فوائد اكليل الجبل للحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:١٥ ، ٢٩ مايو ٢٠٢٠

إكليل الجبل

يُعدّ إكليل الجبل عشبةً دائمة الخضرة، وينتشر في منطقة البحر الأبيض المتوسط، ويمتاز بأوراقه الشبيهة بالإبرة، ويمتلك أزهارًا ورديّةً، أو أرجوانيّةً، أو بيضاء، أو زرقاء، وهو من أكثر الأعشاب المتوفّرة في رفّ التوابل، وتتمتّع عشبة إكليل الجبل بمذاقها الدافئ المرير، ونكهتها الرائعة التي تُضفيها على الشوربات، والصلصات، والخبز المحمص[١].


فوائد إكليل الجبل للحمل

يُعدّ استخدام إكليل الجبل بكمياتٍ قليلة في الأطعمة من الأمور المفيدة للجسم، لكن استخدامه بكميات كبيرة عن طريق الفم من الأمور المقلقة وغير الآمنة خاصّةً خلال فترة الحمل؛ وذلك لاحتوائه على آثار منشّطة للرّحم والدورة الشهرية؛[٢] ولأنّ الإكثار من استخدامه قد يُسبّب الإجهاض،[١] فهو يُحفّز الحيض، ويُنشّط الرحم، لذلك يُفضّل الابتعاد عن تناول كميات كبيرة من إكليل الجبل أثناء الحمل، كما ينبغي أنْ تبتعد المرأة المرضع عن استخدام إكليل الجبل لتجنّب تأثيره على الطفل الرضيع،[٣] كما وخلصت الدّراسات المخبرية إلى قدرة إكليل الجبل على مكافحة السرطان، خاصّةً سرطان المبيضين عند النساء.[٤]


فوائد إكليل الجبل للجسم

تتمتع عشبة إكليل بفوائدها الصّحية المتعددة، ويُذكَر منها ما يأتي:[٥]

  • احتواؤه على مضادّات الأكسدة والمركّبات المضادة للالتهابات، يُعدُّ إكليل الجبل مصدرًا غنيًا بالمركّبات المضادة للالتهابات ومضادّات الأكسدة، والتي تُعزّز الجهاز المناعي، وتُحسّن الدورة الدموية، وتحدّ من الآثار الضارّة للجذور الحرّة.
  • تحسين عملية الهضم، استخدمت عشبة إكليل الجبل في أوروبا للمساعدة في علاج مشكلة عسر الهضم.
  • تحسين الذاكرة ودعم التركيز، تُساعد رائحة إكليل الجبل على تحسين تركيز الشخص، وتعزيز أدائه والدقّة.
  • حماية الأعصاب، وجد العلماء أنَّ إكليل الجبل يحتوي على حمض الكارنوسيك، والذي يُحارب الأضرار التي تُسبّبها الجذور الحرّة في الدماغ، كما يُعد عاملًا وقائيًّا ضدّ تلف الدماغ.
  • منع شيخوخة الدّماغ، كشف البعض إمكانية إكليل الجبل في منع شيخوخة الدّماغ، والوقاية من مرض ألزهايمر.
  • الوقاية من السّرطان، أظهرت الأبحاث[٦] أنَّ مستخلص إكليل الجبل يُبطئ انتشار سرطان الدم وخلايا سرطان الثدي، كما يُعدُّ بمثابة عامل مضاد للالتهابات ومضادّ للأورام، وفي أحد التقارير المنشورة في مجلة علوم الأغذية[٧] فإنَّ إضافة مستخلص إكليل الجبل إلى اللحم المفروم تُقلّل من تكوّن العوامل المسبّبة للسرطان، والتي تتطوّر أثناء عملية الطهي.
  • حماية العيون، أظهرت إحدى الدراسات[٨] أنَّ إكليل الجبل يحتوي على حمض الكارنوسيك، والذي يُعزّز صحّة العين، ويحدّ من الضمور البقعي المرتبط بتقدّم العمر.
  • تعزيز نمو الشّعر، يساعد زيت إكليل الشعر على نمو الشعر، ومنع الإصابة بالصلع، ويُبطئ ظهور الشيب، ويُعالج قشرة الرأس، كما يُعالج جفاف فروة الرأس، ويُقلّل من تساقط الشّعر.[١]
  • تقليل تلف الكبد.[١]
  • تقليل التوتّر.[١]
  • تعزيز صحة الجلد.[١]


