اين تقع الغدة الدرقية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٢٩ ، ٢٤ فبراير ٢٠٢٠
اين تقع الغدة الدرقية

موقع الغدة الدرقية

تعدّ الغدة الدرقية غدة صماء، تُفرز هرموناتها في الدم مباشرةً، وتوجد في مقدمة الرقبة أسفل تفاحة آدم مباشرةً، تتكون من فصّين كل منهما بحجم نصف ثمرة الخوخ يوجدان على جانبي القصبة الهوائية، ويربط بينهما جسر صغير يُسمى البرزخ، فيكون شكل الغدة النهائي شبيهًا بشكل الفراشة.

تُعدّ الغدة الدرقية من الغدد الضرورية والحيوية جدًا في جسم الإنسان؛إذ إنّها تصنع هرمونين أساسين لمعظم وظائف الجسم، وهما الثيروكسين T4، والتراييودوثيرونين T3، واضطراب وظائف الغدة الدرقية أمر شائع؛ إذ إنّ واحد من كل عشرين شخص مصاب باضطراب الغدة سواء أكان مؤقتًا أم دائمًا، لكن تكثر الإصابة باضطرابات الغدة الدرقية لدى النساء مقارنة بالرجال.[١][٢]


وظيفة الغدة الدرقية

تُفرز الغدة الدرقية الهرمونات الدرقية T3 ،T4 المسؤولة عن أداء الكثير من الوظائف في الجسم، مثل؛ تنظيم معدل الأيض، ووزن الجسم، ونبضات القلب، ووظائف الهضم، والتحكم بالعضلات، ووظائف المخ، وتنظيم الدورة الشهرية، ووظائف التنفس، وتوازن المزاج والعظام، وغيرها من الوظائف، لذا أيّ اضطراب في وظائف الغدة الدرقية يُؤثر في كل الوظائف المذكورة سابقًا، لذلك قإنّها تحتاج لمصدر جيد كافٍ من اليود باستمرار لتصنيع هذه الهرمونات، كما تفرز الغدة الدرقية هرمون الكالسيتونين، الذي يلعب دورًا في تنظيم مستوى الكالسيوم في الجسم، إلا أنَّ وظائفه الأخرى غير معروفة حتى الآن.

تعدّ الغدة الدرقية جزءًا من جهاز الغدد الصماء في الجسم، وتصنّع الهرمونات وتخزّنها وتفرزها في الدم مباشرةً، لتصِل إلى كل خلايا الجسم، لكن يجب أن يظل مستوى الهرمونات الدرقية منضبطًا لا عاليًا ولا منخفضًا، لذا تتحكم غدتان موجودتان في الدماغ بضبط إفراز الهرمونات الدرقية، وهما؛ الغدة النخامية وغدة ما تحت المهاد؛ إذ تفرز غدة ما تحت المهاد الهرمون المطلق لمنشط الدرقية TRH الذي يتجه إلى الغدة النخامية فيحفزها على إفراز الهرمون المنبه للغدة الدرقية TSH، الذي بدوره يحفز الغدة الدرقية على إفراز الهرمونات الدرقية، لذا عند انخفاض مستوى الهرمونات الدرقية في الدم تفرز الغدة النخامية المزيد من هرمون TSH لتحفيز الغدة الدرقية على إفراز مزيد من الهرمونات والعكس صحيح؛ ففي حال ارتفاع مستوى الهرمونات الدرقية في الدم تفرز الغدة النخامية كميات أقل من هرمون TSH، فيقل تحفيز الغدة الدرقية، بالتالي يقل إفراز الهرمونات الدرقية.[٣]


اضطرابات الغدة الدرقية

إنّ العديد من الاضطرابات والأمراض قد تصيب الغدة الدرقية، لكنّ أيًّا منها إمّا أن يسبب فرط إفراز الهرمونات أو نقص إفراز الهرمونات، وأهم هذه الأمراض هي:[٤]

