الولادة في بداية الشهر التاسع

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٠١ ، ٢٤ سبتمبر ٢٠١٩
الولادة في بداية الشهر التاسع

الحمل والولادة

يُحدّد يوم الحمل بالاعتماد على التغيّر في مستوى الهرمونات في البول، والتي يُحدّد من خلالها يوم الإباضة ويُعدّ يوم حدوث الحمل وزرع الجنين في الرحم، وتتراوح مدة الحمل بين 35 أسبوعًا إلى 40 أسبوعًا من يوم حدوث الحمل حتى يوم الولادة، أو 38 إلى 43 أسبوعًا تقريبًا من آخر دورة شهرية للمرأة فيما عدا الرضع الذين وُلِدوا قبل موعدهم؛ أي إنّ الولادة في الشهر التاسع من الحمل والتي تستمر من الأسبوع السادس والثلاثين إلى الأسبوع الأربعين تُعدّ طبيعية، مع الإشارة إلى أنّ مدة الحمل قد تختلف بمقدار خمسة أسابيع عن الموعد الذي حدّده الطبيب.[١]


تسريع عملية الولادة

تُتبع العديد من الطرق للمساعدة في تسريع عملية الولادة، ومن أهمها ما يأتي:[٢]

  • ممارسة التمارين الرياضية، خاصةً رياضة المشي، لمدة طويلة؛ ذلك بهدف تقوية جسم المرأة، وزيادة معدل نبضات القلب، بالإضافة إلى التخفيف من الإجهاد لدى المرأة الحامل.
  • الوخز بالإبر، تُحقّق مجموعة فوائد عند استخدام هذه الطريقة؛ كتحفيز الطّلق، وتخفيف الشعور بالألم المصاحب له، والمرأة الحامل تُجري الوخز بالابر بنفسها، لكن مع اتباع الإرشادات المناسبة من أخصائي العلاج بالإبر.
  • التحفيز الغشائي الأمنيوسي، يساعد التحفيز الغشائي الأمنيوسي في تحفيز المخاض من خلال إفراز هرمونات البروستاغلاندين.
  • ممارسة الجنس، فهي تساهم في إفراز الأكسيتوسين، الذي يُحفّز انقباضات الرحم.
  • شرب شاي التوت الأحمر، إذ يُعدّ مُرطبًا، بالإضافة إلى قدرته على تقوية الرحم، وتحفيز حدوث المخاض.
  • تناول الأطعمة الحارة؛ فهي تُحفّز حدوث المخاض.


أعراض الولادة

قد تظهر على بعض النساء العديد من الأعراض التي تدلّ على اقتراب موعد الولادة، في حين قد لا تظهر أيّ أعراض على الأخريات، ومن أهم الأعراض المبكرة التي قد تظهر مع بداية الشهر التاسع من الحمل مشيرة إلى قرب المخاض ما يأتي:[٣]

  • نزول الطفل لمنطقة أسفل الحوض، إنّ عملية تغيّر وضعية الطفل بانخفاضه إلى منطقة أسفل الحوض تحدث قبل ولادة الطفل بعدة أسابيع أو عدة ساعات، ويؤدي نزول الطفل إلى أسفل الحوض إلى زيادة ضغط الرحم على المثانة، مما يزيد من شعور المرأة الحامل بالحاجة إلى التبول.
  • نزول المادة المخاطية، تبدأ عنق الرحم بالاتساع وتفريغ المادة المخاطية مع اقتراب موعد الولادة، وهذا المُخاط صافٍ أو مائل إلى اللون الوردي، أو الأحمر الدموي، وتجدر الإشارة إلى أنّه يُحتًمل أن تبدأ الولادة بعد وقت قصير جدًا من بداية خروج المادة المُخاطية، أو بعد مدة تتراوح من أسبوع إلى أسبوعين.
  • تقلصات براكستون هيكس، يُطلق عليها اسم المخاض الكاذب أيضًا، وتُعرَف بأنّها التقلصات التي تحدث في منطقة البطن في شكل ألم يأتي ثم يذهب، وتتميّز هذه التقلصات عن التقلصات الحقيقية التي تحدث خلال الولادة في أنّها غير متتابعة، ولا تزداد شدتها مع المشي أو بمرور الوقت، كما أنّ مدة حدوثها غير طويلة.
  • نزول السائل الأمينوسي، يؤدي انفجار كيس السائل الأمينوسي الذي يُحيط بالجنين في رحم الأم إلى تسرّب سائل من المهبل، ويُعدّ خروج هذا السائل سواء أكان بكميات قليلة أم كبيرة إشارةً تستدعي الرعاية الطبية الفورية والذهاب إلى الطبيب المختص.[٤]


المراجع

  1. Rachael Rettner (6-8-2013), "Length of a Healthy Pregnancy Surprisingly Variable"، www.livescience.com, Retrieved 20-8-2019. Edited.
  2. Ashley Marcin, Ana Gotter (27-4-2017), "Natural Ways to Induce Labor"، www.healthline.com, Retrieved 20-8-2019. Edited.
  3. Traci C. Johnson (15-2-2019), " Pregnancy and Signs of Labor"، www.webmd.com, Retrieved 20-8-2019. Edited.
  4. "Signs of labor", www.babycenter.com, Retrieved 20-8-2019. Edited.