كيفية علاج الضعف الجنسي عند الرجال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٣٦ ، ١٥ أكتوبر ٢٠١٩
كيفية علاج الضعف الجنسي عند الرجال

الضعف الجنسي عند الرجال

أصبحت مشكلة الضعف الجنسي لدى الرجال من الأمراض المنتشرة بشكل كبير ضمن الفئات العمرية المتراوحة ما بين الأربعين عامًا حتى الستين عامًا، فبالإضافة إلى أنها تُعدّ من المشكلات المحرجة والتي لا يمكن للرجل الإفصاح عنها كغيرها من المشكلات الحياتية الأخرى، إلا أنها من المخاطر التي تهدد استدامة العلاقة الزوجية طويلة الأمد بين الشريكين.[١]

في معظم الأحيان يلجأ الشريك إلى العقاقير الطبية التي قد تعمل على معالجة هذا الضعف دون الوعي والدراية بالأخطار أو الآثار الجانبية المصاحبة لتلك العقاقير، وهذا ما سيتم التطرق إليه في هذا المقال، بالإضافة إلى بيان العوامل الرئيسة المسببة لحالات الضعف الجنسي لدى الرجال وأفضل الطرق والخطوات التي يُنصح باتباعها للتخفيف من حدة هذه المشكلة.[٢]


كيفية علاج الضعف الجنسي عند الرجال

تعتمد كيفية علاج حالات الضعف الجنسي المختلفة التي يعاني منها الرجال على علاج السبب الكامن خلف الحالة، ويمكن أن تشتمل طرق العلاج على ما يلي:

  • الأدوية: يمكن أن يصف الطبيب الأدوية التي تساعد على التحكم بأعراض الضعف الجنسي، وقد يحتاج الشخص إلى تجربة العديد من الأدوية قبل أن يعثر على دواء فعال، ويمكن أن تكون لها آثار جانبية، وتشمل الأدوية التي تحفز تدفق الدم إلى القضيب لعلاج الضعف الجنسي ما يلي:[٣]
    • البروستاديل.
    • الأفانافيل.
    • السيلدينافيل.
    • الكوتاديلافيل.
    • التستوستيرون.
    • الفاريدينافيل.
  • العلاجات الطبيعية: قد تساعد العلاجات الطبيعية على علاج الضعف الجنسي لدى بعض الرجال، لكن يجب توخي الحذر عند استخدام المكملات الغذائية والأعشاب، وقراءة المكونات المرفقة على الملصق الخاص بالمنتج، وتشتمل المكملات الغذائية والأعشاب التي يمكن أن تساعد على علاج الضعف الجنسي على ما يلي:[٣]
    • الأرجنين.
    • الديهيدرو إيبي أندروستيرون.
    • الجينسينغ.
    • اليوهمبين.
    • الهليون.
  • العلاج النفسي: تعد العوامل النفسية من الأسباب الشائعة للضعف الجنسي، وتشمل هذه العوامل الضغط العصبي، والقلق، واضطراب الكرب التالي للصدمة، والاكتئاب،[٣] كما يمكن أن يساعد العلاج بالحديث على إدارة الصحة العقلية للشخص، ويتم هذا العلاج بعدة جلسات مع معالج خاص، يتناول فيها العوامل مثل الإجهاد أو القلق والمشاعر حول الجنس أو الصراعات اللاشعورية التي تؤثر على صحة الشخص الجنسية.[٣] والتواصل مع الشريك والتقرب منه في مختلف المشكلات التي تواجه الفرد في حياته اليومية -خاصة المشاكل المتعلقة بعلاقة الشريكين معًا- يمكن أن يؤدي إلى التوصل إلى حلول معالجة مشتركة، بالإضافة إلى أن التقارب النفسي والمعنوي قد يساهم في التخلص من حالات القلق والتوتر لدى الرجل، بالتالي جعله أكثر إقبالًا على العلاج.[٣]
  • العلاجات البديلة: يمكن أن تساعد العلاجات البديلة مثل اليوغا والتدليك على علاج الضعف الجنسي، وتشتمل طرق العلاج البديلة على ما يلي:[٣]
    • تدليك البروستاتا، ينطوي هذا العلاج على تدليك الأنسجة داخل وحول الأربية لتعزيز تدفق الدم إلى القضيب، لكن الدراسات حول فعالية هذا النوع من العلاج لا تزال محدودةً.
    • العلاج بالوخز بالإبر، قد يساعد الوخز بالإبر على علاج الضعف الجنسي، لكن الدراسات في هذا المجال لا تزال محدودةً، وقد يحتاج الأمر إلى عدة جلسات قبل ملاحظة التحسن.
    • تمارين عضلات قاع الحوض، يمكن أن تساعد تمارين قاع الحوض على تحسين وظائف القضيب الطبيعية.
  • تغيير نمط الحياة: في حالات السمنة المفرطة يوصى باتباع حمية غذائية صحية تحتوي على الخضروات والفواكه للعمل على إنقاص الوزن الزائد؛ لأنه ثبت أن الوزن الزائد يقلل من معدل ضعف الانتصاب لدى الرجل، وبمعالجة هذه المشكلة وتخفيض الوزن يزول المسبب الرئيس وراء ضعف الانتصاب والضعف الجنسي. [١]


