كيفية قراءة تحليل السائل المنوى

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٠ ، ٢٥ يونيو ٢٠١٩

تحليل السائل المنوي

تحليل السائل المنوي، أو ما يُعرف باسم فحص عدد الحيوانات المنوية أيضًا؛ هو تحليل يجريه بعض الأشخاص لقياس كمية السائل المنوي والحيوانات المنوية وجودتهما لدى الرجل، والسائل المنوي هو السائل الأبيض السميك الذي يقذفه القضيب أثناء ذروة النشوة الجنسية لدى الرجل، ويحتوي السائل المنوي على الحيوانات المنوية، التي هي الخلايا التي تنقل المادة الوراثية لدى الرجل، وينجم عن اتحاد الحيوانات المنوية مع البويضة القادمة من الأنثى تشكّل الجنين، وقد يصعب انخفاض عدد الحيوانات المنوية، أو التغير غير الطبيعي في شكلها أو حركتها، مما يُصعّب إمكانية الحمل لدى النساء، ويُعرَف عدم القدرة على الحمل باسم العقم، وقد يؤثر العقم في الرجال والنساء، ويشكّل عقم الرجال السبب في حوالي ثلث حالات عدم القدرة على الإنجاب لدى الأزواج، لذا فقد يساعد إجراء تحليل السائل المنوي في التعرف إلى سبب عقم الرجال، سواء أكان ناجمًا عن مشكلة في المني أم الحيوانات المنوية، كما يُستخدم في التأكد من نجاح عملية استئصال الأسهر، وهي عملية جراحية تُستخدم في منع الحمل من خلال إعاقة إطلاق الحيوانات المنوية أثناء الجماع.[١]


كيفية قراءة تحليل السائل المنوي

يُجرَى فحص عينة السائل المنوي تحت المجهر في المختبر، ويظهر تحليل السائل المنوي مجموعة من المعلومات التي تُقرَأ بالتعرّف إلى الحد الطبيعي لكل معلومة منها، ويمكن توضيح ذلك وفق ما يلي:[٢]

  • عدد الحيوانات المنوية، وتركيز السائل المنوي، إذ لا يقلّ عدد الحيوانات المنوية الطبيعي عن 15 مليون حيوان منوي لكل ملي لتر من السائل المنوي، ويعاني الرجال من انخفاض عدد الحيوانات المنوية عند تناقص عدد الحيوانات المنوية عن هذا الحد.
  • حركة الحيوانات المنوية، إذ ينظر الطبيب إلى عدد الحيوانات المنوية التي تتحرك، وفيما إذ كانت تتحرك بمسار جيد أو لا، ويجب أن يتحرك 50 ٪ أو أكثر من إجمالي عدد الحيوانات المنوية النشطة في عينة السائل المنوي.
  • مظهر الحيوانات المنوية، إذ يؤثر حجم الحيوانات المنوية وشكلها في قدرتها على تخصيب البويضة، ويحتوي السائل المنوي الطبيعي على 4٪ على الأقلّ من الشكل الطبيعي للحيوانات المنوية.

كما يُظهِر تحليل السائل المنوي المعلومات التالية أيضًا:

  • الحجم، إذ ينبغي ألا تقلّ الكمية الطبيعية للسائل المنوي عن 1.5 ملي لتر، أو حوالي نصف ملعقة صغيرة، فقد يشير نقص حجم عينة السائل المنوي عن هذا الحدّ إلى عدم قدرة الحويصلات المنوية على إنتاج كمية كافية من السوائل، أو تعرّض هذه الحويصلات للانسداد، وقد يعني ذلك وجود مشكلة في البروستاتا.
  • درجة الحموضة، يتراوح الرقم الهيدروجيني الطبيعي للسائل المنوي بين 7.1 و 8.0، ويشير انخفاض مستوى الحموضة إلى وجود سائل منوي حمضي لدى الرجل، بينما يشير ارتفاع درجة الحموضة إلى وجود سائل منوي قلوي لدى الرجل، وقد يؤثر الرقم الهيدروجيني غير الطبيعي في صحّة الحيوانات المنوية، وجودة حركة هذه الحيوانات.
  • لزوجة السائل المنوي، إذ يخرج السائل المنوي الطبيعي سميكًا أثناء القذف، ويقيس زمن السيولة المدة التي يستغرقها السائل المنوي قبل أن يصبح سائلًا، ويجب أن يستغرق ذلك حوالي 20 دقيقة، ويشير استغراق السائل المنوي زمنًا أطول من ذلك أو عدم تحوله إلى الحالة السائلة إلى وجود مشكلة لدى الرجل.
  • مستوى الفركتوز، فقد يبحث الطبيب في حالة عدم وجود أي حيوان منوي في تحليل السائل المنوي عن مستوى الفركتوز في السائل المنوي الذي تنتجه الحويصلات المنوية، وقد يشير انخفاض مستويات الفركتوز أو عدم وجوده إلى وجود انسداد في هذه الحويصلات.


نتائج تحليل السائل المنوي غير الطبيعية

يعاني الرجال عند وجود الحيوانات المنوية غير الطبيعية مشكلة في وصول هذه الحيوانات المنوية إلى البويضات واختراقها، مما يصعّب من إمكانية الحمل، وقد تشير النتائج غير الطبيعية لتحليل السائل المنوي إلى وجود المشاكل التالية لدى الرجال:[٣]

  • العقم.
  • العدوى.
  • اضطراب الهرمونات.
  • الإصابة ببعض الأمراض؛ مثل: مرض السكري.
  • عيوب الجينات.
  • التعرض للإشعاع.


المراجع

  1. "Semen Analysis", medlineplus.gov,7-11-2018، Retrieved 2-6-2019.
  2. "What Is Semen Analysis?", www.webmd.com,9-9-2018، Retrieved 2-6-2019.
  3. Shannon Johnson (3-7-2017), "Semen Analysis and Test Results"، www.healthline.com, Retrieved 2-6-2019.