ما هي عملية رفع الحاجبين؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٣ ، ٣٠ يونيو ٢٠٢٠
ما هي عملية رفع الحاجبين؟

عمليات التجميل

مع التقدم بالعمر غالبًا ما تظهر علامات الشيخوخة، كالخطوط الدقيقة، والتجاعيد، وترهلات الجلد، وغيرها، وتظهر المخاوف حول مظهر الوجه بصورة أكبر، خاصةً لدى النساء في العصر الحالي، فيلجأ البعض إلى عمليات التجميل للتخلص منها وإعادة مظهر الشباب للبشرة، إذ أصبح الهوس بمظهر الشباب أمرًا شائعًا في المجتمع الحديث، كما أصبح الجمال من المؤشرات الدالة على الحالة الاجتماعية والمادية، مما أدى إلى ارتفاع معدل إجراء عمليات التجميل في محاولة لعكس عملية الشيخوخة، ومن بين هذه العمليات عملية رفع الحاجبين، فما هي هذه العملية؟ ومن الأشخاص الذين يستطيعون إجراءها؟ وما هي مخاطرها؟ وكيف يتم الاستعداد لها؟ في هذا المقال ستتم الإجابة عن جميع هذه التساؤلات ومناقشتها.[١]


ما هي عملية رفع الحاجبين؟

عملية رفع الحاجبين (Brow lift procedure) تعرف أيضًا باسم عملية رفع الجبين، وهي إجراء تجميلي يرفع الحاجبين لتقليل مظهر التجاعيد وخطوط التجهّم في الجبهة ولرفع الجلد المترهل، وتوجد 3 أنواع لهذه العملية، وبعد تشخيص الحالة واستشارة الطبيب يتم اختيار المناسب منها، وعمومًا تتضمن أنواع عملية رفع الحاجبين ما يأتي:[٢]

  • رفع الحاجب الكلاسيكي أو التاجي (Classic or Coronal Brow Lift): يُجري الطبيب رفع الحاجب الكلاسيكي تحت التخدير، ويتضمن شقًا يبدأ مباشرةً فوق مستوى الأذن ويتبع خط الشعر حتى الجبين وإلى الأذن الأخرى، ويتيح هذا الإجراء رفع جلد الجبهة بعناية لتعديل الدهون والأنسجة وعضلات الوجه، وبعد قص الجلد الزائد يُغلق الجراح الشق ويُغطي الجرح بالضمادات.
  • رفع الحاجب بالمنظار (Endoscopic Brow Lift): هو إجراء طفيف التوغل يلزمه التخدير، يُجري فيه الطبيب سلسلةً من الشقوق الصغيرة المخفيّة في الشعر، ويستخدم معدات متخصصة لتحرير أنسجة الحاجب ورفعها بلطف، ويمتاز هذا الإجراء بوقت شفاء أسرع، وكدمات أقل من الإجراء الكلاسيكي.
  • رفع الحاجب الصدغي (Temporal Lift): هي عملية طفيفة التوغل أيضًا، لكن يمكن إجراؤها تحت التخدير الموضعي في عيادة الطبيب، وتُحقق نتائج ممتازةً بأقل وقت للشفاء.


ما سبب إجراء عملية رفع الحاجبين؟

السبب الرئيس لإجراء عملية رفع الحاجبين يكمن في تأثير التقدّم بالعمر في تعابير الوجه، الذي يتسبب بترهل الجفن وتجعّده، مما يجعل الشخص يبدو بأنّه يشعر بالتعب أو القلق أو حتى الغضب باستمرار، كما أنّ البعض لديهم حاجب ثقيل ومتجعّد منذ الصغر نتيجة عوامل وراثية، ورفع الحاجب يحل جميع هذه المشكلات مباشرةً، ويساعد المرضى على الاستمتاع بمظهر أكثر شبابًا، إذ يصحح مظهر تعابير الغضب والقلق، وتبدو العينان أكثر إشراقًا وأكثر تنبهًا، وتزيد ثقة الشخص بمظهره أحيانًا.[٣]


كيف يكون الاستعداد لعملية رفع الحاجبين؟

في البداية يتحدث الشخص مع جرّاح التجميل حول عملية رفع الحاجب وماذا يتوقع منها، وخلال الزيارة الأولى من المرجّح أن يراجع الطبيب تاريخ الشخص الطبي، ويسأل عن الحالات الطبية الحالية والسابقة له، والأدوية التي يتناولها أو تناولها مؤخرًا، وأي عملية أجراها سابقًا، ومن المهم عند التحدث مع الطبيب إعلامه بأي حساسية من الأدوية يعاني منها، بعد ذلك يتم إجراء الفحص البدني لتحديد خيارات العلاج، بفحص أجزاء مختلفة من الوجه، وإجراء بعض فحوصات التصوير أيضًا، وغالبًا يطلب الطبيب من الشخص ما يأتي:[٤]

