سيتالوبرام

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:١٢ ، ١٢ مايو ٢٠٢٠
سيتالوبرام

ستالوبرام

هو أحد الأدوية المضادة للاكتئاب الذي ينتمي إلى مجموعة من الأدوية تُعرَف باسم مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs)، وتعمل هذه الأدوية عن طريق زيادة نشاط مادة كيميائية موجودة في الدماغ تُعرف بالسيروتونين، وستالوبرام دواء متاح بوصفة طبية فقط، ويتوفّر في شكل حبوب ومحاليل فموية.[١]


استخدامات ستالوبرام

يُستخدم دواء ستالوبرام لعلاج حالات الاكتئاب، كما يُستخدَم في بعض الحالات لعلاج مجموعة أخرى من المشكلات المرضية الجسمية والنفسية؛ بما في ذلك ما يأتي:[٢]

  • اضطرابات الأكل.
  • إدمان الكحول.
  • اضطراب الهلع؛ حالة تسبب نوبات مفاجئة من الخوف الشديد دون وجود سبب واضح.
  • اضطراب ما قبل الطمث؛ مجموعة من الأعراض الجسدية والنفسية التي تحدث قبل موعد دورة الحيض كل شهر.
  • الرهاب الاجتماعي؛ أي القلق المفرط من التفاعل مع الأشخاص الآخرين.
  • صرف هذا الدواء لاستخدامات أخرى يقررها الطبيب الاختصاصي.


جرعات ستالوبرام

يجب تناول دواء ستالوبرام حسب توجيهات الطبيب للحصول على أقصى فائدة ممكنة، وتختلف الجرعة الموصى بها باختلاف المرضى، كما يعتمد عدد الجرعات المتناولة خلال اليوم، والوقت المسموح به بين الجرعات، ومدة الاستمرار في تناول الدواء على المشكلة المَرَضيّة التي يُستخدم الدواء من أجلها، إذ تبدو الجرعة اليومية من ستالوبرام الذي يُؤخذ عن طريق الفم لعلاج الاكتئاب على النحو الآتي:[٣]

  • الأشخاص البالغين، في البداية 20 ملليغرامًا مرة واحدة في اليوم، وتؤخَذ في الصباح أو المساء، ثم قد يعدّل الطبيب الجرعة حسب حاجة المصاب، ومع ذلك لا تزيد الجرعة عادةً على 40 ملليغرامًا في اليوم.
  • كبار السن، 20 ملليغرامًا مرة واحدة يوميًا تؤخذ إمّا صباحًا أو مساءً.
  • الأطفال، يحدد الطبيب الاستخدام والجرعة لكل طفل على حدة.


الأعراض الجانبية لستالوبرام

ربما يسبب دواء ستالوبرام رد فعل تحسسيًا؛ مما قد يؤدي إلى ظهور مجموعة من الأعراض؛ مثل: الطفح الجلدي وصعوبة التنفس وتورم الوجه والشفتين واللسان والحلق، وعند حدوث هذه الأعراض تجب مراجعة الطبيب على الفور، كما يجب إبلاغ الطبيب في حال ظهور أي أعراض جديدة؛ بما في ذلك: تغيرات في المزاج أو السلوك أو القلق أو نوبات الهلع أو صعوبة في النوم أو الشعور بالاندفاع أو الانفعال أو العدوانية أو النشاط المفرط أو زيادة حالة الاكتئاب شدة أو التفكير في الانتحار.

تتضمن الآثار الجانبية الشائعة لدواء ستالوبرام ما يأتي:[٤]

  • مشكلات في الذاكرة أو التركيز.
  • الصداع والنعاس.
  • جفاف الفم وزيادة التعرق.
  • حدوث خدر أو وخز.
  • زيادة الشهية والغثيان والإسهال والغازات.
  • تسارع في ضربات القلب والشعور بالاهتزاز.
  • مشكلات في النوم والأرق والشعور بالتعب.
  • أعراض نزلة البرد؛ مثل: انسداد الأنف والعطاس والتهاب الحلق.
  • حدوث تغييرات في الوزن.
  • بعض المشكلات الجنسية.


