علاج التهاب البروستاتا بالاعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٣ ، ١٠ يناير ٢٠١٩
علاج التهاب البروستاتا بالاعشاب

التهاب البروستاتا

البروستاتا هي غدة بحجم حبة الجوز تقع أسفل المثانة مباشرة عند الرجال، ووظيفتها إنتاج السّائل المنوي الذي يساعد في نقل الحيوانات المنوية وتغذيتها، وعند تورم وتهيّج هذه الغدّة يسمّى ذلك بالتهاب البروستاتا الذي يمكن أن يصيب الرجال في أي عمر، لكنه يكثر عند الرّجال فوق سن الخمسين، ويسبب الالتهاب ألمًا وصعوبة في التبوّل، وألمًا في منطقة الفخذ أو منطقة الحوض أو الأعضاء التناسلية، ويمكن أن تشبه أعراض التهاب البروستاتا أعراض الإنفلونزا، ويكون علاجه بالاعتماد على السبب فإذا كان سببه عدوى بكتيرية يمكن معالجته بالمضادات الحيوية، ويمكن أن يتحسّن الالتهاب من تلقاء نفسه أو بعد العلاج، وقد يستمرّ لعدّة أشهر ويمكن أن يتكرر لعدّة مرات.[١]


علاج التهاب البروستاتا بالأعشاب

تخفف العلاجات الطبيعية أعراض التهاب البروستاتا، ومن هذه العلاجات الطبيعية أو المستخدمة ما يأتي:[٢]

  • الشاي الأخضر: يحتوي على مضادات قوية للأكسدة، إذ تساعد في علاج التهاب البروستاتا، وتبطّئ أيضًا نمو الخلايا السّرطانية في غدة البروستاتا وتقلل من خطر الإصابة بالسّرطان، كما ويساعد في السّيطرة على مشكلة التبوّل الزّائد.
  • الرّيحان: يحتوي على خصائص مضادة للالتهابات التي تقلل من التهاب البروستاتا، كما أنها تخفف من تضخّم البروستاتا وتكافح مرض سرطان البروستاتا، يمكن تناول ملعقة أو ملعقتين من عصير الريحان يوميًا أو إضافة أوراق الريحان المطحون إلى الطعام.
  • جذور نبات القرّاص: يعدّ نبات القرّاص علاجًا لمشاكل التبوّل المؤلم والمتكرر الذي يكون من أعراض التهاب البروستاتا.
  • نبات خاتم الذهب: هو نبات عشبي ينمو في الولايات المتحدة وله استخدامات طبية عديدة، إذ إنه يساعد في علاج التهاب البروستاتا الحادّ لاحتوائه على خصائص مضادة للبكتيريا، كما أنه يخفف من الصّعوبة والألم عند التبوّل.
  • الكركم: يحتوي على مركب الكركمين الذي يعدّ مضادًا قويًا للالتهابات، لهذا يمكن استخدامه للتخفيف من التهاب البروستاتا، كما أن له فوائد في علاج سرطان البروستاتا والتّقليل من خطر الإصابة به، ويمكن تناول الكركم بعد غليه في الماء وشربه وإضافة العسل إليه لتحسين المذاق، أو إضافة الكركم المطحون إلى الحليب.
  • نبات البلميط المنشاري: هو نبات له ثمار تتميز بخصائصها العلاجية، فهو مضادٌ للالتهابات، كما أنه يساعد في علاج تضخّم البروستاتا، ويسيّر عملية التبوّل وتدفّقه لأن له خصائص مدرّة للبول، ويمكن تناوله على شكل شاي أو عن طريق كبسولات أو كمستخلص سائل.
  • أخذ حمام دافئ: إذ يمكن الجلوس في حوضٍ مملوءٍ بالماء الدافئ يوميًا لمدة 20 دقيقة، أو العلاج باستخدم الوخز بالإبر الذي يخفف الألم النّاتج عن الالتهاب، والحفاظ على النّظافة إذ تعدّ من أهم الطّرق للوقاية والتقليل من الالتهابات، والحفاظ على نظام غذائي صحي غني بالخضراوات والفواكه والحبوب الكاملة والألياف، وإضافة الأطعمة التي تحارب الالتهابات إلى النظام الغذائي مثل الدّهون الأحادية غير المشبعة مثل الأفوكادو، والابتعاد عن الأطعمة الحارة التي تزيد من مشاكل التهاب البروستاتا، والابتعاد أيضًا عن الكحول والأطعمة الدّهنية وعصائر الحمضيات مثل الليمون والبرتقال والطماطم.[٣]


أعراض التهاب البروستاتا

تشمل أعراض التهاب البروستاتا:[٤]

  • صعوبة وألم عند التبول.
  • الشعور بالحاجة الملّحة للتبوّل.
  • التبول المتكرر ومؤلم.
  • الشعور بآلام أسفل الظهر.
  • الشعور بالبرد والقشعريرة.
  • الحمّى.
  • آلام حول قاعدة القضيب.
  • ألم عضلي.
  • الشّعور بالضّعف العام.


المراجع

  1. Mayo Clinic Staff (16-5-2018), "Prostatitis"، www.mayoclinic.org, Retrieved 30-12-2018. Edited.
  2. Saba (23-8-2018), "15 Effective Home Remedies To Treat Prostate Problems"، www.stylecraze.com, Retrieved 30-12-2018. Edited.
  3. "What Are Some of the Best Natural Remedies for Prostatitis", prostate.net, Retrieved 30-12-2018. Edited.
  4. "Prostatitis", andrologyaustralia.org,19-4-2018، Retrieved 30-12-2018.