تضخم الغدد اللمفاوية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٩ ، ١٣ نوفمبر ٢٠١٩
تضخم الغدد اللمفاوية

تضخم الغدد الليمفاوية

تعدّ الغدد اللمفاوية جزءًا هامًا من جهاز المناعة المسؤول عن محاربة الأمراض والتخلص من الأجسام الغريبة التي تدخل الجسم كالإصابة بأي نوع من أنواع العدوى الجرثومية أو الالتهابات، وتتوزع في جميع أنحاء الجسم ولها شكل بيضوي أو دائري وحجمها صغير وتشكل مع بعضها ما يعرف بالسلاسل اللمفاوية، وتحتوي الغدد اللمفاوية داخلها على الخلايا المناعية، ومن الأماكن التي تتواجد فيها الغدد اللمفاوية؛ أسفل الجلد، الكبد، الطحال، وخلف الأذن، وهي غير ظاهرة في الحالات الطبيعية وتظهر منتفخةً عند اصابة الجسم بالأمراض؛ كالسرطان، الالتهابات، أمراض البرد أو عدوى أخرى.[١]

ومن وظائف الغدد اللمفاوية؛ محاربة الأمراض مع الجهاز المناعي، نقل السوائل والمواد الغذائية إلى الدم، وتحفيز امتصاص الفيتامينات والعناصر من الطعام في الأمعاء، ويُشير حدوث الانتفاخ فيها وظهورها إلى إصابة الجسم بنوع من الأمراض وعند عودة الجسم لحالته الطبيعية ينتهي انتفاخها وتعود غير ظاهرة، ومن وظائفها أيضًا، محاربة البكتيريا عند دمحاولة دخولها الجسم وتدميرها لجزيئات صغيرة للتخلص منها، كما أنها تحفز انتاج الخلايا المناعية المعروفة بالخلايا التائية، التي تمتلك عدة وظائف منها؛ قتل الجسم الغريب ونوع آخر لتذكُر الجسم عند دخوله مرةً أخرى للجسم بتكوين أجسام مناعية ضده وبذلك يكون مناعةً ضد الإصابة بالعديد من الميكروبات كعمل اللقاحات.[٢]

وتظهر انتفاخات الغدد اللمفاوية في أماكن عديدة من الجسم؛ كالرقبة، الرأس وتحت الإبطين ويُشير ذلك لوجود حالة مرضية يجب تشخيصها لتحديد السبب وعلاجه، ويختلف مقدار تضخم هذه الغدد فبعضها يتضخم لتصبح بحجم حبة البازيلاء وبعضها تتضخم لتصبح بحجم حبة العنب.[١]


أسباب تضخم الغدد الليمفاوية

تتضم الغدد الليمفاوية استجابة للعدوى أو المرض أو الإجهاد، ويُشير تضخمها إلى أنّ الجهاز الليمفاوي يعمل على تخليص الجسم من مسببات المرض، ومن أسباب تضخم الغدد اللمفاوية ما يلي:[٣]

تضخم الغدد لليمفاوية في الرأس والرقبة

تتضمن أسباب تورم الغدد الليمفاوية في الرأس والرقبة ما يلي:

  • البرد والإنفلونزا.
  • البكتيريا المسببة لالتهاب الحلق.
  • التهاب الجيوب الأنفية.
  • الإيدز؛ فيروس العوز المناعي البشري.
  • عدوى الأسنان.
  • كثرة الوحيدات العدائية.
  • التهاب الجلد.

تضخم الغدد الليمفاوية في الإربية

يمكن أن تسبب العدوى المنقولة جنسيًا التي تسبب الإصابة بأمراض الجهاز التناسلي مثل؛ الزهري أو السيلان، تضخم الغدد في أعلى الفخذ؛ الإربية.

تضخم الغدد الليمفاوية في باقي أنحاء الجسم

يمكن أن تسبب الحالات الأكثر خطورة مثل؛ اضطرابات الجهاز المناعي أو السرطانات تضخم الغدد الليمفاوية في جميع أنحاء الجسم، وتتضمن الاضطرابات المناعية التي تسبب تضخم الغدد الليمفاوية في جميع أنحاء الجسم على التهاب المفاصل الروماتويدي والذئبة. ويمكن لأي سرطانات تنشأ في الجسم أن تسبب تضخم الغدد الليمفاوية، فعندما ينتشر السرطان من منطقة ما في الجسم إلى العقد الليمفاوية، ينخفض معدل بقاء المصاب على قيد الحياة، كما يمكن أن يتسبب سرطان الغدد الليمفاوية في تضخم الغدد الليمفاوية، ويمكن أن يحدث انتفاخ الغدد اللمفاوية بسبب تناول بعض الأدويةـ وبسبب ردود الفعل التحسسية للأدوية، مثل؛ الأدوية المضادة للاختلاج، والأدوية المضادة للملاريا.

الأسباب الأخرى

توجد أسباب لا حصر لها لتضخم الغدد االيمفاوية، ويمكن أن تتضمن الأسباب الأكثر شيوعًا لتضخم الغدد الليمفاوية ما يلي:

  • حمى خدش القطة.
  • التهابات الأذن.
  • التهاب اللثة.
  • مرض هودجكين.
  • سرطان الدم.
  • السرطانات النقيلية.
  • تقرحات الفم.
  • ليمفوما اللاهودجكين.
  • الحصبة.
  • التهاب اللوزتين.
  • داء المقوسات.
  • مرض السل.
  • متلازمة سيزاري.
  • الحزام الناري.


