فوائد الهيل للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٥٨ ، ١٦ مايو ٢٠٢٠
فوائد الهيل للحامل

الهيل

يعدّ الهيل صنفًا من أعشاب العائلة الزنجبيلية، ويمكن إضافته إلى أغلب أصناف الطعام كنوع من التوابل، وتوجد ثلاثة أنواع من الهيل، هي: الهيل الأخضر، والهيل الأسود، والبنّي، وجميعها ذات نكهةٍ قويّة وحلوة، وأجود أنواع الهيل من التوابل الباهظة الثمن.

كما يستخدم الهيل للمساعدة على علاج العديد من الأمراض والاضطرابات، مثل: حرقة المعدة، وفقدان الشهية، وتشنّجات الأمعاء، والغازات، والإمساك، والقولون العصبي، وأمراض الكبد والمرارة، ويعالج أيضًا نزلات البرد، والسّعال، والتهاب الشعب الهوائيّة، والتهاب الفم والحلق، ويعدّ مدرًّا للبول، ويخفّف من مشكلات الجهاز البولي، ويحافظ على مستوى ضغط الدّم، ويدخل في صناعة منتجات العناية بالجسم والمرطّبات والعطور والصّابون.[١][٢][٣]


ما هي فوائد الهيل للحامل؟

بالإضافة إلى الفوائد العلاجية الكثيرة للهيل فهو يعدّ علاجًا للمرأة أثناء فترة حملها الأولى؛ إذ يسهم في التغلّب على الغثيان والتقيّؤ في الصباح، ويسهم مشروب الهيل في علاج انتفاخ البطن والشّعور بالثّقل والامتلاء، ويهدّئ اضطرابات الجهاز الهضمي في الشّهور الأولى للحمل، مثل: الإمساك، والرائحة الكريهة التي تسبّبها التغيّرات الدّاخلية، ويهدئ الأعصاب ويحفّز المشاعر الإيجابيّة؛ إذ يساعد على التخلّص من الاكتئاب الناتج عن تغيّرات الهرمونات، ويخفّض مستويات الكوليسترول في الدم وينظّم ضغط الدم، ويخلّص الجسم من الفضلات والسّوائل الزّائدة؛ لاحتوائه على مركّب النياسين والريبوفلافين، ويحمي المرأة الحامل من الالتهابات التي تظهر أثناء فترة الحمل، كما أنّ الهيل يعدّ محفّزًا جنسيًّا ممتازًا؛ إذ إنّه يحتوي على مركب سينول الذي يعدّ مثيرًا للشهوة الجنسية عند الجنسين.[٤][٥][٦]


ما هي فوائد الهيل للجسم؟

استخدم الهيل في الطب البديل منذ آلاف السنين؛ وذلك لخصائصه الطّبية وفوائده العلاجية الكثيرة، والتي تشمل ما يأتي:[٧][٨]

  • يخفّض مستوى ضغط الدّم إلى مستواه الطبيعي.
  • يساعد على إدرار البول والتخلّص من السوائل المحبوسة في الجسم.
  • يخفّف من تغيرات المزاج، واضطرابات السّلوك، والاكتئاب، والقلق.
  • يملك القدرة على مهاجمة الخلايا السرطانية ومنع تكاثرها، ويمكنه أن يزيد من إنتاج الإنزيمات التي تساعد على محاربة السّرطان.
  • يحتوي على مضادات الأكسدة التي تحمي الخلايا من التلف، وتقي من الإصابة بالأمراض المزمنة، مثل التهاب الكبد.
  • يخفّض الهيل مستوى السكّر في الدّم، ويحسّن إنتاج الأنسولين، ويحمي من الإصابة بالنّوع الثاني من مرض السكّري.
  • يحتوي الهيل على مركباتٍ تساعد على زيادة تدفّق الهواء إلى الرئتين وتحسّن عملية التنفس، ويساعد على استرخاء مجرى الهواء؛ بسبب احتوائه على روائح عطريّة تعزّز قدرة الجسم على استخدام الأكسجين، ويخفّف من آثار الربو والتهاب الشعب الهوائية.
  • يقلّل من ارتفاع إنزيمات الكبد ومستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية في الدم، كما يقلّل من خطر الإصابة بمرض الكبد الدهني، ويمنع تضخّم الكبد.
  • يعالج أمراض الجهاز الهضمي، إذ يساعد على التخفيف من تشنّجات الأمعاء وانتفاخ المعدة والغثيان والتقيّؤ، ويحمي من الإصابة بقرحة المعدة.
  • يعزّز صحة الفم واللثة، ويمنع رائحة الفم الكريهة والتجاويف، ويحارب بكتيريا الفم التي تسبّب تسوّس الأسنان، ويقلّل من البكتيريا الضارّة في اللعاب.


