امراض المهبل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٤١ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨
امراض المهبل

تتعرض المنطقة التناسلية لدى المرأة لكثير من المشاكل وتراكم البكتيريا، تبدأ هذه المشاكل منذ سن البلوغ وبداية نزول الدورة الشهرية، إلى سن الزواج ثم سن اليأس.

أسباب أمراض المهبل:


  • تتفاقم مشاكل المهبل نتيجة قلة العناية بنظافة المنطقة.
  • عدم تهوية المنطقة.
  • اعتماد اللبس الضيق.
  • زيادة الوزن وبالتالي زيادة الاحتكاك.
  • عدم اعتماد الملابس الداخلية الصحية القطنية.

أعراض التهاب المهبل:


إن التهاب المهبل يؤدي إلى زيادة الحكة (الهرش)، وكثرة الإفرازات المهبلية ذات الألوان المختلفة والرائحة الكريهة، وعدم الارتياح والاستمتاع بالعلاقة الحميمية للمرأة المتزوجة وبالتالي زيادة العدوى.

وتاليًا، أبرز الأعراض التي تُلاحظها المصابة، والتي تدل على وجود الالتهاب:

  • تغير رائحة أو لون أو كمية الإفرازات من المهبل.
  • حكة أو تهيج في المهبل.
  • ظهور حماميات في منطقة المهبل.
  • الشعور بالألم أثناء الجماع.
  • الشعور بالألم أثناء التبول.
  • شعور حارق في المهبل.
  • قد يحدث نزيف مهبلي خفيف (التبقيع).

لتفادي أمراض المهبل (الوقاية):


  • عليك استخدام غسول طبي خاص بالمنطقة الحساسة، والحرص على شرائه من الصيدلية، وعدم الإكثار من استخدامه لأن الزيادة كالنقصان، لوجود بكتريا نافعة لهذه المنطقة، وليس فقط بكتيريا ضارة، وعلينا الحفاظ عليها لفائدتها.
  • عدم الإكثار من تناول أدوية المضادات الحيوية، لأنها تزيد من الالتهاب ولا سيما عند النساء.
  • تهوية المنطقة التناسلية، وخاصة في وقت النوم.
  • استخدام الملابس الداخلية القطنية، ويفضل أن تكون فضفاضة.
  • التبديل الدوري للملابس الداخلية، وشراؤها من فترة إلى أخرى، وعدم استخدامها لفترة طويلة.
  • اعتماد طريقة التنظيف الصحيحة، لأن المعروف عند المرأة قرب فتحة المهبل من فتحة الشرج، والطريقة الصحيحة هي التنظيف من الأمام إلى الخلف وليس العكس، كي لا تنتقل الجراثيم من فتحة الشرج وبالتالي تعلق في فتحة المهبل.
  • زيادة الاهتمام بمنطقة المهبل في وقت ما يسمى بسن اليأس، وذلك لجفاف المنطقة وحدوث التشققات وبالتالي زيادة الحكة، وسببها قلة الهرمونات في هذا السن والتي كانت تساعد في الإفرازات الصحية لترطيب المنطقة.
  • الفحص الداخلي الدوري للمرأة المتزوجة، للاطمئنان على وضعها، ومتابعة أي مشكلة في بدايتها قبل تفاقمها.

إن كنت ممن يتناولون حبوب منع الحمل، ولاحظتِ زيادة الحكة والالتهاب، عليك ترك حبوب المانع، لأنها تسبب التهابا في منطقة المهبل.

ومن المهم أيضًا تجنب أماكن أو وسائل نقل العدوى، كالحمامات والأحواض السّاخنة ومياه المنتجعات الصّحية. وكذلك يجب الاهتمام باستعمال الواقي الذكري والأنثوي حال ممارسة الجنس من نوع لاتكس -وهو عصير لبني تفرزه بعض النباتات يمنع العدوى التي تنتقل عن طريق الجنس-.