  • تضخم الغدة الدرقية أو ما يُسمى بالدراق؛ هو مصطلح عام يصف تضخم حجم الغدة الدرقية الذي أحيانًا يكون غير ضار، وأحيانًا أخرى يُصاحب اضطرابات أخرى، مثل؛ انخفاض مستوى اليود، أو التهاب الغدة الدرقية، أو الإصابة بمرض هاشيموتو.
  • التهاب الغدة الدرقية نتيجة الإصابة بعدوى فيروسية، أو مرض مناعي ذاتي، ويكون التهاب الغدة الدرقية مؤلمًا أحيانًا، وأحيانًا أخرى لا يُسبب أيًا أعراض.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية، ممّا يُؤدي إلى ارتفاع مستوى الهرمونات الدرقية بالدم، نتيجة الإصابة بداء جريفز؛ وهو مرض مناعي، أو عقيدات الغدة الدرقية النشطة؛ وهي تكتل صغير في الغدة الدرقية شائع جدًا وأحيانًا يكون سرطانيًا، وقد تفرز هذه العقيدات هرمونات درقية بكميات كبيرة، وأحيانًا لا تُسبب أيّ مشكلات.
  • خمول الغدة الدرقية، الذي يُؤدي إلى انخفاض مستوى الهرمونات الدرقية في الدم، نتيجة الإصابة بمرض مناعي أساسي، ويُسبب خمول الغدة الدرقية إبطاء معظم وظائف الجسم، لذا تصاحبه أعراض كثيرة.
  • سرطان الغدة الدرقية؛ وهو نوع غير شائع وغالبًا يجرى التعافي منه نهائيًا بالجراحة، أو العلاج الهرموني، أو العلاج الإشعاعي.
  • عاصفة الغدة الدرقية، وهو شكل نادر من الارتفاع الحاد في مستوى الهرمونات الدرقية، ممّا يُسبب إعياءً شديدًا ومضاعفات خطيرة.


علاج اضطرابات الغدة الدرقية

يختلف العلاج المستخدم في مداواة اضطرابات الغدة الدرقية باختلاف الاضطراب وسببه، وفيما يأتي أهم سبل العلاج المستخدمة:[٤]

  • الجراحة لاستئصال جزء من الغدة الدرقية أو كلها في حال الإصابة بسرطان الغدة، أو تضخم الغدة، أو فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • تناول الأدوية المضادة للغدة الدرقية التي تثبط فرط إفراز الهرمونات، وهما دواءان أساسيان؛ ميثيمازول بروبيل، وثيويوراسيل.
  • استخدام اليود المشع في تدمير الغدة الدرقية النشطة، أو بجرعات عالية لتدمير الأنسجة السرطانية بها، كما يستخدم الأيودين المشع بجرعات صغيرة في فحص وظائف الغدة الدرقية.
  • التعرض للإشعاع من خارج الجسم لتدمير الخلايا السرطانية، في حال الإصابة بسرطان الغدة الدرقية.
  • تناول الهرمونات الدرقية الصناعية يوميًا مدى الحياة، لتعويض انخفاض مستوى الهرمونات في الدم في حال الإصابة بخمول الغدة الدرقية، أو لمنع عودة السرطان مرة أخرى بعد علاجه.
  • حقن الهرمون المنبه للغدة الدرقية TSH، لإظهار سرطان الغدة الدرقية بشكل أوضح على الأشعة.


خمول الغدة الدرقية

خمول الغدة الدرقية أو ما يُعرف بقصور الغدة الدرقية أو كسلها؛ وهو حالة لا تنتج فيها الغدة الدرقية كميات كافية من هرموناتها، وتُعدّ النساء، خاصةً من تتجاوز أعمارهنّ 60 عامًا، أكثر عُرضة للإصابة بكسل الغدة الدرقية، ويُخِلّ كسل هذه الغدة بالتوازن الطبيعي للتفاعلات الكيميائية داخل الجسم، كما أنّه من النادر أن يسبب أعراضًا مبكرة، لكن بمرور الوقت يمكن لكسل الغدة الدرقية الذي يُترك دون علاج أن يسبب عددًا من المشكلات الصحية، مثل؛ السمنة، وألم المفاصل، والعُقم، وأمراض القلب.

إنّ اختبارات وظائف الغدة الدرقية من الفحوصات المتاحة التي تسهّل عملية تشخيص الحالة، وعادةً ما يكون علاج كسل الغدة الدرقية باستخدام هرمون الغدة الدرقية الصناعي لتعويض النقص الحاصل في الجسم، إلّا أنه يجب أن يُعطى بالجرعة المناسبة للحالة، وتتعدد الأعراض التي تدل على الإصابة بكسل الغدة الدرقية اعتمادًا على مدى النقص في الهرمونات، وعمومًا إنّ أيّ مشكلة صحية تنتج من هذه الحالة تحدث ببطء، وتستغرق سنوات عدة حتى تتطور، إذ في البداية قد يلاحظ الشخص بالكاد ظهور أعراض كسل الغدة الدرقية؛ مثل: الشعور بالتعب، وزيادة الوزن، أو قد تُعزى هذه الأعراض ببساطة إلى تقدم العمر، لكن مع استمرار تباطؤ عمليات الأيض في الجسم قد تظهر على الشخص علامات أكثر وضوحًا، وتتضمن هذه الأعراض أو العلامات ما يأتي:[٥]

