علاج تضخم الطحال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١١ ، ١١ مارس ٢٠٢٠
علاج تضخم الطحال

تضخم الطحال

يقع الطحال أعلى البطن في منطقة الربع العلوي الأيسر منه أسفل الحجاب الحاجز بجانب المعدة، وهو عضو غنيّ بالأوعية الدموية؛ إذ إنّه مسؤول عن تنقية الدم، ويُعدّ من الأعضاء التّابعة للجهاز الليمفاوي، وتحميه الضلوع التاسعة والعاشرة والحادية عشرة، وعادةً ما يكون بحجم حبة البرتقال أو قبضة اليد الصغيرة، وله نوعان من الأنسجة؛ اللب الأحمر المسؤول عن تنقية الدم وإزالة خلايا الدم الحمراء القديمة والتالفة، واللب الأبيض المسؤول عن الوظيفة المناعية.[١]

يُساعد الطحال الجهاز المناعي على تخزين خلايا الدم البيضاء، وإنتاج الأجسام المضادة؛ لمنع العدوى ومكافحتها، وتجدر الإشارة إلى أنّ تضخم الطحال (Splenomegaly) ليس مرضًا بحد ذاته، إذ عادةً ما يكون عرضًا لمشكلة صحية أخرى، ويُشخص بالفحص السريري اليدوي من قِبَل الطبيب المختصّ أو بالأشعة السينية، أو الموجات فوق الصوتية، أو التصوير المقطعي المحوسب، أوالتصوير بالرنين المغناطيسي.[٢][٣]


علاج تضخم الطحال

يعتمد علاج تضخم الطحال على سبب حدوثه؛ ففي العديد من الحالات يحدث نتيجةً لأداء وظيفته الفسيولوجية الطبيعية استجابةً لحالة طبية أخرى، مثل تشمع الكبد، والهدف الرئيس للعلاج غالبًا يكون السبب الكامن وراء تضخم الطحال، مثل: حالات الإصابة بالعدوى، أو الأورام اللمفاوية، أو سرطان الدم، فيُعالج المرض المسبب للتضخم بالمضادات الحيوية في حالة العدوى، أو بالعلاج الكيماوي للأورام السرطانية، وتعدّ المتابعة مع الطبيب المعالج مهمةً جدًّا؛ إذ يمكن أن تحدث العديد من المضاعفات عند إهمال المتابعة والتوصيات الطبية.[٤]

يعدّ الاستئصال الجراحي الخيار الأخير لعلاج التضخم؛ فقد يؤدي إلى زيادة فرص التعرض للعدوى، ويُجرى في حال تسبب تضخم الطحال بمضاعفات خطيرة، وفي ما يأتي بعض الحالات التي تستدعي استئصال الطحال المتضخم:[٥]

  • تدمير الطحال لخلايا الدم الحمراء بسرعة، ممّا يسبب فقر الدم الشديد.
  • تدمير الصفائح الدموية، مما قد يسبب النزيف.
  • تدمير الطحال المتضخم لخلايا الدم البيضاء، ممّا قد يسبب زيادة العدوى وضعف المناعة.
  • عندما يكون التضخم كبيرًا لدرجة أن يسبب الألم أو يضغط على الأعضاء الأخرى، أو يسبب الشعور المبكر بالامتلاء بعد تناول كمية صغيرة من الطعام.
  • عندما يكون الطحال كبيرًا جدًّا لدرجة أنّ أجزاءً منه تنزف أو تموت.

يمكن في بعض الأحيان استخدام العلاج الإشعاعي لتقليص الطحال بدلًا من الاستئصال الجراحي،[٥] ولتجنب حدوث العدوى بعد إجراء جراحة إزالة الطحال يمكن اتباع بعض الإجراءات، منها ما يأتي:[٦]

  • الحصول على سلسلة من اللقاحات قبل استئصال الطحال وبعده، تتضمن لقاحًا ضد عدوى العقدية الرئوية، ولقاحًا ضد المكورات السحائية، والعدوى المستديمية المنزلية من النوع (ب)، مما يحمي من حدوث الالتهاب الرئوي، والتهاب السحايا، والالتهابات في الدم، والعظام، والمفاصل، كما يحتاج المريض إلى لقاح المكورات الرئوية كل خمس سنوات بعد الجراحة.
  • الحصول على مضاد حيوي مناسب بعد العملية، وفي أي وقت يشك الطبيب بالإصابة بالعدوى.
  • الاتصال بالطبيب عند الشعور بأولى علامات الحمى؛ إذ إن هذا قد يشير إلى وجود عدوى.
  • تجنب السفر إلى المناطق التي تنتشر فيها بعض الأمراض، مثل الملاريا.

