيص الإصابة بالسرطان، لكنها يمكن أن تقدم أدلة حول حوث شيء غير طبيعي في الجسم.[٧]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ "cervical cancer", webmd,14-1-2018، Retrieved 18-2-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Mayo Clinic Staff, "Cervical cancer"، mayoclinic, Retrieved 18-2-2018. Edited.
  3. "Can Cervical Cancer Be Found Early?", www.cancer.org, Retrieved 3-6-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج "About cervical screening", cancer research uk,5-1-2017، Retrieved 18-2-2018. Edited.
  5. ": EARLY DETECTION TESTS TO PREVENT CERVICAL CANCER", www.paho.org, Retrieved 3-6-2020. Edited.
  6. "Don’t Neglect Routine Pap Tests, Woman Urges Others", healthblog.uofmhealth.org, Retrieved 3-6-2020. Edited.
  7. "Cancer blood tests: Lab tests used in cancer diagnosis", www.mayoclinic.org, Retrieved 3-6-2020. Edited.