  • الشعور بالتعب والإرهاق.
  • الحساسية المتزايدة تجاه البرودة.
  • الإمساك.
  • جفاف البشرة.
  • زيادة الوزن.
  • انتفاخ الوجه.
  • بحة في الصوت.
  • ضعف العضلات.
  • ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم.
  • آلام العضلات وتيبسها.
  • ألم في المفاصل، أو تيبسها، أو تورمها.
  • زيادة في غزارة الحيض على المعتاد، أو عدم انتظام دورات الحيض.
  • ترقق الشعر.
  • بطء في معدل ضربات القلب.
  • الاكتئاب.
  • ضعف الذاكرة.


فرط نشاط الغدة الدرقية

إنّ فرط نشاط الغدة الدرقية حالة يزداد فيها نشاط الغدة الدرقية وكمية الهرمونات التي تفرزها، ويحدث ذلك نتيجة مجموعة واسعة من الاضطرابات الصحية، ويُعدّ مرض جريفز السبب الأكثر شيوعًا لحدوث ذلك، وهو اضطراب مناعة ذاتي ينتج فيه الجسم أجسامًا مضادة تحفز الغدة الدرقية على إفراز المزيد من هرموناتها.

يحدث مرض جريفز في كثير من الأحيان عند النساء أكثر من الرجال، كما يميل إلى أن ينتشر بين أفراد الأسرة الواحدة، ممّا يُشير إلى وجود صلة وراثية، وتتضمن الأسباب الأخرى لفرط نشاط الغدة الدرقية ما يأتي:[٦]

  • زيادة في كمية اليود.
  • التهاب الغدة الدرقية، ممّا يُؤدي إلى تسرب هرمونات T4 و T3 من الغدة إلى الدم.
  • أورام المبيض أو الخصيتين.
  • أورام حميدة في الغدة الدرقية والغدة النخامية.
  • تناول كميات كبيرة من رباعي يودوثيرونين من خلال المكملات الغذائية أو الأدوية.

وجود كميات كبيرة من كل من T4 ،T3، أو كليهما يسبب ارتفاعًا في معدلات الأيض بإفراط، يُسمى بفرط التمثيل الغذائي، وعندما حدوث فرط التمثيل الغذائي قد يُعاني الشخص من معدل ضربات قلب سريع، وضغط دم مرتفع، وهزات في اليدين، وقد يتعرق الشخص بإفراط، كما أنّ فرط نشاط الغدة الدرقية يسبب زيادة في حركات الأمعاء، وفقدان الوزن، ولدى النساء قد تعانين من دورات حيض غير منتظمة، كما قد يحدث تضخم في الغدة الدرقية، الذي يكون على جانب أو على جانبين، وقد تبدو العينان بارزتين جدًا، وعادةً ما ترتبط هذه الحالة بمرض جريفز، وتتضمن الأعراض الأخرى لفرط نشاط الغدة الدرقية ما يأتي:

  • زيادة الشهية.
  • العصبية.
  • الأرق.
  • عدم القدرة على التركيز.
  • الضعف العام.
  • أن يصبح الشعر هشًا، وتساقط الشعر.
  • الاستفراغ والغثيان.
  • نمو الثدي عند الرجال.


المراجع

  1. "Your Thyroid Gland", btf-thyroid, Retrieved 2019-4-20. Edited.
  2. "The Thyroid Gland", hopkinsmedicine, Retrieved 2019-4-20. Edited.
  3. Bridget Brady (2019-3-26), "Thyroid Gland: Overview"، endocrineweb, Retrieved 2019-4-20. Edited.
  4. ^ أ ب Matthew Hoffman (2017-3-13), "Picture of the Thyroid"، webmd, Retrieved 2019-4-20. Edited.
  5. Mayo Clinic Staff (4-12-2018), "Hypothyroidism (underactive thyroid)"، mayoclinic, Retrieved 1-5-2019. Edited.
  6. Verneda Lights, Matthew Solan, and Michael Fantauzzo (29-6-2016), "Hyperthyroidism"، healthline, Retrieved 1-5-2019. Edited.