معرفه نوع الجنين في الشهر الاول من الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٤ ، ١٠ ديسمبر ٢٠١٩
معرفه نوع الجنين في الشهر الاول من الحمل

الحمل

يحدث الحمل عند التقاء الحيوان المنوي بالبويضة في قناة فالوب، ليقوم بتخصيبها وينتج عنها البويضة المخصبة، لتنتقل البويضة المخصبة من قناة فالوب إلى الرحم وتنزرع فيه، وتبدأ أعراض الحمل بالظهور على المرأة وتتفاوت من امرأةٍ إلى أخرى ومن حملٍ إلى آخر، وبعد معرفة الحمل يرغب الزوجين في معرفة جنس المولود، وتوجد طرقٌ عدة لمعرفة جنس الجنين، وفي هذا المقال سنتناول أعراض الحمل في الشهر الأول، وكيف يمكن تحديد نوع الجنين في الشهر الأول من الحمل، وطرق تحديد جنس الجنين.[١]


معرفة نوع الجنين في الشهر الأول من الحمل

يتحدد جنس الجنين منذ لحظة تخصيب البويضة بالحيوان المنوي، والمسؤول عن تحديد جنس الجنين هو الرجل؛ لأنَّ البويضة تحمل الكرموسوم X دائمًا، أمّا الحيوان المنوي فيمكن أن يحمل الكرموسوم X أو الكرموسوم Y، فإذا قام الحيوان المنوي X بتخصيب البويضة، فستنتج بويضة مخصَّبة تحمل الجينات XX، ويكون الجنين أنثى، أمّا إذا خصَّب الحيوان المنوي الذي يحمل الكرموسوم Y البويضة، فسينتج بويضة مخصَّبة تحمل الجينات XY ويكون الجنين ذكر، ومع أنَّ جنس الجنين يتحدد منذ لحظة التخصيب، إلّا أنَّه لا يمكن معرفة جنس المولود في الشهر الأول أو الثاني من الحمل، فلا يوجد طريقة علمية مثبتة تستطيع الكشف عن جنس الجنين قبل الشهر الثالث من الحمل، ومن خلال الفحص بالموجات فوق الصوتية في الأسبوع 18-22 من الحمل، يُمكن معرفة جنس الجنين بدقة كبيرة، ويجب التنويه إلى عدم استخدام الطرق التقليدية المستخدمة للكشف عن جنس الجنين في الشهر الأول من الحمل؛ فلا أساس من الصحة لها.[٢]


أعراض الحمل في الشهر الأول

بعد انزراع البويضة المخصبة في الرحم تبدأ العديد من الأعراض المميزة بالظهور، التي من خلالها يُمكن للمرأة أن تعرف أنّها حامل، وأبرز أعراض الحمل في الشهر الأول هي:[١]

  • تأخر الدورة الشهرية وغيابها.
  • الشعور بالصداع.
  • نزيف خفيف؛ إذ تلاحظ المرأة نزول عدة قطرات من الدم بسبب انزراع البويضة المخصبة في الرحم.
  • الزيادة البسيطة في الوزن.
  • الشعور بالحرقة في المعدة.
  • الشعور بآلام في الظهر.
  • آلام البطن والشعور بتشنجات في المعدة.
  • الشعور بالقلق والاكتئاب، وتغيرات في المزاج.
  • حدوث تغيرات في الثدي، فينتفخ الثدي ويزداد حجمه، كما أنَّ حلمة الثدي يصبح حجمها أكبر ولونها أغمق من المعتاد.
  • حدوث تغيرات في الإخراج، فتصاب المرأة بالإمساك أو الإسهال.
  • القيء، والغثيان، والنفور من أنواع معينة من الطعام، والرغبة الشديدة بتناول أنواع أخرى.
  • الشعور بالتعب العام والإجهاد في الجسم والنعاس.


طرق تحديد نوع الجنين

بالرغم من عدم وجود طريقة لمعرفة نوع الجنين في الشهر الأول من الحمل، إلّا أنَّ مجموعة من الطرق المختلفة، يُمكن من خلالها معرفة جنس الجنين، والكشف عن الكثير من الأمراض، والمشكلات الوراثية والجينية للجنين قبل الولادة، ومن أبرز طرق معرفة نوع الجنين:[٣]

  • السونار أو الفحص بالموجات فوق الصوتية: إذ يُحدد جنس الجنين بناءً على ظهور الأعضاء التناسلية للطفل، ولكن في بعض الأحيان وبسبب وضعية الجنين التي تُخفي أعضاءه التناسلية، قد لا يتمكن الطبيب من تحديد جنسه، ويُعاد الفحص بعد فترة.
  • الفحوصات الجينية: إذ يُجرى فحص بزل السائل الأمينوسي أو أخذ عينة من الزغابة المشيمية، لتحديد جنس الجنين، إضافة إلى ذلك تُساعد هذه الفحوصات في الكشف عن الأمراض الجينية، والخلل بالكروموسومات عند الجنين، كما تُشخص إصابة الجنين بمتلازمة داون بهذا الفحص أيضًا، ويُجرى في الأسبوع الخامس والعشرين إلى الأسبوع العشرين من الحمل.
  • طريقة رامزي للكشف عن الجنين: وهي طريقة يمكن من خلالها التنبؤ بجنس الجنين بمعرفة موضع المشيمة في الرحم، فإذا كان مكان المشيمة أيمن الرحم فغالبًا ما يكون جنس الجنين ذكر، أمّا إذا كان أيسر الرحم فغالبًا ما يكون جنس الجنين أنثى.


دقة تحديد نوع الجنين

غالبًا ما تبلغ دقة معرفة جنس الجنين باستخدام السونار ما يقارب 100% عند إجرائه في الفترة ما بين الأسبوع 18-22، ولكن مع ذلك توجد بعض العوامل التي قد تُؤدي إلى وجود نسبة خطأ أو عدم قدرة على تحديد جنس الجنين؛ إذ يمكن أن يكون الجنين بوضعية لا تُبيِّن جنسه، أو أن تكون المرأة حاملًا بتوأم أو تُعاني من السمنة، ممّا يُعيق معرفة نوع الجنين. [٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "What Do You Want to Know About Pregnancy?", www.healthline.com, Retrieved 09-12-2019. Edited.
  2. "Am I Having a Boy or Girl? — Ultrasound & Sex Prediction", www.livescience.com, Retrieved 09-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "How to Find Out Baby's Gender During Pregnancy? 3 (More or Less) Precise Methods", flo.health, Retrieved 09-12-2019. Edited.