القيمة الغذائية لإكليل الجبل

تحتوي عشبة إكليل الجبل على العديد من العناصر الغذائية المهمّة لصحة الجسم، وهي على النّحو الآتي:[١]

  • الماء، 67.77 غرامًا.
  • السعرات الحراريّة، 131 سعرًا حراريًّا.
  • البروتينات، 3.31 غرام.
  • الدّهون، 5.86 غرام.
  • الكربوهيدرات، 20.7 غرامًا.
  • الألياف، 14.1 غرامًا.
  • الكالسيوم، 317 ملليغرامًا.
  • الحديد، 6.65 ملليغرام.
  • المغنيسيوم، 91 ملليغرامًا.
  • الفوسفور، 66 ملليغرامًا.
  • البوتاسيوم، 668 ملليغرامًا.
  • الصوديوم، 26 ملليغرامًا.
  • الزّنك، 0.93 ملليغرام.


طريقة استخدام إكليل الجبل

يُمكن استخدام أوراق إكليل الجبل الطّازجة، أو استخدام مسحوقه الجافّ، فضلًا عن إمكانية استخدام أوراقه لإعداد الشاي، والزّيوت الأساسية، ويجدر بالذكر أنَّ إكليل الجبل من الأعشاب المقدّسة لدى الرومان، والإغريق، والمصريين، والعبرانيين، وهو شائع الانتشار في المطبخ الإيطالي الثقافي، ويُطلق عليه تسميات متعدّدة، ومنها: ندى البحر، والرجل العجور.[١]


أضرار عشبة إكليل الجبل

عادةً ما يكون إكليل الجبل آمنًا عند تناوله بجرعاتٍ قليلة، ومع ذلك، يمكن أن تؤدي الجرعات الكبيرة للغاية إلى آثارٍ جانبية خطيرة، على الرغم من أن هذا نادر، إلا أن الجرعات الكبيرة للغاية قد تسبب الإجهاض، لذلك لا تُنصَح الحوامل بتناول كمياتٍ مرتفعة من إكليل الجبل، وتشمل الآثار الجانبية للإكثار من تناول إكليل الجبل ما يلي[٥]:

  • التقيؤ.
  • التشنجات.
  • الغيبوبة.
  • الوذمة الرئوية، وهو تراكم السوائل في الرئتين.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ د John Staughton (7-8-2019), "26 Impressive Benefits Of Rosemary"، www.organicfacts.net, Retrieved 20-8-2019. Edited.
  2. "Herbs And Pregnancy", www.americanpregnancy.org, Retrieved 20-8-2019. Edited.
  3. "ROSEMARY", www.rxlist.com,11-9-2019، Retrieved 15-9-2019. Edited.
  4. "Rosemary", www.drugs.com,1-11-2018، Retrieved 15-9-2019. Edited.
  5. ^ أ ب Joseph Nordqvist (13-12-2017), "Everything you need to know about rosemary"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 20-8-2019. Edited.
  6. "Anti-proliferative and Antioxidant Properties of Rosemary Rosmarinus Officinalis", pubmed.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 30-05-2020. Edited.
  7. "Effects of Rosemary Extracts on the Reduction of Heterocyclic Amines in Beef Patties", onlinelibrary.wiley.com, Retrieved 30-05-2020. Edited.
  8. "Compound found in rosemary protects against macular degeneration in laboratory model", www.eurekalert.org, Retrieved 30-05-2020. Edited.