علامات قرب الولاده في الشهر التاسع من الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٣٨ ، ٢٦ مايو ٢٠٢٠

ترقّب الولادة

تهتم العديد من الحوامل بوقت الولادة، وتسعين جاهدات لمعرفة الوقت الدقيق لولادة الجنين واستقباله، وتحضير جميع ما يلزم الحامل وجنينها من أغراضٍ شخصية، فذلك يساعد في تحضير الحامل للولادة، ويقلل من مخاوف الولادة ومشاعر القلق لديها.


علامات قرب الولادة في الشهر التاسع من الحمل

تشمل أهم العلامات المنذرة باقتراب موعد الولادة الآتي:[١]

  • نزول رأس الجنين إلى أسفل الحوض؛ هي من علامات الحمل المبكرة، ويشير نزول رأس الجنين إلى اقتراب موعد الولادة، وقد يحدث قبل موعد المخاض بأسبوعين، وقد لا تحدث هذه العلامة عند بعض النساء، ويزيد نزول الجنين الضغط على المثانة مما يزيد الحاجة إلى التبول بشكل متكرر، ويقلّ الضغط على الحجاب الحاجز مما يقلل من ضيق التنفس.
  • خروج سدادة من الإفرازات المخاطية؛ تعدّ أيضًا من علامات الحمل المبكرة، وتنتج غدد عنق الرحم الإفرازات التي تُجمّع في شكل كتل تسد عنق الرحم، وتقلل الإصابة بالالتهابات وتحمي الجنين، ويؤدي نزول رأس الجنين إلى نزول المخاط، ونزيف كمية صغيرة من الدم، وقد تحدث قبل الولادة بأيام أو بعد فحص المهبل.
  • نزول السائل الأمينوسي؛ يحدث ذلك نتيجة تمزّق الأغشية التي تحيط بالجنين فيطرد الجسم السائل الأمينوسي، ويترتب على حدوث المخاض بشكل مباشر منعًا لحدوث عدوى وانتقالها من المهبل إلى الرحم، وفي الحالات الأكثر شيوعًا يحدث نزول السائل الأمينوسي قبل بدء المخاض.
  • الانقباضات؛ بسبب توسع عنق الرحم، وهي دلالة على بدء المخاض، إذ تصبح الانقباضات منتظمة، ويقل الوقت بين كل انقباضةٍ وأخرى عن 10 دقائق، وقد تخطئ بعض النساء بين انقباضات المخاض والانقباضات الكاذبة، أو ما تعرف باسم انقباضات براكستون هيكس، إذ تُعدّ انقباضات براكستون هيكس أقلّ شدة ولا تكون على أوقاتٍ منتظمة.


تغيّرات الشهر التاسع من الحمل

يبدأ نزول رأس الجنين إلى أسفل الحوض استعدادًا للولادة بدخول المرأة الحامل في الشهر التاسع من الحمل، وتزداد الانقباضات خلال الشهر التاسع، وتسمى انقباضات براكستون هيكس، وتزداد شدتها عند اقتراب موعد الولادة، كما يزداد الشعور بالتنميل في الساق والمهبل وتخدرهما؛ بسبب ضغط الجنين على أعصاب الحوض، ويزداد الشعور بالتعب والثقل بسبب زيادة نمو الجنين، إلا أنّ بعض النساء تزداد طاقتهن في أواخر الحمل، وتهتممن بتنظيف منازلهن وتزيينها وإعدادها لاستقبال المولود، وتسمى هذه الرغبة غريزة التعشيش، كما تلاحظ الحامل تراجعًا في حركة الجنين؛ بسبب زيادة حجمه، وانخفاض مساحة الرحم.[٢]

وتتطوّر رئتا الجنين بشكل نهائي في الشهر التاسع، ويصبح بإمكانه إغلاق عينيه، وتزداد حساسيته تجاه الأصوات والضوء واللمس، وفي نهاية الشهر التاسع يصل طول الجنين إلى حوالي 46-51 سم ويزن ما يقارب 3.2 كغ.[٣]