أسباب الضعف الجنسي لدى الرجال

تشتمل عوامل الإصابة بالضعف الجنسي لدى الرجال على ما يلي:[٣]

  • السكري.
  • أمراض القلب.
  • ضغط الدم المرتفع.
  • انسداد الشرايين.
  • ارتفاع معدلات الكولسترول الضار في الجسم.
  • العوامل النفسية، كالتوتر والاكتئاب.
  • انعدام التواصل مع الزوج أو الشريك، ومشاكل العلاقة الزوجية.
  • تلف الأعصاب والأوعية الدموية المتحكمة بعملية الانتصاب.
  • السمنة المفرطة.
  • التلف الناجم عن الجراحة أو علاج السرطان.
  • الإصابات.
  • التقدم بالسن.
  • تعاطي المخدرات.
  • شرب الكحول.
  • التدخين.


طريقة حدوث الانتصاب

يحدث الانتصاب نتيجة زيادة تدفق الدم إلى القضيب، وعادةً ما يتم تحفيز تدفق الدم من خلال الأفكار الجنسية أو الاتصال الجنسي المباشر، وعندما تصبح لدى الرجل رغبة جنسية تسترخي العضلات الموجودة في القضيب، مما يسمح للدم بالتدفق عبر الشرايين.[٣]

يملأ الدم عند تدفقه حجرتين داخل القضيب تسميان بالجسم الكهفي، وعند امتلاء الحجرتين بالدم يسبب هذا الامتلاء الانتصاب، وينتهي عندما تنقبض العضلات، مما يسبب انسحاب الدم المتراكم عبر الأوعية الدموية في القضيب.[٣]

يمكن أن يحدث الضعف الجنسي بسبب حدوث مشكلة في أي مرحلة من مراحل عملية الانتصاب المذكورة سابقًا، فعلى سبيل قد تتضرر الشرايين بحيث لا تفتح بشكل صحيح فلا تسمح بتدفق الدم بطريقة صحيحة، مما يسبب عدم الانتصاب.[٣]


الوقاية من الإصابة بالضعف الجنسي

من أولى الخطوات المتفق عليها من قبل الأخصائيين هي تغيير نمط الحياة السائد، فكما ذُكِرَ سابقًا يشعر الرجل بالحرج من طرح هذه المشكلة على خبير للمساعدة في حلها، لذا يُنصح بتغيير هذه الأفكار والإقبال على المختصين، وتشتمل طرق الوقاية من الإصابة بالضعف الجنسي على ما يلي:[١]

  • إجراء الفحوصات المختلفة التي تُعنى بارتفاع ضغط الدم ومرض السكري أو ارتفاع معدل الكولسترول، ففي حال الكشف عن أحد الأمراض السابقة يجب تلقي العلاج المناسب للتخلص منها؛ وذلك لأنها تُعدّ من مسببات الضعف الجنسي.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام؛ لما لها من فعالية في تنشيط الدورة الدموية والتخفيف من أعراض الضعف الجنسي.
  • التخلص من الإدمان على الكحول أو التدخين يسهم بشكل كبير في الحد من مرض الضعف الجنسي لدى الرجال.
  • التخلص من التوتر والقلق في الحياة اليومية ومحاولة الحصول على قسط كافٍ من النوم والراحة اليومية التي تحفز الجسم على الاسترخاء.


مضاعفات الضعف الجنسي

يمكن أن يسبب الضعف الجنسي بعض المضاعفات، وتشمل هذه المضاعفات ما يلي:[١]

  • عدم الرضا الجنسي.
  • التوتر أو القلق.
  • الإحراج أو تدني احترام الذات.
  • مشاكل في العلاقة الزوجية.
  • عدم القدرة على إتمام عملية الحمل لدى الزوجة.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "Erectile dysfunction", mayoclinic, Retrieved 14-3-2019. Edited.
  2. Markus MacGill , "What's to know about erectile dysfunction?"، medicalnewstoday, Retrieved 14-10-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر Healthline Editorial Team, "Everything You Need to Know About Erectile Dysfunction (ED)"، healthline, Retrieved 14-10-2019. Edited.