علاج حرقة المريء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٧ ، ٢ يناير ٢٠٢٠
علاج حرقة المريء

حرقة المريء

حرقة المريء هي شعور بحرقة في الصدر تزداد سوءًا عند الاستلقاء على الظهر أو الانحناء، يسببها ارتجاع أحماض المعدة إلى المريء، وقد تكون هذه الحالة عابرةً عادةً ولا تحتاج إلى زيارة الطبيب، حيث يمكن السيطرة عليها باستخدام الأدوية التي تباع دون وصفة طبية وتغيير نمط الحياة، أما اذا استمرت الحالة أكثر من أسبوعين عندها يجب اللجوء إلى الطبيب لتحديد السبب.

تتمثل أعراض هذه الحالة بحرقة في الصدر تحدث غالبًا بعد تناول الطعام، وقد تحدث أثناء الليل، والألم الذي يزداد عند الاستلقاء على الظهر أو الانحناء، بالإضافة إلى المذاق المر في الفم، ويكون أحيانًا حامضيًّا. وينصح بزيارة الطبيب عند الشعور بألم شديد في الصدر والذراع والفك؛ لأن بعض الحالات تكون أعراض للإصابة بالنوبات القلبية، وينصح أيضًا بمراجعة الطبيب عند تكرار الحرقة أكثر من مرتين في الأسبوع، واستمرار الأعراض على الرغم من تناول الأدوية، ومواجهة صعوبة في البلع، والغثيان أو التقيؤ المستمرين، وخسارة الوزن بسبب فقدان الشهية أو صعوبة الأكل.[١]


علاج حرقة المريء

يوجد الكثير من الأدوية التي تعالج حرقة المريء، وإذا لم تُفِد الأدوية دون وصفة طبية ينصح بزيارة الطبيب حتى يشخص السبب، فقد يوصي أحيانًا بأدوية مثبطات حمض المعدة، أو مضادات الحموضة، ومن الأدوية الموصوفة ما يلي:[٢]

  • مضادات الحموضة التي تساعد على موازنة حموضة المعدة، وتوفر راحةً سريعةً من الأعراض، لكنها لا تعالج المريء الذي تضرر من حمض المعدة، بل تقوم بمعادلة الأحماض، وبعضها يحتوي على السيميثيكون الذي يساعد الجسم على التخلص من الغازات، ويسبب بعضها الإسهال كالمغنيسيوم، أو الإمساك كالألمنيوم.
  • مثبطات مسقبلات الهيستامين التي تقلل من حموضة المعدة، إلا أنها لا تعمل بسرعة كمضادات الحموضة، لكنها توفر الراحة لمدة طويلة.
  • مثبطات مضخة البروتون، مثل: اللانسبرازول، والأوميبرازول، والتي تقلل من حموضة المعدة.

كما يساهم تغيير نمط الحياة والعلاجات المنزلية في علاج حرقة المريء والوقاية منها، ومنها ما يلي:[٣]

  • المحافظة على وزن صحي؛ فالوزن الزائد يزيد الضغط على البطن ويدفع المعدة إلى الأعلى، فيسهل ارتجاع حمض المعدة إلى المريء.
  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة التي تزيد الضغط على البطن.
  • تجنب الاستلقاء بعد تناول الوجبة.
  • تجنب تناول الوجبات في وقت متأخرة ليلًا قبل النوم.
  • رفع رأس السرير لمن يعاني من الحرقة أثناء النوم.
  • تجنب التدخين.

ويلجأ بعض المرضى إلى طرق بديلة للتخلص من حرقة المريء، إذ يساهم التوتر والضغط النفسي في زيادة هذه الحالة، ومن خلال اتباع العلاجات البديلة يلاحظ المرضى قلة الأعراض،[٤] ومن هذه العلاجات ما يلي:

  • العلاج بالزيوت العطرية.[٥]
  • ممارسة الرياضة بانتظام.[٦]
  • التنويم المغناطيسي.[٧]
  • التدليك.[٨]


الأسباب المرضية لحرقة المريء

تحدث حرقة المريء عند ارتجاع أحماض المعدة في الأنبوب الذي يحمل الغذاء من الفم إلى المعدة الذي يسمى المريء، ففي الوضع الطبيعي عند البلع تقوم مجموعة من العضلات الموجودة أسفل المريء بالارتخاء لتسمح للطعام والشراب بالنزول إلى المعدة ثم تعود لتنقبض، فإذا ارتخت هذه العضلات بصورة غير منتظمة أو ضعفت فستسمح لأحماض المعدة بالارتجاع إلى المريء،[١] ومن الحالات الطبية التي تسبب حرقة المريء ما يأتي:[٩]

  • السمنة المفرطة.
  • فتق الحجاب الحاجز؛ حيث يتحرك رأس المعدة فوق الحجاب الحاجز، ويسهل انتقال العصارة الهضمية إلى المريء خارج المعدة.
  • الحمل، حيث تعاني الكثير من الحوامل من حرقة المريء؛ بسبب الضغط على الأعضاء الداخلية الناجم عن نمو الجنين، وينجم ذلك عن ارتفاع مستوى الهرمونات في جسمها خلال الحمل.
  • التدخين، إذ يساهم في تفاقم الحرقة، من خلال تلف الأغشية المخاطية، والعضلات في الحلق، وزيادة إفراز الأحماض، وإضعاف العضلة العاصرة، وتقليل إفراز اللعاب الذي يعاكس تأثير الحمض.