مراحل الولادة

يُعرَف المخاض أو الولادة بأنه عملية خروج الجنين والمشيمة والأنسجة المُصاحِبة للحمل والحبل السري، وتقسّم الولادة ثلاث مراحل؛ كما يلي[١]: في

  • المرحلة الأولى من الولادة تتوسع عنق الرحم إلى ما يقارب 10 سم وتقسّم المرحلة الأولى أيضًا مرحلتين: المرحلة الكامنة، والمرحلة النشطة، ففي المرحلة الكامنة تصبح الانقباضات أكثر تواترًا بشكل تدريجي ويتوسع عنق الرحم إلى 4 سم وتستمرّ هذه المرحلة إلى حوالي 8 ساعات، أما المرحلة النشطة فتستمر إلى حوالي 5 ساعات، وتزداد فيها شدة الانقباضات.
  • المرحلة الثانية من الحمل فتُعرَف باسم عملية الطرد، وفيها يُنقَل الجنين عبر عنق الرحم والمهبل إلى العالم الخارجي، وتستمر هذه المرحلة إلى حوالي ساعتين.
  • المرحلة الثالثة تُطرَد فيها الأغشية والمشيمة، وتلاحظ المرأة الحامل مجموعة من العلامات الدالة على قرب الولادة في الشهر التاسع.


الألم خلال الولادة

ينتج الألم خلال عملية الولادة بسبب انقباض عضلات الرحم وزيادة الضغط على عضلات الحوض، وقد يكون الشعور بهذا الألم شديدًا في البطن والظهر، وقد تعاني بعض النساء من الشعور بألم في الجانبين أو الفخذ، وتشتمل الأسباب الأخرى للشعور بالألم على ضغط رأس الجنين على المثانة والأمعاء، وتمدّد قناة الولادة والمهبل، وتختلف شدة الألم خلال المخاض من امرأةٍ إلى أخرى، ومن حملٍ لآخر، وقد تكون هذه الآلام لدى بعضهن شبيهة بتشنجات الحيض، أو التشنجات المصاحبة للإسهال، أو قد تكون نوباتٍ شديدة جدًا، وعادة ما يزداد الشعور بالألم مع تقدم المخاض[٤].


نصائح للتقليل من ألم الولادة

يمكن التقليل من الشعور بالآلام المُصاحِبَة للولادة باتباع بعض الطرق قبل الولادة وخلالها، وتشمل أمثلتها ما يأتي:[٤]

  • ممارسة التمارين الرياضية المنتظمة، تساعد التمارين الرياضية في تقوية العضلات، وتهيئة جسم الحامل للمخاض، وتزيد الرياضة قدرة الجسم على تحمّل الضغط والتعب، ومن أمثلة التمارين الرياضية الموصى بها: تقنيات الاسترخاء، وتمارين التنفس، والتدليك، والتنويم المغناطيسي، واليوغا، والمشي.
  • تناول بعض الأدوية، تساعد الأدوية المسكنة في تقليل الشعور بالألم ولكن لا تخدّره تمامًا، وتُعطَى عادةً عن طريق الوريد أو في العضل، لكنها قد تسبب بعض الأعراض الجانبية؛ مثل: النعاس، والتعب، بالإضافة إلى تأثيرات في الجنين، وقد تلجأ بعض النساء إلى التخدير الموضعي لتقليل الشعور بالألم في مناطق معينة من الجسم.


المراجع

  1. ^ أ ب William C. Shiel (27-12-2018), "Medical Definition of Labor"، www.medicinenet.com, Retrieved 18-5-2019.
  2. SickKids staff, "Pregnancy: The ninth month"، www.aboutkidshealth.ca, Retrieved 18-5-2019.
  3. "Your Baby's Growth and Development In the Third Trimester of Pregnancy", www.webmd.com, Retrieved 18-5-2019.
  4. ^ أ ب Elana Pearl Ben-Joseph, (6-2018), "Dealing With Pain During Childbirth"، www.kidshealth.org, Retrieved 18-5-2019.