الم الراس من جهة اليمين

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٢٦ ، ٤ نوفمبر ٢٠٢٠
الم الراس من جهة اليمين

الم الراس من جهة اليمين

من بين مُختلف الأوصاف التي يتحدّث عنها من يُعانون من الصداع يُعدّ ألم الجانب الواحد من الرأس من أكثرها إزعاجًا، سواء أكان ذلك من الجانب الأيمن أم الأيسر، وسواء أكان ذلك الألم مُتقطّعًا أم مُتواصلًا ومُزمنًا، ورغم أنّه يتزامن لدى البعض مع الشعور بأعراض أُخرى، إلا أنّه في الحقيقة لا يكون ناجمًا عن أمر خطير أو طارئ في غالبيّة الحالات، ولكن يُوصى بتحديد هذه الأعراض ووصف الألم بالضبط لمُساعدة الأطباء على تحديد سبب ألم الرأس وعلاجه كما يجب، إذ إنّه يرتبط بالكثير من الأسباب، ويُقسم كذلك لعدّة أنواع، فما هي أنواع الصداع المُرتبطة به؟ وكيف يُمكن التخفيف من شدّته والأعراض المُصاحبة له؟[١]


ما هي أنواع الصداع التي تسبب الم الراس من جهة اليمين؟

يرتبط ألم الرأس من جهة اليمين (أو من جهة اليسار) بالإصابة بأنواع مُحدّدة من الصداع، والتي يُمكن إجمال أبرزها وأكثرها شيوعًا في النقاط الآتية:

  • الصداع النصفيّ، أو ما يُعرَف أيضًا بالشقيقة، وهو من أنواع الصداع الشائعة للغاية والتي تتسبّب بألم في جانب واحد من الرأس (اليمين أو اليسار)، بالتزامن مع المُعاناة من واحد أو أكثر من الأعراض الآتية:[٢][٣]
    • تكون شدّة الألم مُتوسّطة أو شديدة، وقد تستمرّ نوبة الألم الواحدة ما بين 4 ساعات وحتّى 3 أيام مُتواصلة.
    • قد يشعر المُصاب بالألم خلف إحدى العينين أو كلاهما، أو في صدغيّ الوجه، أو في الجبهة والخدّين في بعض الحالات.
    • زيادة الألم عند التعرّض للضوء أو الأصوات المُزعجة أو بعض الروائح.
    • الشعور بألم في المعدة.
    • الشعور بالغثيان والتقيّؤ.
  • الصداع العنقوديّ، الذي يكون فيه الألم مُتركّزًا في منطقة مُعيّنة من الرأس، وهو من أشدّ أنواع الصداع ألمًا، إذ يُعاني منه المُصاب في فصليّ الربيع والخريف عادًة على شكل نوبات، يتراوح عددها ما بين نوبة واحدة إلى 8 نوبات خلال اليوم، ويستمرّ لأسبوعين وحتّى 3 أشهر على هذا المنوال، ليختفي بعدها عن البعض لعدّة أشهر أو سنوات، ويعود إليهم مرّة أُخرى بعدها، وتكون أعراضه كالآتي:[٢][٣]
    • الشعور بصداع حادّ، تُصاحبه حُرقة ووخز قويّ في مكان الألم في الرأس.
    • يكون الألم مُتواصلًا أو مُتقطّعًا.
    • يتركّز الألم خلف إحدى العينين، أو في الجبهة، او الخدّين، أو صدغيّ الوجه.
  • صداع التوتّر، الذي يتعارف بكون ألم الرأس فيه أشبه برباط ضيّق يُحيط بالرأس من كافّة الجهات، إلا أنّ 10% من المُصابين قد يُعانون منه في جانب واحد (الأيمن أو الأيسر)،[٤] وهو أكثر أنواع الصداع شيوعًا وانتشارًا بين الناس، ويُمكن تمييزه بمعرفة الأعراض المُصاحبة له، والمُتمثّلة فيما يأتي:[٢]
    • يكون الألم مُتواصلًا، وبشدّة متوسّطة إلى شديدة.
    • يزداد الألم عند مُمارسة الأعمال والأنشطة اليوميّة؛ كصعود الدرج، أو الانحناء.
    • يُلاحظ تناقص الألم عند استخدام مُسكّنات الألم البسيطة، التي تُصرف دون الحاجة لوصفة طبيّة.
  • الصداع الناجم عن الإصابة بأمّ الدم، الذي يُصنّف من أنواع الصداع النادر، وتعرف أمّ الدم بأنّها تمدّد في إحدى الأوعية الدمويّة الموجودة في الرأس، وينجم عنها ألم مُشابه للألم العنقوديّ أو الصداع النصفيّ، إلا أنّه يكون شديدًا للغاية ومُفاجئًا في حال انفجار أمّ الدم، بالتزامن مع الأعراض الآتية:[٣][٥]


ما هي أسباب وعوامل الم الراس من جهة اليمين؟

قد يُصاب البعض بألم في النصف الأيمن من الرأس لعدد من الأسباب المحتملة، منها ما يأتي:

المشكلات والحالات العصبية

قد ينجم عن بعض المشكلات في الدماغ حدوث ألم في جهة أو نصف واحد من الرأس، ومن الحالات العصبية المسببة لألم النصف الأيمن من الرأس ما يأتي:[٦][٧]