  • التوقف عن التدخين؛ إذ يقلل التدخين من تدفق الدم في الجلد، مما يُبطئ عملية الشفاء، لذا يوصي الطبيب بالتوقف عن التدخين قبل الجراحة وأثناء الشفاء.
  • تجنب تناول بعض الأدوية، من المحتمل أن يطلب الطبيب تجنب تناول الأسبرين، والأدوية المضادة للالتهابات، والمكملات العشبية التي قد تزيد من النزيف.
  • إحضار مُرافق، إذ يجب إحضار شخص للقيادة عند العودة إلى المنزل بعد مغادرة المستشفى، والبقاء مع الشخص الذي أجرى العملية على الأقل في الليلة الأولى من تعافيه في المنزل.
  • التوقف عن استهلاك الكحول.[٥]
  • قصّ الشعر أو تطويله، إذا كان شعر الشخص طويلًا سيُعيق إجراء العملية، فيضطر إلى قصّه، أما إذا كان قصيرًا فقد ينصح الطبيب بتطويله بعد العملية لتغطية أي ندوب.[٥]


هل لعملية رفع الحاجبين أي مخاطر؟

كأي عملية أخرى قد يواجه الشخص عند إجرائها مخاطر مختلفةً، مثل: التعرض لخطر النزيف، أو العدوى، أو رد فعل سلبي للتخدير،[٤] ويجب الاتصال بالطبيب على الفور إذا عانى الشخص من حمى أعلى من 37.7 درجةً مئويةً تقريبًا، أو تورم أو نزيف مفرط،[٥] وقد تتضمن المخاطر الأخرى لعملية رفع الحاجبين ما يأتي:[٤]

  • التندب: في بعض الحالات تظهر ندوب في مكان العملية بعد رفع الحاجب.
  • تغيّرات في إحساس الجلد: إذ قد يسبب رفع الحاجب خدرًا مؤقتًا أو دائمًا في الجبين أو أعلى فروة الرأس.
  • عدم تماثل الحاجبين: إذ يظهر أحد الحاجبين أو كلاهما مرتفعَين جدًا، ومع ذلك قد يقل عدم التماثل حتى أثناء عملية الشفاء، لكن يمكن علاج مشكلات شكل الحواجب المستمرة أو موضعها من خلال إجراء جراحة إضافيّة.
  • مشكلات الشعر: يؤدي رفع الحاجب إلى ارتفاع خط الشعر أو تساقط الشعر في مكان شق العملية، وإذا لم يتوقف التساقط من تلقاء نفسه يمكن للطبيب معالجة ذلك عن طريق استئصال الندبة أو تطعيم الشعر.


عمليات الرفع الأخرى للتخلُّص من علامات الشيخوخة

غالبًا من الصعب معرفة الإجراء المناسب لمعالجة علامات الشيخوخة عندما يتعلق الأمر بجراحة تجميل الوجه، في حين أنّ أفضل طريقة لمعرفة الإجراء الأكثر ملاءمةً مناقشة الانزعاجات المتعلقة بهذه العلامات مع جرّاح تجميل مؤهل ذي الخبرة، وعادةً الإجراءات التجميلية المتعلقة بالرفع والشد تتضمن ما يأتي:[٣]

  • عملية رفع الحاجبين: كما ذُكِرَ سابقًا تحسن عملية رفع الحاجب من تعابير الجبين وما فوق الحاجبين.
  • عملية رفع الجفون: تحسن عملية شد الجفون مظهر منطقة ما حول العين من عظمة الوجنة إلى عظمة الحاجب.
  • عملية شد الوجه: تحسن عملية شد الوجه مظهره من المنطقة الوسطى وما تحتها؛ أي من عظام الخد إلى الذقن والفك.
  • عملية شد الرقبة: تحسن عملية شد الرقبة مظهر المنطقة ما بين الذقن وعظمة الترقوة.


المراجع

  1. Roberta Honigman ,David J Castle, "Aging and cosmetic enhancement"، ncbi, Retrieved 27-6-2020. Edited.
  2. "Treatments and Procedures: Brow Lift", hopkinsmedicine, Retrieved 27-6-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "BROW LIFT GUIDE", americanboardcosmeticsurgery, Retrieved 27-6-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Brow lift", mayoclinic, Retrieved 28-6-2020. Edited.
  5. ^ أ ب ت "Cosmetic Procedures and the Brow Lift", medicinenet, Retrieved 27-6-2020. Edited.