تفاعلات ستالوبرام مع الأدوية الأخرى

قد يتفاعل دواء ستالوبرام مع أدوية أخرى تؤثر في طريقة عمله، أو تزيد من خطر حدوث الآثار الجانبية؛ لذلك يجب عدم البدء بدواء جديد أو تغير جرعة دواء قبل استشارة الطبيب. وتتضمن الأدوية الشائعة التي تتفاعل مع دواء ستالوبرام ما يأتي:[٥]

  • الأدوية الأخرى التي تسبب النزيف أو الكدمات، بما في ذلك الأدوية المضادة لصفائح؛ مثل: كلوبيدوقرل، ومضادات الالتهاب غير الستيروئيدية؛ مثل: الأيبوبروفين ومخففات الدم؛ مثل: الوارفارين، كما يرفع الأسبرين من خطر حدوث النزيف عند استخدامه مع هذا الدواء، غير أنّه يجب عدم التوقف عن استخدامه إذا كان الشخص يعاني من النوبة القلبية أو السكتة الدماغية.
  • مثبطات إنزيم MAO، فقد يؤدي تناولهما معًا إلى حدوث تفاعل دوائي خطير، وتتضمن هذه الأدوية إيزوكاربوكسازيد ولنزوليد وفينيلزين وبروكاربازين وسيليجيلين وغيرها، كما يجب أيضًا عدم تناول معظم مثبطات MAO لمدة أسبوعين قبل استخدام هذا الدواء وبعده.
  • الأدوية التي تزيد من خطر حدوث متلازمة سمية السيروتونين، هي الأدوية التي تزيد من تركيز السيروتونين؛ بما في ذلك مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية الأخرى؛ كفلوكستين، وباروكستين، ومثبطات استرجاع السيروتونين، والنورإبينفرين؛ مثل: دولوكستين، وفينلافاكسين، التربتوفان، وغيرها.
  • الأدوية والمواد التي تسبب النعاس، بما في ذلك الكحول والماريجوانا ومضادات الهيستامين وأدوية النوم أو القلق ومرخيات العضلات ومسكنات الألم المخدرة؛ مثل: الكودين.
  • الأدوية التي تؤثر في إيقاع القلب، بما في ذلك أميودارون، وبيموزيد، وبروكاييناميد، وكينيدين، وسوتالول.


مخاطر الجرعات الزائدة من ستالوبرام

تختلف كمية ستالوبرام التي تُعدّ جرعة زائدة من شخص لآخر، فيجب الاتصال بالطبيب في حال تسبب تناول الجرعة زائدة من ستالوبرام في ظهور مجموعة من الأعراض تتضمن ما يأتي:[٦]

  • التقيؤ.
  • الاهتزاز والارتعاش.
  • الشعور بالنعاس.
  • ارتفاع في معدل ضربات القلب.
  • النوبات التشنجي.

إذا كان الشخص يحتاج إلى ذهاب إلى المستشفى، فيجب ألّا يقود السيارة بنفسه، وفي حال عدم وجود شخص آخر يجب الاتصال بالإسعاف، ويجب أخذ علبة الدواء لطبيب للتأكد منها.


مخاطر عدم تناول ستالوبرام

يُستخدم دواء ستالوبرام علاجًا طويل الأمد؛ لذلك فإنّ التوقف عن أخذه أو عدم أخذه على الإطلاق قد يؤدي إلى توقف علاج حالة الاكتئاب، كما تزداد الحالة شدة، وفي حال نسيان جرعة أو عدم تناولها في الوقت المحدد فقد لا يعمل الدواء بطريقة صحيحة أو ربما يتوقف عن العمل على الإطلاق، فليعمل الدواء يجب أن توجد كمية معينة منه في الجسم في الأوقات جميعها.

لذلك في حال نسيان تناول جرعة من الدواء يجب تناولها بمجرد تذكرها، لكن في حال تذكرها قبل بضع ساعات من موعد الجرعة التالية، فيجب أخذ الجرعة التالية فقط، وتجنب أخذ جرعتين في الوقت نفسه؛ فقد يؤدي ذلك إلى حدوث مضاعفات خطيرة.[٧]


المراجع

  1. "Citalopram ", www.mayoclinic.org,1-4-2020، Retrieved 5-3-2020. Edited.
  2. "Citalopram", medlineplus,15-1-2018، Retrieved 26-4-2020. Edited.
  3. "Citalopram (Oral Route)", mayoclinic,1-4-2020، Retrieved 26-4-2020. Edited.
  4. Sanjai Sinha, MD (19-12-2018), "Citalopram"، drugs, Retrieved 26-4-2020. Edited.
  5. "Citalopram HBR", webmd, Retrieved 26-4-2020. Edited.
  6. "Citalopram", nhs,10-12-2018، Retrieved 26-4-2020. Edited.
  7. University of Illinois-Chicago, Drug Information Group (17-5-2017), "Citalopram, Oral Tablet"، healthline, Retrieved 26-4-2020. Edited.