فوائد الملفوف في تخفيف الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٢٧ ، ٢٥ يوليو ٢٠١٩
فوائد الملفوف في تخفيف الوزن

الملفوف

يُعدّ الملفوف من الخضراوات الصليبية ويشبه الخس، وتشتمل الخضروات الصليبية على الكرنب، واللفت، والقرنبيط، وهي مليئة بالمواد المغذية المفيدة، ويساعد الملفوف في الحماية من الإشعاع، ومنع الإصابة بالسرطان، وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب، ويتنوع لون الملفوف من الأخضر إلى الأحمر إلى الأرجواني، وتكون الأوراق ناعمة أو مجعدة، ويحتوي على أقل من 20 سعرة حرارية لكل نصف كوب مطبوخة.[١]


فوائد الملفوف في تخفيف الوزن

يُعدّ حساء الملفوف جزءًا من الحمية الغذائية، ويتطلب النظام الغذائي تناول كميات كبيرة من حساء الملفوف لمدة سبعة أيام، ويمكن أيضًا دعم النظام الغذائي بتناول الفواكه، والخضروات، ولحم البقر، والدجاج، والأرز البني، وهذه الطريقة جيدة لفقدان بضعة أرطال بسرعة؛ لأنّه يقلل من السعرات الحرارية المستهلكة، كما يسهم الملفوف في فقدان الماء والدهون والعضلات.

من عيوب حساء الملفوف أنّه منخفض الكربوهيدرات المعقدة والبروتينات والفيتامينات والمعادن، فيجب عدم الإبقاء على استخدامه لأكثر من أسبوع، وقد يكون النظام الغذائي المعتمد على الملفوف غنيًا بالصوديوم، مما يؤدي إلى انتفاخ البطن، وقد لا يحصل الشخص المتبع هذا النظام على التغذية السليمة، فقد يشعر بالضعف أو التعب أثناء اتباع النظام الغذائي، وبمجرد التوقف عن النظام الغذائي من السهل استعادة أي وزن يُفقَد، وتجب معرفة أنّ فقدان الوزن على المدى الطويل يعتمد على إجراء تغييرات إيجابية دائمة في العادات الغذائية وممارسة الرياضة.[٢]


الفوائد الغذائية للملفوف

يُعدّ الملفوف من أكثر الأطعمة المغذية التي يمكن تناولها، والملفوف غنيّ بالكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم وفيتامين ج وفيتامين ك وفيتامين أ وبيتا كاروتين ولوتين، مما يسهم في الحفاظ على الرؤية، وهو غني بالمواد الكيميائية النباتية المضادة للأكسدة؛ مثل: مركبات الانثوسيانين، وتحتوي هذه المركبات على الفلافونويدات التي تقلل من الالتهاب والإجهاد التأكسدي، وهما عاملان رئيسان في علاج الإصابة بأمراض القلب.[٣]


فوائد أخرى للملفوف

يوجد العديد من الفوائد الصحية للملفوف، وهي ما يلي:[٤]

  • الملفوف غني بفيتامين C، المعروف أيضًا باسم حمض الأسكوربيك، وهو فيتامين قابل للذوبان في الماء، وهو ضروري لإنتاج الكولاجين، وهو أكثر البروتين وفرة في الجسم، ويمنح الكولاجين بنية للجلد ومرونة، وهو أمر ضروري لصحة العظام والعضلات والأوعية الدموية.
  • يساعد في تحسين الهضم، فالملفوف غني بالألياف غير القابلة للذوبان والصديقة للأمعاء، وهي نوع من الكربوهيدرات التي لا تُفكّك في الأمعاء من خلال البكتيريا الصديقة، وتشجّع التبرز بانتظام.
  • يساعد في الحفاظ على صحة القلب، فيحتوي الملفوف الأحمر على مركبات قوية تسمى الأنثوسيانين، وتعطي هذه الخضراوات اللذيذة لها اللون الأرجواني، والأنثوسيانين هي أصباغ نباتية تنتمي إلى عائلة الفلافونويد، وهي تساعد في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • تخفيض ضغط الدم، يؤدي ارتفاع ضغط الدم إلى الإصابة بالعديد من أمراض القلب وسكتة الدماغ، وينصح المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم بالحد من تناول الملح، ويحتوي المفلوف على البوتاسيوم الذي يُعدّ معدنًا مهمًا يحتاجه الجسم، ويساعد في تنظيم ضغط الدم عن طريق مواجهة آثار الصوديوم في الجسم.
  • خفض الكوليسترول في الدم، إذ يحتوي الملفوف على مادتين تساعدان في خفض مستويات الكولسترول الضار في الدم؛ وهما :الألياف القابلة للذوبان عن طريق الارتباط بالكولسترول في الأمعاء ومنعه امتصاصها من الدم، ومادة الستيرول، التي تحتوي على فيتوستيرول، وهي مركبات نباتية تقلل الكولسترول الضار.


المراجع

  1. Megan Ware RDN LD (2-11-2017), "The health benefits of cabbage"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-6-2019.
  2. Katherine Zeratsky, R.D., L.D. (4-5-2016), "What is the cabbage soup diet? Can it help me lose weight?"، www.mayoclinic.org, Retrieved 23-6-2019.
  3. JENNA CEE, "Does Cabbage Burn Fat?"، www.livestrong.com, Retrieved 23-6-2019.
  4. Jillian Kubala, MS, RD (4-11-2017), "9 Impressive Health Benefits of Cabbage"، www.healthline.com, Retrieved 23-6-2019.