بحث حول وقاية العين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٦ ، ١٤ يوليو ٢٠١٩
بحث حول وقاية العين

العين

تُعدّ العين من أهم الحواس التي تمكّن الإنسان من رؤية ما حوله، إذ إنّه في نظرة سريعة تستمر لأجزاء من الثانية ترسل العين إلى الدماغ إشارات الدماغ لإعطاء فكرة عن شكل المُشاهَد، وحجمه، ولون جسمه، بالإضافة إلى إخبار الجسم عما كان واقفًا أو متحركًا، وتجدر الإشارة إلى أنّ العين تُعدّ صغيرةً في الحجم مقارنة بباقي الأعضاء الأخرى، لكن لديها القدرة على التكيف مع تغيرات البيئية باستمرار، ومعروفٌ أنّ أجزاء العين دقيقة جدًا، حيث جسم الإنسان يحميها بالكثير من الغبار، والأوساخ، والأتربة، وتجدر الإشارة إلى أنّ الدموع تحمي العين وترطّبها، وهنالك العديد من الوسائل الأخرى لحماية العين.[١]


مشاكل العين

يوجد العديد من المشاكل المرضية التي تصيب العين وتؤثر في صحة النظر سلبيًا، ومن أهم هذه المشاكل ما يلي:[٢][٣]

  • خطأ في انكسار العين، إذ يُعرَف بأنه مشكلة تحدث نتيجة فقدان العين القدرة على تركيز الضوء على شبكيّة العين، إذ إنّ لها عدة أنواع يُذكَر منها ما يلي:
  • قصر النّظر؛ هي إحدى أشكال ضعف النظر التي تحدث بسبب تركيز الضوء أمام الشبكيّة وليس على الشبكيّة نفسها، وبالتالي تتمكّن العين من رؤية الأجسام القريبة فقط بوضوح بينما الأجسام البعيدة تكون ضبابيّة غير واضحها للرؤية.
  • طول النّظر؛ هي مشكلة تُعرَّض لها العين، وتحدث نتيجة تمكّن العين من رؤية الأشياء البعيدة بوضوح، والأشياء القريبة تكون غير واضحة.
  • اللاَبُؤْرِيّة؛ هي عيب في البصر تكون فيه الرّؤية باهتة؛ لأنّ الضّوء لا يُرَكّز على شبكيّة العين بالتّساوي.
  • قصور البصر الشَيخوخي؛ هي حالة تقلّ قدرة العين فيها على رؤية الأجسام القريبة بوضوح مع تقدّم السن، ويحدث ذلك نتيجة فقدان العدسة مرونتها، إذ إنها لا تتمكّن من تغيير شكلها لمساعدة العين في رؤية الأشياء القريبة.
  • الجلوكوما، إذ إنه ارتفاع ضغط سائل العين، الذي يؤدي بدوره إلى التسبب في ضرر لعصب البصر.
  • مرض الساد أو إعتام عدسة العين، يُعرَف بأنه مرض يصيب عدسة العين الطّبيعية، ويُحدِث تصلّبًا في العدسة وتصبح غائمة.
  • الضمور البقعي أو التنكس البقعي؛ هو حدوث تلف في شبكية العيّن، وتجدر الإشارة إلى إنها حالة مرضيّة مرتبطة بتقدم السنّ.


طرق وقاية العين

هناك العديد من الإرشادات التي عند اتباعها تفيد في المحافظة على صحة العيون والوقاية من تعرض العين لمشاكل مرضية، ومن أهم هذه النصائح ما يلي:[٤]

  • الإقلاع عن التّدخين؛ إذ تجدر الإشارة إلى أنّ التّدخين يؤدي إلى إتلاف الأوعية الدّمويّة الحساسة في العين، الذي يؤدي بدوره إلى الإصابة بمشاكل في العين؛ مثل: مرض إعتام العين، والتّنكس البقعي.
  • الحرص على ارتداء نظارات شمسيّة عند الخروج من المنزل؛ بهدف حماية العينين من الأشعة فوق البنفسجيّة الضّارة، إضافة إلى عدم التّركيز في الأضواء السّاطعة أثناء ممارسة نشاط بانتظام.
  • الابتعاد عن الأماكن التي يوجد فيها الهواء الملوّث والغبار.
  • يُنصح بتناول المكملات الغذائية بهدف الوقاية من مشاكل النظر المتعلقة بتقدم السن، إذ إنّها تتوفر في شكل كبسولات تحتوي على النحاس، وفيتامين C، والزنك، وفيتامين E، واللوتين.
  • الحرص على فحص العينين باستمرار بشكل دوري، إذ إنّه يجب فحصها مرة واحدة كل عام بعد عمر السّتين.
  • الحرص على تناول الأطعمة الصحية المتوازنة الغنية بمضادات الأكسدة، بالإضافة إلى التّركيز على الأغذية المفيدة لصحة العين؛ مثل: الجزر الأصفر، والخضراوات الورقيّة الخضراء، والذرة، والسّبانخ، والبرتقال، والبيض.
  • الحفاظ على رطوبة العينين ومنع جفافها، ذلك من خلال شرب كمية كافية من الماء، بالإضافة إلى استعمال قطرات العين التي تسمى الدّموع الاصطناعيّة في ترطيب العين، وتطبيق كمادات باردة على العين؛ كأكياس الشاي الأخضر، أو شرائح الخيار، أو أكياس الشاي الأسود المبللة المُبرَّدة.


المراجع

  1. "Eyes", kidshealth, Retrieved 2019-6-25. Edited.
  2. "Structure and Function of the Human Eye", thoughtco, Retrieved 2019-6-25. Edited.
  3. "Common vision problems", nei.nih, Retrieved 2019-6-25. Edited.
  4. "Can Supplements Improve Eye Health and Vision?", healthline, Retrieved 2019-6-25. Edited.