ما القيمة الغذائية للهيل؟

يوضّح الجدول الآتي القيمة الغذائية لكل ملعقة صغيرة من الهيل؛ أي حوالي 2 غرام:[٩]

العنصر الغذائي القيمة
الماء. 0.17 مليلتر.
الطاقة. 6 سعر حراري.
البروتين. 0.22 غرام.
الدهون الكلّية. 0.13 غرام.
الكربوهيدرات. 1.37 غرام.
الألياف. 0.6 غرام.
الكالسيوم. 8 مليغرام.
الحديد. 0.28 مليغرام.
المغنيسيوم. 5 مليغرام.
الفسفور. 4 مليغرام.
البوتاسيوم. 22 مليغرامًا.
الزّنك. 0.15 مليغرام.
فيتامين (ج). 0.4 مليغرام.
فيتامين (ب6). 0.005 مليغرام.
النّياسين. 0.022 مليغرام.
الثيامين. 0.004 مليغرام.
الريبوفلافين. 0.004 مليغرام.


ما هي أضرار الهيل؟

إنّ استهلاك الهيل بجرعاتٍ غذائية طبيعية آمنًا لمعظم الناس، إلّا أنّه قد يؤدّي إلى بعض الأضرار، منها ما يأتي:[١٠][١١]

  • يجب على الحوامل والمرضعات ومريضات سرطان الثدي تجنّب تناول الهيل بجرعات علاجية من دون استشارة طبيّة.
  • قد يؤدّي تناول الهيل عند المرضى الذين يعانون من حصى المرارة إلى الشّعور بآلام في البطن؛ نتيجةً لحدوث بعض التشنّجات في المرارة.
  • قد يسبّب حدوث ردود فعل تحسّسية، أو ضيق التنفّس، أو الألم في الصّدر، أو تورّم الجلد.


ما مقدار الهيل الذي يمكن للحامل أن تتناوله يوميًا؟

توصي الحامل بتناول 500 مليغرام من مسحوق الهيل يوميًا.[١٢]


المراجع

  1. Annie Price (5-5-2019), "Cardamom Helps Prevent Bad Breath, Cavities & Cancer"، draxe.com, Retrieved 3-8-2019. Edited.
  2. "CARDAMOM", www.webmd.com, Retrieved 3-8-2019. Edited.
  3. "Cardamom", www.medicinenet.com, Retrieved 3-8-2019. Edited.
  4. REBECCA MALACHI (5-6-2019), "Bloating And Gas During Pregnancy: Causes And Remedies"، www.momjunction.com, Retrieved 3-8-2019. Edited.
  5. Ravi Teja Tadimalla (9-5-2019), "24 Amazing Benefits Of Cardamom For Skin, Hair, And Health"، www.stylecraze.com, Retrieved 3-8-2019. Edited.
  6. Meenakshi Nagdeve (24-7-2019), "11 Evidence-Based Benefits Of Cardamom"، www.organicfacts.net, Retrieved 3-8-2019. Edited.
  7. Ratika Sharma, "Cardamom comfort"، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 3-8-2019. Edited.
  8. Lizzie Streit (8-8-2018), "10 Health Benefits of Cardamom, Backed by Science"، www.healthline.com, Retrieved 3-8-2019. Edited.
  9. " Basic Report: 02006, Spices, cardamom", ndb.nal.usda.gov, Retrieved 3-8-2019. Edited.
  10. RAE UDDIN, "Cardamom Side Effects"، www.livestrong.com, Retrieved 3-8-2019. Edited.
  11. "Cardamom", www.emedicinehealth.com, Retrieved 3-8-2019. Edited.
  12. "10 Health Benefits of Cardamom, Backed by Science", www.healthline.com, Retrieved 16-5-2020. Edited.