علاج تاخير القذف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:٥٥ ، ٢٤ مارس ٢٠٢٠
علاج تاخير القذف

تأخير القذف

تأخّر القذف هي حالة من حالات الضعف الجنسي، يعاني فيها الرجال من صعوبة في الوصول إلى النشوة الجنسية أو عدم القدرة على قذف السائل المنوي من القضيب، وتنشأ هذه الحالة نتيجة أسباب جسدية أو نفسية، ويحتاج الأشخاص في حال تأخر القذف إلى أكثر من 30 دقيقة من التحفيز الجنسي لتحقيق القذف رغم تمكنهم من الانتصاب الطبيعي.[١]

وقد يتسبب تأخر القذف في حدوث حالات من الانزعاج ، والمضايقة، والقلق، وانخفاض الرغبة الجنسية، وعدم الرضى الجنسي بين الشريكين، وقد تنشأ بعض المشكلات في العلاقات، مثل: الخوف من الرفض من كلا الطرفين، وتشكل هذه الحالة مدعاة لاهتمام الأزواج الذين يرغبون في تكوين عائلة، ويتعرض معظم الرجال لحالة من تأخر القذف في مرحلة ما من حياتهم، إلا أن هذه المشكلة قد تدوم مدى الحياة لدى بعضهم، ويمكن علاج تأخر القذف ببعض العلاجات والأدوية، إلا أنه لا توجد علاجات دوائية لمداواة الأسباب النفسية لتأخر القذف.[١]


علاج تأخير القذف

يرتكز علاج تأخّر القذف على معرفة السبب الرئيس ومعالجته، فقد يشخّص الطبيب وجود مشكلة في المسالك البولية وهي السبب الكامن وراء تأخر القذف المستمر مدى الحياة، أما في حال عجز الرجال عن القذف بسبب وجود عيب خَلقي لدى الشخص فيقدم له العلاج المناسب، وقد يعمد الطبيب إلى تعديل أنواع الأدوية المسببة لتأخر القذف أو تغييرها في بعض الحالات، وتستمر متابعة حال المريض والأعراض التي قد تترتب على تناول هذه الأدوية، ويمكن للأشخاص استخدام بعض الأدوية التي تساعد في علاج تأخر القذف، إلا أنه لم تصدر موافقة على أي أدوية مستخدمة خصيصًا لعلاج تأخر القذف، ومن هذه الأدوية ما يأتي:[٢]

  • سيبروهيبتادين، هو دواء يستخدم لعلاج الحساسية.
  • أمانتادين، هو دواء يستخدم لعلاج مرض باركنسون.
  • بوسبيرون، دواء مضاد للقلق.
  • برومفينيرامين.[٣]
  • كلورفينيرامين.[٣]
  • الايفيدرين.[٣]
  • السودوإيفيدرين.[٣]
  • إيميبرامين.[٣]
  • مايدودرين.[٣]

وقد يسهم التوقف عن تعاطي المخدرات غير المشروعة، والإقلاع عن الكحول في علاج تأخر القذف في حال تسببها في حدوث هذه المشكلة، وتشكّل برامج التعافي للمرضى الداخليين أو الخارجيين إحدى خيارات العلاج للمدمنين، وقد تساعد الاستشارة النفسية في علاج حالات الاكتئاب والقلق والمخاوف المسببة لتأخر القذف لدى الأشخاص.[٢]


الوقاية من الضّعف الجنسي

يساعد فهم أسباب الخلل الوظيفيّ في فهم المشكلة وعلاجها عند حدوثها، وللمساعدة في الحفاظ على الوظيفة الجنسيّة الجيدة يمكن اتّباع ما يأتي:[٤]

  • اتباع خطّة علاجية لأي من الحالاتٍ الطبية بما فيها ارتفاع ضغط الدم.
  • الحدّ من فرط تناول الكحول، الذي قد يلعب دورًا في التّأثير على الرّغبة الجنسية.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • الحصول على العلاج النفسي إذا لزم الأمر لأي مشاكل عاطفية أو نفسيّة قد يكون الفرد تعرّض لها مثل، التوتر والاكتئاب والقلق.


أسباب تأخير القذف

يقذف معظم الرجال سائلهم المنوي في غضون دقائق قليلة من بدء التحفيز خلال العلاقة الجنسية، وقد لا يتمكن الرجال الذين يعانون تأخر القذف من القذف، أو قد يتمكنون من ذلك بعد بذل مجهود كبير بعد الجماع لمدة طويلة قد تصل إلى 30 أو 45 دقيقة، وقد ينتج تأخر القذف بسبب عدد من الأسباب النفسية أو البدنية، ومنها ما يأتي:[٥]

  • الأسباب النفسية: ينتج تأخر القذف لدى الرجال بسبب عدد من العوامل والأسباب النفسية، منها ما يأتي:
    • الخلفية الدينية ونظرة الأشخاص إلى الجنس على أنه خاطئ.
    • عدم الانجذاب إلى الشريك.
    • التكيف الناتج بسبب الممارسة المفرطة للعادة السرية.
    • التعرض لبعض الأحداث المسببة للصدمة، مثل: اكتشاف ممارسة العادة السرية، أو ممارسة الجنس غير المشروع، أو المعرفة بوجود علاقة غرامية لدى الشريك.
    • الغضب من الشريك، في تأخير القذف أيضًا.
  • الأسباب البدنية: ربما يعاني بعض الرجال تأخر القذف نتيجة عدد من الأسباب البدنية، ومنها ما يأتي:
    • انسداد القنوات التي يمر عبرها السائل المنوي.
    • استخدام بعض الأدوية.
    • أمراض الجهاز العصبي، مثل: السكتة الدماغية أو تلف الأعصاب في الحبل الشوكي أو الظهر.
    • تلف الأعصاب أثناء الجراحة في الحوض.


المراجع

  1. ^ أ ب Markus MacGill (15-1-2018), "What you need to know about delayed ejaculation"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 15-1-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Christine Case-Lo, Rachel Nall (21-7-2016), "Delayed Ejaculation"، www.healthline.com, Retrieved 15-1-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح Judith Marcin, MD (1-5-2018), [https://www.healthline.com/health/mens-health/weak-ejaculation#treatments " ?What Causes Weak Ejaculation and How Is It Treated"]، www.healthline.com, Retrieved 6-2-2019. Edited.
  4. "Sexual Dysfunction in Males", my.clevelandclinic.org, Retrieved 6-2-2019. Edited.
  5. "Delayed ejaculation", medlineplus.gov,23-1-2018، Retrieved 15-1-2019.