مضاعفات حرقة المريء

إن حرقة المريء التي تحدث بصورة متكررة وتتعارض مع الحياة اليومية يتم اعتبارها أنها ارتجاع معدي مريئي، وعلاجه يحتاج إلى أدوية بوصفة طبية، وفي حالات معينة إلى جراحة أو تدخل طبي. وتحدث هذه الحالة بسبب رجوع العصارة الهضمية إلى المريء، كما يمكن أن تسبب استيقاظ المريض ليلًا بسبب الحرقة، وقد تترافق مع التقيؤ والنزيف، ومن الممكن أن تكون أعرض الارتجاع المريئي المعدي سببًا لحرقة المريء، مما قد يسبب مضاعفات شديدة، منها ما يلي:[١٠]

  • التهاب المريء، فعندما يلامس الحمض المريء باستمرار يتهيج جداره وتتكون التقرحات، مما يسبب الشعور بألم في الصدر، وصعوبة في البلع، والنزيف.
  • داء باريت، ويصاب 10% من الذين يعانون من الارتجاع المعدي المريئي بداء باريت، ويسبب هذا المرض تلف أنسجة المريء بسبب الأحماض، وعندها تبدأ خلايا غير طبيعية بالنمو في بطانة المريء، ويحدث هذا الداء عند الرجال في منتصف العمر أكثر من النساء، وتجدر الإشارة إلى أنه يجب مراقبة الحالة لتجنب خطر الإصابة بسرطان المريء.
  • التضيق المريئي، الذي يحدث بسبب ظهور الندبات في منطقة التهاب المريء، ويعيق هذا التضيق عملية الأكل والشرب.
  • سرطان المريء، ويقسم إلى سرطان الخلايا الحرشفية، والأدينوكارسينوما، ومن الأعراض التي تميز السرطان صعوبة البلع.


الأطعمة التي تزيد حرقة المريء

تتأثر حرقة المريء بالأطعمة التي تسبب زيادة الإفرازات الحمضية أو ضعف العضلة العاصرة التي تفصل بين المريء والمعدة، وتزيد هذه الأطعمة من التهاب وتهيج الأنسجة في المريء، بالتالي الشعور بالحرقة، ومنها ما يلي:[١]

  • الأطعمة المبهرة.
  • البصل.
  • المنتجات الحامضية.
  • الطماطم ومنتجاتها.
  • الأطعمة المقلية والدهنية.
  • النعناع.
  • الشوكولاتة.
  • المشروبات الكحولية، والغازية، والقهوة.
  • الوجبات الكبيرة.


تشخيص حرقة المريء

يجري الطبيب بعض الاختبارات التي تساعد على اختيار العلاج المناسب لكل حالة طبية يعاني منها المصاب، مما يساهم في معالجة الحرقة، ومن هذه الاختبارات ما يأتي:[١١]

  • الأشعة السينية، حيث يفحص الطبيب حجم وشكل المعدة والمريء.
  • التنظير، ويستطيع الطبيب من خلاله رؤية أي خلل في المريء، ويستطيع أخذ خزعة لفحصها مخبريًا.
  • اختبارات فحص الحامض المتنقل، وذلك بإدخال أداة في المريء تتصل بجهاز يحسب معدل الحموضة.
  • اختبار حركية المريء، إذ يكشف تحركات وضغط المريء.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Heartburn", www.mayoclinic.org,17-5-2018، Retrieved 11-11-2019.
  2. "Which OTC Meds Treat Heartburn?", www.webmd.com, Retrieved 11-11-2019.
  3. Wendy C. Fries, "Nighttime Heartburn: 12 Sleep Tips"، www.webmd.com, Retrieved 11-11-2019.
  4. Colleen M. Story (11-7-2017), "Can Stress Cause Acid Reflux?"، www.healthline.com, Retrieved 11-11-2019.
  5. Kimberly Holland (3-8-2016), "Can Essential Oils Relieve the Symptoms of Heartburn?"، www.healthline.com, Retrieved 11-11-2019.
  6. "How Exercising Can Relieve Your Acid Reflux", www.dighealth.org,23-4-2019، Retrieved 11-11-2019.
  7. "Hypnotherapy for Esophageal Disorders", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 11-11-2019.
  8. Tim Newman (28-5-2018), "Can a massage technique help treat acid reflux?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 11-11-2019.
  9. "Common Causes of Acid Reflux Disease", www.webmd.com,8-3-2018، Retrieved 11-11-2019.
  10. "Long-Term Complications of Gastroesophageal Reflux Disease (GERD)", www.my.clevelandclinic.org, Retrieved 11-11-2019.
  11. "Heartburn", www.mayoclinic.org,17-5-2018، Retrieved 11-11-2019.