من الطرق العلاجية الأخرى التي تُستخدَم في علاج تضخم الطحال ما يأتي:[٦]

  • الانتظار والمراقبة: إذا كان الشخص يعاني من تضخم الطحال دون ظهور أي علامات أو أعراض تدل على الإصابة ولا يمكن إيجاد أي سبب لذلك فقد يقترح الطبيب الانتظار والمراقبة، ويجب على المريض مراجعة الطبيب لإعادة التقييم في مدة تتراوح بين 6-12 شهرًا، أو قبل ذلك في حال ظهرت أي أعراض.
  • العلاجات المنزلية وتغيير نمط الحياة: يجب تجنب الرياضات التي تتطلب الاحتكاك الجسدي، مثل: كرة القدم الإنجليزية، والهوكي، والحد من الأنشطة الأخرى وفقًا لتعليمات الطبيب؛ وذلك لتجنب تمزق الطحال المتضخم، ومن المهم أيضًا ارتداء حزام الأمان في السيارة لتفادي التعرض للتضرر في حال التعرض لحادث مروري.


أسباب تضخم الطحال

يوجد العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى تضخم الطحال، منها ما يأتي:[١]

  • اضطرابات الدم: يضخم الطحال في حال كان يؤدي وظيفته أكثر من المعتاد، لذلك فإن أي حالة تُلحق الضرر بخلايا الدم الحمراء مما يتطلب تصفيتها من مجرى الدم وإزالتها تسبب تضخم الطحال، ومن أمثلة ذلك فقر الدم الانحلالي، والثلاسيميا، وداء كثرة الكريات الحمر الكروية.
  • انخفاض تدفق الدم: إن انخفاض تدفق الدم إلى الطحال قد يؤدي إلى تضخمه، وقد يرتبط ذلك بأمراض الكبد، وارتفاع ضغط الدم البابي، إذ إن التلف الذي يصيب خلايا الكبد يصعب تدفق الدم طبيعيًّا إلى الطحال، كما قد يعاني الأشخاص المصابون بفشل القلب الاحتقاني من تضخم الكبد والطحال؛ بسبب ضعف تدفق الدم من القلب إليهما وبالعكس.
  • السرطان: قد يرتبط ابيضاض الدم وسرطان الغدد الليمفاوية بخلايا الدم البيضاء غير طبيعية التي يمكنها أن تؤثر على الطحال وتزيد حجمه، كما قد تنتشر السرطانات التي تصيب أعضاء الجسم الأخرى إلى الطحال وتسبب تضخمه.
  • وجود مشكلات في العمليات الأيضية: إن بعض الأمراض الاستقلابية قد تتسبب بتضخم الطحال، بما في ذلك متلازمة هيرلر، ومرض غوشية، ومرض نيكمان بيك.
  • العدوى: قد تسبب بعض أنواع العدوى تضخم الطحال، منها ما يأتي:
    • الفيروس المضخم للخلايا.
    • فيروس نقص المناعة البشرية.
    • التهاب الكبد الفيروسي.
    • الملاريا.
    • مرض السل.
    • كثرة الوحيدات العدائية.
  • الإصابات المباشرة: يتضمن ذلك حوادث السيارات.


أعراض تضخم الطحال

غالبًا لا يُسبب تضخم الطحال ظهور الأعراض، لكن قد تظهر في بعض الأحيان؛ إذ قد تظهر نتيجة الاضطرابات المُسبِّبة للتضخم، ومن أهم هذه الأعراض ما يأتي:[١]

  • الشعور بالامتلاء بعد تناول كمية صغيرة من الطعام، أو حتى دون تناوله، إذ يضغط الطحال المتضخم على المعدة المجاورة له.
  • ألم في الجزء العلوي الأيسر من البطن، قد يمتد إلى لوح الكتف الأيسر.
  • الضعف العام.
  • سهولة ظهور الكدمات، وضيق التنفس نتيجة فقر الدم.
  • زيادة خطر الإصابة بالعدوى.
  • الغثيان والتقيؤ، عندما يكون المسبب مرض في الكبد.
  • التعرّض للإصابة باليرقان.


المراجع

  1. ^ أ ب ت : Benjamin Wedro (2019-7-15), "Enlarged Spleen (Splenomegaly) Symptoms, Signs, Causes, and Treatment"، medicinenet, Retrieved 2019-10-27. Edited.
  2. Saurabh Sethi (2019-6-11), "What You Should Know About an Enlarged Spleen"، healthline, Retrieved 2019-10-27. Edited.
  3. staff (2018-7-16), "Enlarged Spleen"، clevelandclinic, Retrieved 2019-10-27. Edited.
  4. Siamak N. Nabili (2019-9-16), "Enlarged Spleen (Splenomegaly)"، emedicinehealth, Retrieved 2019-10-27. Edited.
  5. ^ أ ب Harry S. Jacob (2018-7-1), "Enlarged Spleen"، msdmanuals, Retrieved 2019-10-27. Edited.
  6. ^ أ ب Mayo Clinic Staff (3-8-2016), "Enlarged spleen (splenomegaly)"، mayoclinic, Retrieved 26-2-2019. Edited.