ورم في سقف الحلق

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٩ ، ١٨ أغسطس ٢٠٢٠
ورم في سقف الحلق

سقف الحلق

يُعدّ الحلق جزءًا من كلا الجهازين الهضمي والتنفسي، ويُساهم في التّنسيق بين عمليتي التّنفس والهضم، ومن الجدير بالذّكر أنّ الحلق مُعرّض للالتهاب الذي قد يُسبب التّورم أحيانًا، ويزول التهاب الحلق خلال عدّة أيام دون الحاجة إلى علاج، لكنّ بعض حالات تورم الحلق تستدعي العلاج والتأكد من تشخيصها، وهذا ما يناقشه المقال.[١][٢]


أسباب ورم في سقف الحلق

توجد عدّة احتمالات لتورم سق الحلق، ويُذكَر منها الآتي:[٣]

  • تقرحات الفم: التي قد تظهر على أجزاء مختلفة من الفم واللثة وباطن الخدين وحتى سقف الحلق، ومن أشهر أنواعها: تقرحات البرد والتّقرحات الفموية (canker sores). ومن الجدير بالذّكر أنّها تُسبب الألم والتّورم قبل حتى ظهورها على هيئة بثور.
  • الجفاف: جفاف الجسم يؤدي إلى جفاف الفم؛ مما يؤدي إلى الإصابة بتورم في سقف الحلق.
    • يوجد الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى الجفاف، ومنها:
      • التعرق الزائد في الأيام الحارة، وعدم شرب كميات كافية من الماء.
      • الإفراط في شرب الكحوليات.
      • الإصابة بمرض معيّن أو تناول أنواع معيّنة من الأدوية.
      • التدخين يؤثر سلبًا في الجسم بشكل عام والفم بشكل خاص.
  • الإصابات في سقف الحلق: من أكثر الأسباب التي تؤدي إلى تورم سقف الحلق:
    • تناول طعام او شرب شيء ساخن.
    • جرح قطعة حادة من الطعام لِسقف الحلق.
  • الأمراض الكامنة: قد يحدث الورم في سقف الحلق نتيجة الإصابة بأمراض؛ مثل: سرطان أو التهاب الكبد الفيروسي.


علاج المصاب بورم في سقف الحلق

يعتمد العلاج بدرجة كبيرة على السّبب وراء تورم سقف الحلق؛ فالحالات الطّفيفة تخفّ تدريجيًا خلال أيام وقد لا تستدعي مراجعة الطّبيب، وتستجيب لبعض الإجراءات المنزلية؛ مثل: شرب الماء الدافئ مع العسل والليمون، والغرغرة بمحلول ملحي، والحصول على الكثير من النوم، والابتعاد عن التدخين والكحول وشرب سوائل كثيرة، ويجدر التّنويه لأنّ استمرار تورم الحلق وعدم تماثل الحالة للشفاء يستلزم زيارة الطّبيب لإعطاء العلاج المناسب، وقد يتضمن العلاج الآتي:[١]

  • مضادات حيوية: في معظم الحالات لا يتجاوب معهم المضاد الحيوي؛ لأنّ الالتهاب ناتج من فيروسات؛ فهي لا تتأثر بالمضادات الحيوية، لكن إذا كان التهاب بكتيري فإنّ المضاد الحيوي يساعد كثيرًا في التخلص منه.
  • المسكنات: فهي تخفّف من الآلام، ويوجد العديد من أنواعها، لكن يجب عدم تناول أيّ نوع من الأدوية دون استشارة الطبيب.
  • محاليل التهاب الحلق والبخاخات: قد تحتوي هذه الأدوية على مطهرات، أو مسكنات، أو مخدر موضعي.