أعراض تضخم الغدد الليمفاوية

ومن أهم الأعراض التي تظهر عند التهاب الغدد اللمفاوية وانتفاخها ما يلي: [٣]

  • السعال
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.
  • القشعريرة.
  • سيلان الأنف.
  • الشعور بالألم عند لمس الغدد المتضخمة.
  • التعرق.

يجب على المصاب أن يحصل على التقييم والرعاية الطبية، إذا ترافق تورم الغدد الليمفاوية بالأعراض التالية: [٤]

  • إذا استمر تورم العقد الليمفاوية لأكثر من اسبوعين أو إذا كان المريض يعاني من خسارة واضحة في الوزن، أو التعرق الليلي، او التعب أو الحمى.
  • إذا كانت الغدد الليمفاوية صلبة وثابتة تحت الجلد ولا يمكن تحريكها أو يزداد حجمها بسرعة.
  • الشعور بالتورم بالقرب من عظمة الترقوة أو في الجزء السفلي من الرقبة.
  • إذا كان الجلد المغطي للعقد الليمفاوية أحمر وملتهب.


علاج تضخم الغدد الليمفاوية

يعتمد علاج تضخم الغدد اللمفاوية على سبب الإصابة، بعد تشخيص السبب للبدء بالعلاج ومن طرق العلاج المستخدمة:

  • اختفاء تضخم الغدد اللمفاوية بعد عدة أيام التي تسببها العدوى الفيروسية، ولا يفيد استخدام المضادات الحيوية لعلاج العدوى الفيروسية.[٥]
  • استخدام المضادات الحيوية ومضادات الالتهاب.[٣]
  • يتطلب علاج الغدد الليمفاوية المتضخمة في حال الإصابة بالأورام أو سرطان الغدد اللمفاوية تلقي علاج السرطان مثل؛ العلاج الإشعاعي، والجراحة والعلاج الكيميائي.[٥]
  • يتطلب تضخم الغدد الليمفاوية الناجم عن اضطرابات جهاز المناعة مثل؛ مرض الذئبة العلاج الخاص بالحالة الكامنة للتخلص من تورم الغدد الليمفاوية.[٥]
  • كما يساعد تناول الغذاء الصحي؛ كالخضراوات والفاكهة في علاج الالتهابات وتقوية جهاز المناعة، واستخدام الكمادات الدافئة على الغدد المتضخمة لتخفيف الألم ، بالإضافة إلى استخدام بعض العلاجات الطبيعية التي تعالج الالتهابات والعدوى البكتيرية المسببة لتضخم الغدد اللمفاوية؛ كالعصائر الطبيعية [١] والكركم[٦].


مضاعفات تضخم الغدد الليمفاوية

يمكن أن يسبب تضخم الغدد الليمفاوية حدوث المضاعفات عندما يرتبط بعدوى متروكة دون علاج، ممّا قد يسبب تكون جيوب الخُراج التي تتطلب تصريفها والعلاج بالمضادات الحيوية، وقد تنتشر العدوى أيضًا من الغدد الليمفاوية إلى الجلد فوقها.[٧]

وقد تتضخم الغدد الليمفاوية كثيرًا في حالات أخرى، ممّا يتسبب في الضغط على البنية المجاورة لها، ويمكن أن تكون هذه المشكلة خطيرة وقد تتطلب العناية الطبية أو الجراحة الفورية؛ إذ يمكن للعقد الليمفاوية في الإبط أن تضغط على الأوعية الدموية والأعصاب التي تغذي الذراع، وقد تضغط العقد الليمفاوية المتضخمة في البطن على الأمعاء وتتسبب في انسدادها.[٧]

يمكن أن تتطور العدوى البكتيرية في أي مكان في الجسم لتسبب إنتان الدم، وهي نوع من العدوى التي تصيب مجرى الدم، وقد يتطور إنتان الدم ليتسبب بفشل الأعضاء والوفاة، ويتضمن علاج إنتان الدم على العلاج بالمضادات الحيوية بالوريد في المستشفى.[٥]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Gillian D’Souza، "Why are my lymph nodes swollen?"، medicalnewstoday، Retrieved 11-11-2019. Edited.
  2. "The Lymphatic and Immune Systems"، cancerindex، Retrieved 11-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت April Kahn، "What’s Causing My Swollen Lymph Nodes?"، healthline، Retrieved 11-11-2019. Edited.
  4. John P. Cunha، "Swollen Lymph Nodes"، emedicinehealth، Retrieved 11-11-2019. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث "Swollen lymph nodes"، mayoclinic، Retrieved 11-11-2019. Edited.
  6. "42 Home Remedies for Swollen Lymph Nodes: Causes، Symptoms، Tips"، allremedies، Retrieved 11-11-2019. Edited.
  7. ^ أ ب Siamak N. Nabil، "Swollen Lymph Nodes (Glands): In Neck، Groin، Armpits & Throat"، medicinenet، Retrieved 11-11-2019. Edited.