سبب تغير رائحة بول الحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٥ ، ١٤ يناير ٢٠٢٠

تغيّر رائحة بول الحامل

تشهد المرأة الحامل زيادة في مستوى هرمون الغدد التناسلية المشيمية، ويتسبب ذلك في انبعاث رائحة كريهة من بولها، خاصةً خلال المرحلة المبكرة من الحمل، كما تمتلك الحوامل حاسة شم قوية؛ مما يجعلهن قادرات على شمّ رائحة البول القوية فور خروجها، وتُنصَح الحامل بشرب كميات مناسبة من الماء للوقاية من الجفاف الذي قد يتسبب في تراكم حمض اليوريك في البول وخروج الرائحة القوية منه.[١]


سبب تغيّر رائحة بول الحامل

يزيد إنتاج الجسم للبول خلال الحمل، ويزداد عدد مرات دخول الحمام خلال اليوم، ومن الطبيعي أن تبدو للبول رائحة خفيفة، ويدلّ تغيّر رائحة البول أو زيادة قوتها إلى وجود مشكلة مَرَضيّة ما، ومن أهم مسببات ذلك:[٢]

  • تسرب البول، يتسبب الحمل في حدوث ارتخاء بسيط في أنسجة المثانة والإحليل، ويسبب ذلك تسرّب بعض البول بشكل لاإرادي من المثانة أو سلس البول، ويكثر حدوث ذلك عند الضحك أو العطس أو الكحة، وقد تعاني الحامل من صعوبة في منع تدفق البول بعد تسرّب بضع قطرات منه لوقت الذهاب إلى الحمام، وتتسبب هذه القطرات الصغيرة من البول في ظهور الرائحة، ويُعدّ تسرّبه من الأمور الشائعة بين الحوامل، وتعاني 30% إلى 50% من الحوامل منه، ووفقًا لما ورد في الطبعة الرابعة من مجلة فسيولوجيا الأم والجنين والوليد، يحدث خلال الثلث الأول من الحمل.
  • البول المركز، لا تنبعث من البول رائحة، أو قد تنبعث منه رائحة خفيفة، ويحتوي البول على الأمونيا، وهي مادة تُنتَج في الكليتين بمنزلة ناتج لعملية استقلاب البروتين، وغالبًا ما يبدو تركيزها خفيفًا جدًا في البول بسبب تخفيفها بالماء، ويتسبب عدم شرب كميات جيدة من الماء في زيادة تركيز البول، وانبعاث رائحة قوية من الأمونيا، وتُحَلّ هذه المشكلة من خلال شرب كميات أكبر من السوائل في التخلص من رائحة البول القوية والوقاية من الجفاف.
  • المسالك البولية والتهابات المهبل، يزيد الحمل من خطر الإصابة بالتهاب المسالك البولية، ووفقًا لما نُشِرَ في المجلة الأوروبية للفحص السريري في عام 2008 للميلاد، يصاب 7.4% من الحوامل بالتهاب المسالك البولية، وقد يتسبب ذلك في خروج رائحة قوية وكريهة من المهبل، بالإضافة إلى الشعور بالألم عند التبول، أو التبول بشكل متكرر، والحمى، وآلام في الظهر، وقد لا تظهر هذه الأعراض على بعض الحوامل رغم إصابتهنّ بالعدوى البكتيرية.
  • التهاب المهبل الجرثومي، يسبب هذا النوع من الالتهاب نشوء رائحة كريهة وغريبة عند التبول، ورغم حدوث العدوى في المهبل؛ فإنّ الرائحة تظهر عند تدفق البول، وامتزاج الإفرازات المهبلية به، ورغم عدم زيادة احتمال الإصابة بالتهاب المهبل الجرثومي خلال الحمل، إلّا أنّه من المهم علاجه فور حدوثه؛ لأنّه يرفع من احتمال التعرض للولادة المبكرة.


علاج رائحة بول الحامل

عند ظهور رائحة البول لدى الحامل بسبب أيٍّ من أنماط الحياة التي تتبعها؛ مثل: النظام الغذائي، والجفاف؛ فيساعد إجراء تغييرات بسيطة فيها في التخلص من رائحة البول؛ مثل:[٣]

  • تجنب تناول الأطعمة التي تتسبب في رائحة البول -مثل الهيليون-.
  • التوقف عن استخدام المكملات الغذائية والفيتامينات، خاصةً تلك التي تحتوي على فيتامين ب.
  • المحافظة على النظافة الشخصية.
  • المحافظة على رطوبة الجسم.
  • ممارسة الجنس الآمنة.
  • التبول بشكل متكرر.
  • استخدام المضادات الحيوية في علاج التهاب المسالك البولية، والامراض المنقولة جنسيًّا في حال اكتشافها مبكرًا، مع العلم أنّ المضاادات الحيوية جميعها ليست آمنة الاستخدام أثناء الحمل.


المراجع

  1. Rose Kivi, Diana Wells (29-7-2019), "What Causes Abnormal Urine Odor?"، www.healthline.com, Retrieved 24-9-2019. Edited.
  2. Joanne Marie, "Causes of a Urine Odor During Pregnancy"، www.livestrong.com, Retrieved 24-9-2019. Edited.
  3. Jennifer Huizen (28-3-2018), "Why does urine smell like ammonia while pregnant?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 24-9-2019. Edited.