ما فوائد ممارسة الرياضة لمرضى الصدفية؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٤ ، ٢٨ يوليو ٢٠٢٠
ما فوائد ممارسة الرياضة لمرضى الصدفية؟

مرض الصدفية

تُعرف الصدفية (Psoriasis) بأنَّها واحدة من الأمراض الجلديَّة المزمنة والشائعة، الناتجة عن وجود مشكلة في الجهاز المناعي، يُسفر عنها تسارع غير طبيعي في تجدُّد الجلد، ممَّا يؤدي إلى تراكم خلاياه وظهورها على شكل بقع حمراء مُغطَّاه بالقشور السميكة تثير الحكة التي غالبًا ما تظهر على الأكواع، والجذع، والركبتين، وفروة الرأس.

تميل أعراض الصدفيَّة للظهور على شكل دورات، فقد تستمر أعراضها خلال بضعة أسابيع أو شهور، تليها أوقات تختفي فيها لبعض الوقت.[١]

في الحقيقة، لا يوجد علاج يشفي من مرض الصدفيَّة، ولكنْ توجد العديد من الطرق التي تُستخدم للسيطرة على أعراض المرض، ويمكن اتباع مجموعة من العادات واستراتيجيَّات التأقلم المُتنوعة للمساعدة على التعايش الأفضل مع الصدفيَّة،[١] وإنّ ممارسة التمارين الرياضيَّة إحدى التدابير الرائعة والمفيدة لمرضى الصدفيَّة، سواء على الصعيد النفسي أو الجسدي، فما هي الفوائد التي يمكن لمرضى الصدفية تحقيقها بممارسة الرياضة؟[٢]


ما فوائد ممارسة الرياضة لمرضى الصدفية؟

بالرغم من كثرة التحديات التي تواجه مرضى الصدفيَّة، وتقف عائقًا أمام ممارسة الرياضة، ثمَّة مجموعة من الفوائد التي يمكنهم الحصول عليها بممارسة الرياضة، ومن هذه الفوائد ما يأتي:[٣]

  • السيطرة على وزن الجسم: فالمحافظة على بقاء وزن الجسم ضمن معدِّلاته الطبيعيَّة يجب أنْ يوضع في قمَّة أولويات المرضى للسيطرة على الصدفية، لما له من أثر إيجابيّ في تقليل الالتهاب وتوهج أعراض الصدفيَّة، وتحسين فعاليَّة العلاج.
  • تقليل فرصة الإصابة بالمشكلات الصحيَّة الأخرى المرتبطة بالصدفيَّة: العديد من المشكلات الصحيَّة مرتبطة بمرض الصدفيَّة، منها داء كرون، ومرض السكري، ومشكلات الكلى والكبد، واضطرابات القلب، لذا تساعد ممارسة الرياضة أيًّا كان نوعها في تقليل فرصة إصابة مرضى الصدفيَّة بهذه المشكلات.
  • تقليل التوتر والاكتئاب: وهي من المشكلات المُرتبطة بمرض الصدفيَّة.[٤]

وقد وُجِدَ انخفاض في خطورة الإصابة بالصدفيَّة بين النساء اللَّواتي يمارسن الكثير من النشاط الحركي مقارنةً بغيرهن من النساء الأخريات، وارتبطت هذه النتيجة بممارسة أنواع من الرياضات؛ كالركض، والتمارين الهوائيَّة، وألعاب الجمباز.[٤]


نصائح عند ممارسة الرياضة لدى مرضى الصدفية

يوجد العديد من النصائح التي يمكن اتِّباعها لضمان البدء بمُمارسة التمارين الرياضيَّة بثقة، وراحة، وأكثر تحكُّمًا وسيطرة لدى الأشخاص المُصابين بالصدفية، ومن هذه النَّصائح ما يأتي:[٥]