يُمكن لبعض الحالات أن تتحسن من خلال إضافة بعض الأعشاب والأطباق الخاصة إلى النّظام الغذائي، مثل؛ التّركيز على شرب شاي أعشاب معيّنة كالبابونج، والمرمية، والقرفة، وعرق السّوس، والنعنع، والزنجبيل، كما يُمكن إضافة بضعة قطرات من الليمون إلى الماء عند شربه، ويُمكن أيضًا تناول ما يُعرف بأقراص جذر المرشاميلو والتي قد تُساعد على تليين الحلق، وتغطيته بطبقة رقيقة تُخفف من تهيجه وتُساعد على ترطيبه، كما يُمكن الإكثار من تناول حساء الدّجاج الساخن، وشرب كميات كافية من السوائل.[٤]


الوقاية من ورم سقف الحلق

يُمكن تجنب الإصابة بتورم الحلق من خلال مراعاة أمور عدّة؛ مثل:[٥]

  • ترك الطعام حتى يبرد؛ لأنّ تناول أطعمة ساخنة يؤدي إلى حرق الجلد الرقيق في الفم، وبالتالي تهيجه.
  • تجنب التوتر؛ لأنّ التوتر والإجهاد يزيدان من كمية التورم.
  • مضغ الطعام بعناية؛ فالأطعمة القاسية تؤثر في الأسنان واللثة؛ لذلك يُفضّل تناول مضغات صغيرة.
  • غسل اليدين جيدًا وبشكل متكرر، خاصة بعد استخدام المرحاض، قبل تناول الطعام وبعد العطس أو السعال.


ما العوارض التي قد تصاحب ورم في سقف الحلق؟

يوجد العديد من العلامات حسب درجة الالتهاب في الفم، ومنها:[٦]

  • زيادة الشعور في الألم عند التحدث أو البلع.
  • تورم الغدد أو اللوزتين.
  • صعوبة البلع.
  • صداع والغثيان
  • سيلان اللعاب.

قد تبدو العوارض المتزامنة مع تورم سقف الحلق أكثر حدّة وتستدعي زيارة الطّبيب عند ملاحظتها؛ مثل: <ref name="n7ryJLGFEz">"Sore throat", mayoclinic, Retrieved 2020-7-

    • صعوبة في فتح الفم.
    • حمى ودرجات حرارة الجسم أعلى من (38.3 مئوية).
  • بحة في الصوت تستمر أكثر من أسبوعين.
  • ألم الأذن.
  • وجود دم في اللعاب أو البلغم.
  • ألم المفاصل.
  • صعوبة التّنفس
  • الطّفح الجلدي.
  • ملاحظة تورم الرقبة أو الوجه.


كيفية تشخيص ورم سقف الحلق

يُشخّص تورم سقف الحلق من خلال الفحص البدني للحالة؛ بمعنى ملاحظة الطّبيب لأيّ علامات وسؤاله عمّا يُعاني منه المريض من عوارض، وقد يتضمن الفحص فحص رقبة المريض للتأكد من وجود ورم في الغدة اللمفاوية في العنق، وقد يستخدم أداة معينة لفحص الحلق، وفي معظم الحالات قد يفحص الطّبيب أيضًا الأذنين والأنف، وفي حال لم يستطع الطبيب تقييم حالة المريض يمرّر شريحة في فم المريض، والتي بدورها تجمع الخلايا، ويفحص هذه العينة للتأكد من نوع العدوى والبكتيريا المتسببة فيها لإعطاء الدواء المناسب للمريض.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "Sore throat treatments", mydr, Retrieved 2020-7-18. Edited.
  2. "Throat Anatomy", emedicine.medscape, Retrieved 2020-7-18. Edited.
  3. ^ أ ب "Why is the roof of my mouth swollen?", medicalnewstoday, Retrieved 2020-7-18. Edited.
  4. "15 natural remedies for a sore throat", medicalnewstoday, Retrieved 18-8-2020. Edited.
  5. "Swelling on the Roof of Your Mouth: Causes and More", healthline, Retrieved 2020-7-18. Edited.
  6. "Symptoms of Sore Throat", verywellhealth, Retrieved 2020-7-18. Edited.