علاج تجلط الدم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٥ ، ٤ يوليو ٢٠١٨
علاج تجلط الدم

تجلط الدم أو ما يعرف لدى الجميع بالجلطة، هو انسداد في الاوعية الدموية مما قد يسبب كثيرا من الاعتلالات، بسبب نقص تروية الدم والحيلولة دون وصول الأوكسجين اللازم إلى عضو حيوي أو عدة أعضاء من الجسم، وبالتالي قد يسبب الوفاة، وهو يصيب الأشخاص السمينين أكثر من غيرهم، ويحتاج إلى تدخل فوري لدي الشخص المصاب واسعافه دون أي تأخير.

هناك العديد من الطرق الوقائية والعلاجية لتجلط الدّم، ولكن دائما يجب على من أراد أن يحل مشكلة ما أن يبحث قبل ذلك عن سبب المشكلة وأساسها.

بعض أسباب الإصابة بتجلط الدم:


  • تصلب الشرايين
  • العوامل الوراثية
  • التدخين
  • الوزن الزائد (السمنة)
  • فقر الدم (المنجلي)
  • أمراض الكبد
  • أمراض القلب وأمراض الأوعية الدموية
  • التقدم في السن.
  • الضغط النفسي والتوتر

 

علاج تجلط الدم:


  • استخدام زيت الخردل للطبخ بدلا من الزيوت التقليدية التي تحتوي على نسب عالية جدا من الدهون الضّارة.
  • الاهتمام بأكل الخبز والفول، والحبوب بأنواعها.
  • الاهتمام بتناول الخضراوات الداكنة اللون مثل السبانخ والملوخية من أجل احتواء هذه المواد على حمض الفوليك (الفوليك أسيد) الذي له دور كبير في تحسين عمليات الأيض واحتوائه على أنزيمات مهمة تساعد في زيادة مرونة الأوردة والشرايين.
  • الإكثار من تناول "الكرفس" فهو له دور ملحوظ وممتاز في التخفيف من تضيق الأوعية الدموية، والتقليل من توترها.
  • الاهتمام بأخذ حاجة الجسم دائما من فيتامين سي وهو فيتامين مضاد للأكسدة، فهو يحافظ على سلامة الأوعية الدموية.
  • ممارسة الرياضة بشكل مستمر، خاصة رياضة المشي، فهي ضروية جدا للحفاظ على نشاط تدفق الدم داخل الأوعية الدموية.
  • تجنب التدخين تماما، فهو يعد من أهم الأسباب الرئيسية للإصابة بالجلطات أو تجلط الدم.
  • تجنب تناول المشروبات الكحولية
  • الابتعاد عن تناول الحبوب المنومة أو أقراص منع الحمل
  • أخذ جلسات مساج كامل للجسم من حين إلى آخر، فهو يحفز تدفق الدم في الأوعية، ويلعب دورا مباشرا أحيانا في منع تجلط الدم في جزء من أجزاء الجسم التي يتم تدليكها.
  • الابتعاد قدر الامكان عن التوتر العصبي والضغط النفسي، ومحاولة السيطرة على النفس، لأن المشاعر السلبية والغضب من أكثر الأمور ضررا تجاه صحة الإنسان بشكل عام، وتجاه أوعية الدم بشكل خاص، حيث يؤدي ذلك إلى تقليل مرونتها وبالتالي زيادة فرصة الإصابة بتجلط الدم.
  • تناول كميات كافية من الماء يوميا.