ما هي أمراض الخصية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٨ ، ٣٠ يونيو ٢٠١٩

أمراض الخصية

تعدّ الخصيتان من أكثر أعضاء الجهاز التناسلي أهميّةً، وهما ذات شكل بيضاوي، وتوجد الخصيتان ضمن كيس يسمّى كيس الصّفن، والذي يوجد في الجزء الأمامي من منطقة الحوض، وتكمن الوظيفة الرّئيسة للخصيتين في إنتاج الحيوانات المنويّة وتخزينها، بالإضافة إلى أنّهما تُنتجان هرمون الذّكورة، وهو هرمون التستوستيرون، وهو أحد الهرمونات الأندروجينية المسؤول عن إظهار الصّفات الذّكورية عند الدّخول في مرحلة البلوغ، كتطوّر كتلة العضلات.

تصيب الخصية العديد من الأمراض، على الرّغم من أنّها غير شائعة، لكن وجود ألم في الخصيتين أو تورّم يتطلّب مراجعة الطّبيب بصورة فوريّة، وومن أبرز هذه الأمراض التي تصيب الخصية ما يأتي:[١]

  • سرطان الخصية: يعدّ سرطان الخصية من أكثر أنواع السّرطانات شيوعًا بين الرّجال، خاصّةً الذين تتراوح أعمارهم بين 18-35 عامًا، ويحدث سرطان الخصية عندما تنمو الخلايا في الخصية بصورة غير طبيعي ولا يمكن السّيطرة عليها، وعادةً ما يبدأ سرطان الخصية في هياكل الخصية الأنبوبيّة؛ أي الأنابيب التي تساعد على إنتاج الحيوانات المنويّة، ممّا يسبّب الألم والشّعور بثقل وتشكّل للسّوائل في كيس الصّفن، والألم في منطقتي البطن والظّهر.[١][٢]
  • التواء الخصية: يعدّ حدوث التواء الخصية حالةً مرضيّةً نادرة الحدوث، وفيه يحدث التواء في الأوعية الدّموية، بالتّالي منع تدفّق الدّم إلى إحدى الخصيتين، وقد ينتهي الأمر بموت الأنسجة في الخصية بصورة كاملة، ويشيع حدوث التواء الخصية لدى الشّباب الذين تتراوح أعمارهم بين 10-15 عامًا.
  • التهاب البربخ: يجري تخزين الحيوانات المنوية ضمن أنبوب طويل يقع بجانب الخصية وهو البربخ، ومن الممكن أن يصيب هذا الأنبوب التهابٌ ناتجٌ عن عدوى تنتقل بالممارسة الجنسية، وعادةً ما يسبّب التهاب البربخ الشّعور بألم شديد في الخصية، والتورّم، وارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • دوالي الخصية: تعدّ حالةً مرضيّةً تنتج عن تمدّد للأوعية الدّموية، مما يُحدث شعورًا بالألم وانتفاخ في الخصية، خاصّةً عند الوقوف لفترات طويلة.
  • التهاب الخصية: قد تسبّب العدوى البكتيريّة أو الفيروسية التهاب الخصية، وفي الغالب يكون التهاب الخصية ناتجًا عن عدوى بكتيرية، وذلك يسبّب الشّعور بآلام حادّة وتورّمات في الخصيتين، وتزيد بعض العوامل من خطر الإصابة بالتهاب الخصية، كالخضوع لجراحة في المسالك البولية، والإصابة بعدوى متكرّرة، ووجود تشوّهات خلقية في الأعضاء التناسلية، وعدم الحصول على لقاح من النّكاف.[٣]


علاج أمراض الخصية

تختلف علاجات أمراض الخصية باختلاف الحالة، فعلى سبيل المثال يمكن علاج سرطان الخصية عند عدم انتشاره من خلال استئصال الخصية، أمّا إذا انتشر السّرطان فلا بُدّ من الخضوع للعلاج الكيميائي أو إزالة كاملة للغدد اللمفاوية أو العلاج الإشعاعي، وفي بعض الحالات يجري إخضاع المريض للعلاجات الثّلاثة، وعلى الرّغم من أنّ سرطان الخصية ينتشر بنسبة كبيرة بين الرّجال إلّا أنّه من أكثر أنواع السّرطانات قابليةً للشّفاء، وتزداد فرصة الشّفاء عند اكتشاف السّرطان في وقت مبكّر.

يمكن علاج التهاب البربخ بالمضادّات الحيوية والأدوية المضادة للالتهاب، ومن الممكن أن يحتاج المريض عدّة أسابيع أو أشهر حتّى يُشفى، ويجري علاج التواء الخصية من خلال فكّ التواء الوعاء الدّموي من خلال عمل جراحي، وعادةً لا تحتاج دوالي الخصيتين إلى علاج، إلا إذا تأثّرت الخصوبة لدى الرّجل؛ فإنّ الطبيب يُجري عملًا جراحيًا يربط الأوردة المتوسّعة.[٢]


أعراض أمراض الخصية

تسبّب أمراض الخصية ظهور مجموعة من الأعراض التي تستدعي مراجعة الطّبيب فورًا لمعرفة الأسباب، وفي ما يأتي أبرز هذه الأعراض:[١]

  • الألم الحادّ في الخصيتين، والذي يستمرّ لفترات طويلة.
  • تورّم الخصيتين.
  • من الممكن أن تسبّب أمراض الخصية بالتقيؤ في بعض الحالات.
  • آلام في منطقة الظهر والبطن.
  • ازدياد الرّغبة بالتّبول.
  • النّمو غير الطّبيعي لأنسجة الثّدي.
  • الشّعور بثقل في الخصيتين.


المراجع

  1. ^ أ ب ت Tim Jewell (2018-5-29), "Testes Overview"، .healthline, Retrieved 2019-6-3.
  2. ^ أ ب William Blahd, MD (2017-9-11), "Testicular Disease"، webmd, Retrieved 2019-6-3.
  3. Staff Mayo clinic (2018-6-20), "Orchitis"، mayoclinic, Retrieved 2019-6-3.