  • الحرص على شرب كميات كافية من السوائل: فالتمارين الرياضيَّة تُسهم في فقدان الجسم الكثير من السوائل، لذا من الضروري شرب الماء قبل البدء بالتمارين وبعد الانتهاء، لتعويض السوائل التي يفقدها الجسم خلال التمرين، كما ينصح بحمل زجاجة من الماء بهدف الارتشاف منها أثناء التمرين، وإلى جانب ذلك، يساعد شرب الماء على تخفيف مشكلة جفاف الجلد عند مرضى الصدفية.
  • إجراء التعديلات: في بعض الأحيان يتوجب على مريض الصدفيَّة تغيير نوع التمارين التي يمارسها لتتماشى مع حالته التي يُعانيها، فقد تتوهَّج أعراض الصدفيَّة في البقع الموجودة على القدمين، الأمر الذي يجعل مُمارسة تمارين حمل الأوزان صعبة، أو الركض، أو المشي، فيُمكن عندها اختيار ممارسة اليوغا، أو التاي تشي، أو حمل الأوزان باليد، ثم عودة إلى النظام المُعتاد بعد تعافي الأعراض.
  • اختيار السباحة: تعدّ السباحة واحدة من أفضل الرياضات المناسبة لمرضى الصدفيَّة، خصوصًا الذين يعانون من التهاب المفاصل الناتج عن الصدفيَّة، فهي تساعد على تقوية العضلات وتحسين المرونة، وقد تكون المياه المالحة للسباحة خيارًا موفقًا أيضًا، لدور الملح في المساعدة على التخلص من الجلد الميت، وهنا تجدر الإشارة إلى ضرورة الاغتسال بعد الانتهاء من السباحة للتخلص من الكلور الذي قد يسبِّب تهيج الجلد المصاب بالصدفية، والبدء بالترطيب باستخدام الكريمات في أقرب فرصة مُمكنه بعد الاستحمام.
  • ممارسة التمارين تحت أشعة الشمس بحذر: يساعد التعرض لأشعة الشمس على تحسين الصدفية أو التهاب المفصل في الصدفيَّة، بينما يُسفر عن التعرض لأشعة الشمس والإصابة بحروق الشمس تهيج أعراض الصدفيُّة على الجلد، لذا يوصَى بوضع واقي الشمس قبل التوجه نحو الخارج، وارتداء الملابس المناسبة القطنية التي يمكنها امتصاص أشعة الشمس الضارة أو عكسها.
  • إيجاد الأفراد الذين يتشاركون الأهداف نفسها: تعدّ ممارسة التمرين مع صديق من أفضل الطرق التي يمكن من خلالها المحافظة على التحفيز اللَّازم للاستمرار على المسار الصحيح في تحقيق الأهداف.[٦]
  • ارتداء الملابس المريحة لمرضى الصدفية: من المُمكن أنْ يُسفر ارتداء الملابس الضيقة مع التعرُّق أثناء ممارسة الرياضة عن تهيُّج الجلد، لذا من الجيد اختيار الملابس الفضفاضة والمريحة، التي تمكِّن الجلد من التنفس، وإنّ الملابس القطنيَّة تعدّ الخيار الأفضل لذلك.[٦]
  • البدء ببطء: يوصَى البدء بممارسة التمارين الخفيفة قبل الشروع بالتمارين العنيفة والأكثر شِدة، وذلك تجنُّبًا للشعور بالإحباط أو الألم أو حتى التعرُّض للإصابات مباشرة، إذْ يمكن البدء بالمشي المنتظم، أو الانضمام لصفوف اللياقة البدنيَّة للمبتدئين، للمساعدة على رفع مستوى اللياقة البدنية مع الوقت.[٦]
  • الاستحمام بالماء البارد بعد التمرين: من المُمكن أنْ يكون الاستحمام بالماء البارد مفيدًا إلى حدٍّ كبير في حالة مرضى الصدفيَّة الذين يمارسون التمارين الرياضيَّة، فلا يقتصر تأثير الحمَّام البارد على إزالة العَرَق الذي قد يهيِّج الجلد، فالماء البارد يُسهم في تبريد الجسم ووقف التعرق.[٦]
  • الحرص على مسح المعدات خوفًا من العدوى: يجدر بمرضى الصدفيَّة الحرص على تنظيف المعدات وأدوات الرياضة قبل استخدامها، فالجروح المفتوحة، والأدوية التي يتناولونها، تضعف مناعة جسمهم، وتجعلهم عرضة للإصابة بالعدوى، ويُنصح دائمًا بتنظيف الخدوش السطحيَّة وتغطيتها بالضمادة مباشرة.[٧]


هل يجب الالتحاق بنادي رياضي في حالة الصدفية؟

قد يشعر البعض بالحرج من كشف الأجزاء المصابة بالصدفيَّة خلال ممارسة التمارين، أو أنَّه لا يجد متسعًا من الوقت لممارسة التمرين في النادي الرياضي، في هذه الحالة من الجيَّد اختيار ممارسة التمارين في المنزل، واستخدام الأدوات غير المُكلفة؛ كالأشرطة المقاوِمة، ومفرش اليوغا لتطبيق التمارين، كما توجد العديد من الطرق البسيطة التي يمكن من خلالها إدخال التمارين الرياضيَّة في الروتين اليومي، وفي الآتي مجموعة منها:[٥][٦]

  • ممارسة تمرين القرفصاء أثناء تنظيف الأسنان بالفرشاة.
  • استخدام الدرج بدلًا من المصعد.
  • ممارسة بعض تمارين الجمباز (Calisthenics) أثناء مشاهدة التلفاز.
  • إيقاف السيارة في أبعد نقطة من المتجر للتمكن من المشي أكثر.


المراجع

  1. ^ أ ب "Psoriasis", mayoclinic, Retrieved 25-7-2020. Edited.
  2. Joni Kazantzis, "How to Dress for Your Workout with Psoriasis"، healthline, Retrieved 25-7-2020. Edited.
  3. "Exercise Benefits, Challenges With Psoriasis", webmd, Retrieved 25-7-2020. Edited.
  4. ^ أ ب "Vigorous Exercise Might Keep Psoriasis at Bay", medicinenet, Retrieved 25-7-2020. Edited.
  5. ^ أ ب "10 Tips for Working Out With Psoriasis", everydayhealth, Retrieved 25-7-2020. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث ج Joni Kazantzis, "6 Tips for Staying Active While Living with Psoriasis"، healthline, Retrieved 25-7-2020. Edited.
  7. Kristen Stewart, "6 Workout Secrets That Won’t Worsen Psoriasis"، everydayhealth, Retrieved 25-7-2020. Edited.