  • الألم العصبي الرقبي القذالي (Occipital neuralgia): ينشأ هذا الألم لتلف الأعصاب القذالية أو التهابها، وهي الأعصاب الممتدة من أعلى الحبل الشوكي إلى فروة الرأس، ويعاني المُصابون في هذه الحالة من الشعور بألم حاد في مؤخرة الرأس والرقبة، وألم خلف العين، والحساسيّة للضوء.
  • التهاب الشريان الصدغي (Temporal arteritis): يعرف التهاب الشريان الصدغي بأنّه حالةٌ تنشأ لالتهاب الشرايين في الرأس والرقبة، ويُصاحبه ألم في العضلات مسببًا الإحساس بألم الرأس الشديد في النصف الأيمن منه، ويشعر المُصابون أيضًا بالتعب والإعياء، وألم الفكّ الذي يزداد عند لمسه.
  • ألم العصب ثُلاثي التوائم (Trigeminal neuralgia): وهو حالةٌ مزمنة قد تسبب الألم في النصف الأيمن من الرأس، وتنشأ عند التهاب العصب ثلاثي التوائم (العصب الخامس من الأعصاب القحفية)، ويعدّ أحد أكبر الأعصاب في الرأس، ويشعر المُصابون حينها بألم شديد مُفاجئ قد يستمرّ لدقيقتين في النّوبة الواحدة من النوبات المتتالية من الألم في الوجه.

استخدام بعض الأدوية

قد يُصاب البعض بألم في الجانب الأيمن من الرأس كأحد الآثار الجانبية المُترتبة على تناول بعض العلاجات والأدوية، أو ربّما كان ناجمًا عن الإفراط في مسكّنات الألم التي تُصرف دون الحاجة لوصفة طبيّة، مثل:[٦]

  • الباراسيتامول.
  • الأسبرين.
  • الأيبوبروفين.

أسباب أخرى

من الأسباب الأخرى التي قد ينجم عنها الإصابة بألم في النصف الأيمن من الرأس ما يأتي:[٦]

  • الحساسيّة.
  • الإجهاد والإرهاق.
  • التعرّض لإصابة في الرأس.
  • الإصابة بالعدوى والالتهابات، مثل التهاب الجيوب الأنفية.
  • حدوث تغيرات في مستويات السكّر في الدم ناجمة عن تفويت بعض وجبات الطعام.
  • إجهاد العضلات وتوتّرها، أو تشكّل العقد في الرّقبة.
  • تشكّل الأورام.


كيف يشخص الطبيب الم الراس من جهة اليمين؟

تعتمد الخطوات التشخيصيّة التي يلجأ إليها الطبيب لتشخيص سبب إصابة البعض بألم الرأس من جهة اليمين على تحديد شدّة الألم بالضبط، وطول فترة الإصابة بالألم، مع معرفة التاريخ المرضيّ للمُصاب كاملًا، بالإضافة لتحديد ما إذا كان هنالك أيّ أعراض أُخرى مُصاحبة للصداع، ويُجري الطبيب بعدها بعض الفحوصات اللازمة لتأكيد التشخيص، والتي قد تتضمّن الآتي:[٨]

  • التصوير المقطعيّ المحوريّ للرأس (Cranial CT scan).
  • إجراء بعض فحوصات الدم.
  • التصوير بالرنين المغناطيسيّ للرأس (Head MRI).


نصائح لتخفيف الم الراس من جهة اليمين

هناك بعض الإجراءات البسيطة التي يُمكن اتّباعها في المنزل؛ للتقليل من شدّة ألم الراس من جهة اليمين، والتي تتضمّن القيام بكلّ ممّا يأتي:[٨]

  • شرب كميّات كافية من الماء.
  • أخذ قيلولة لبعض الوقت؛ لمنح الرأس بعض الراحة.
  • تخفيف ضغط تسريحات الشعر الضيقة، مثل: الضفائر، وذيل الحصان.
  • أخذ حمام دافئ.
  • تناول المُسكّنات البسيطة التي لا تحتاج لوصفة طبية، مع ضرورة الانتباه لتجنّب الإفراط في تناولها.
  • تغيير الجو الذي يجلس فيه المُصاب؛ بالخروج من الغرفة والابتعاد عن مصادر الإزعاج والضوء الساطع.
  • اللجوء للعلاج الفيزيائيّ؛ لتقليل الشدّ العضليّ في حال كونه سبب الشعور بألم الرأس.


المراجع

  1. "Should I Worry About a Headache Only on One Side?", clevelandclinic, 2020-09-23, Retrieved 2020-10-26. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Headaches", clevelandclinic, 2020-06-02, Retrieved 2020-10-26. Edited.
  3. ^ أ ب ت "What Your Headache Location Tells You", webmd, 2018-12-24, Retrieved 2020-10-26. Edited.
  4. "Tension type headache", ncbi, Retrieved 2020-10-26. Edited.
  5. "The Complete Headache Chart", headaches, Retrieved 2020-10-26. Edited.
  6. ^ أ ب ت Jayne Leonard (2020-01-10), "What does a right-sided headache mean?", medicalnewstoday, Retrieved 2020-10-26. Edited.
  7. Martin Hughes (2018-12-17), "Causes of Pain in the Right Side of the Head", healthfully, Retrieved 2020-10-26. Edited.
  8. ^ أ ب Ana Gotter (2018-09-27), "What Causes Headaches on the Right Side?", healthline, Retrieved 2020-10-26. Edited.